Select All Select Initialed Select Uninitialed Meccan Surahs Medinan Surahs
الم المص المر الر حم حم عسق ص كهيعص ق نون طه طس طسم يس
Send to search Search in selected Surahs Find Root Get Gematrical Value of the selected text hide/show sidebar Go Up
Choose search table Cancel
Quran othman hanif azhar ahmadyya khalifa p_muslims yusufali asad pickthall Qaribullah shakir us Edip esed oeztuerk Abdulbaki Bulac france italia spanish portuguese mexican dutch keyzer finnish bosnia persian ghomshei ansarian jalandhry azerbaijani indonesian malaysian tamil Thai swahili kuliev noghmani Hrbek Nykl latin Chin
Shapes:
من ءابائهم, من ءال, من ءامن, من ءاية, من ءايت, من ءايتنا, من ءايته, من أبصرهم, من أبصرهن, من أبوب, من أبوبها, من أبيكم, من أتى, من أثر, من أجر, من أحببت, من أحد, من أحدهم, من أحدهما, من أحسن, من أخباركم, من أختها, من أخذته, من أخيه, من أدبر, من أذن, من أراد, من أرسلنا, من أرضكم, من أرضنا, من أزوج, من أزوجكم, من أزوجنا, من أساور, من أسر, من أسرف, من أسس, من أسلم, من أشاء, من أشد, من أصحب, من أصلبكم, من أضعف, من أضل, من أطرافها, من أعطى, من أعملكم, من أعناب, من أعنب, من أغرقنا, من أغفلنا, من أفك, من أفوههم, من أقصا, من أقطار, من أقطارها, من أكره, من أكمامها, من ألف, من ألقى, من أمة, من أمر, من أمركم, من أمرنا, من أمره, من أمرهم, من أمرى, من أمول, من أمولهم, من أناب, من أنبأك, من أنباء, من أنبائها, من أنثى, من أنزل, من أنصار, من أنصارى, من أنفسكم, من أنفسهم, من أنفق, من أهل, من أهلك, من أهله, من أهلها, من أهلى, من أوتى, من أوسط, من أوفى, من أول, من أولئكم, من أولياء, من أيام, من إحدى, من إستبرق, من إفكهم, من إله, من إملق, من إن, من اتبع, من اتبعك, من اتخذ, من اتقى, من ارتضى, من استءجرت, من استرق, من استطاع, من استطعت, من استطعتم, من استعلى, من استغنى, من اغترف, من افترى, من الءاخر, من الءاخرة, من الءاخرين, من الءامنين, من الءايت, من الأجداث, من الأحبار, من الأحزاب, من الأخيار, من الأرض, من الأسرى, من الأسفلين, من الأشرار, من الأعراب, من الأمر, من الأمن, من الأمول, من الأنباء, من الأنعم, من الأوثن, من الأولى, من الأولين, من الإثم, من الإنس, من البدو, من البشر, من البعث, من البيت, من البينت, من التعفف, من التورىة, من الثمرت, من الجبال, من الجن, من الجنة, من الجهلين, من الجوارح, من الحجارة, من الحرث, من الحزن, من الحق, من الحكمة, من الحميم, من الحى, من الحيوة, من الخاطءين, من الخسرين, من الخلدين, من الخلطاء, من الخوف, من الخير, من الخيط, من الدمع, من الدنيا, من الدهر, من الدين, من الذل, من الذهب, من الذين, من الربوا, من الرجال, من الرحمة, من الرحمن, من الرزق, من الرسل, من الرضعة, من الرهب, من الريح, من الزهدين, من الساعة, من السجدين, من السجن, من السحر, من السماء, من السموت, من الشجر, من الشجرة, من الشكرين, من الشهداء, من الشهدين, من الشيطن, من الصبرين, من الصدقين, من الصغرين, من الصلحت, من الصلحين, من الصلوة, من الصوعق, من الصيد, من الضأن, من الضالين, من الطيب, من الطيبت, من الطير, من الطين, من الظلمت, من الظلمين, من الظن, من الظهيرة, من العالين, من العذاب, من العلم, من العلمين, من العيون, من الغائبين, من الغائط, من الغاوين, من الغبرين, من الغفلين, من الغم, من الغمام, من الغى, من الغيظ, من الفجر, من الفلك, من القالين, من القتل, من القرءان, من القرون, من القرى, من القرية, من القريتين, من القنتين, من القنطين, من القواعد, من القول, من القوم, من الكبر, من الكتب, من الكذاب, من الكذبين, من الكرب, من الكفار, من الكفرين, من الكنوز, من اللعبين, من الله, من اللهب, من اللهو, من المؤمنت, من المؤمنين, من الماء, من المال, من المتربصين, من المتقين, من المتكلفين, من المثانى, من المجرمين, من المحراب, من المحسنين, من المحضرين, من المحيض, من المخرجين, من المخسرين, من المدحضين, من المرجومين, من المرسلين, من المزن, من المس, من المسبحين, من المسجد, من المسجونين, من المسحرين, من المسرفين, من المسلمين, من المشرق, من المشركين, من المصلح, من المصلحين, من المصلين, من المعتبين, من المعذبين, من المعصرت, من المغرب, من المغرقين, من المفسدين, من المفلحين, من المقبوحين, من المقربين, من المكذبين, من المكرمين, من الملئكة, من الملك, من الممترين, من المنتصرين, من المنتظرين, من المنذرين, من المنظرين, من المهتدين, من المهجرين, من المهلكين, من الموت, من الموقنين, من الميت, من النار, من الناس, من النبين, من الندمين, من النذر, من النساء, من النصحين, من النعم, من النهار, من النور, من الهدى, من الهلكين, من الوعظين, من الوعيد, من الولدن, من اليل, من اليم, من بأس, من بأسكم, من باب, من باقية, من بحيرة, من بخل, من برد, من بشير, من بطون, من بطونها, من بعثنا, من بعد, من بعدك, من بعدكم, من بعده, من بعدها, من بعدهم, من بعدى, من بعض, من بعلها, من بقلها, من بنى, من بهيمة, من بيتك, من بيته, من بيده, من بين, من بيننا, من بينهم, من بيوتكم, من بيوتهن, من تأويل, من تاب, من تحت, من تحتها, من تحتهم, من تحتى, من تدخل, من تدعون, من تذكر, من تراب, من تزكى, من تسنيم, من تشاء, من تفوت, من تقوى, من تكون, من تلقائ, من تنزل, من تولاه, من تولى, من ثقلت, من ثلثى, من ثمرة, من ثمرت, من ثمره, من جاء, من جاءك, من جانب, من جبال, من جلبيبهن, من جلود, من جنة, من جنت, من جنتك, من جند, من جهنم, من جوع, من حاد, من حبل, من حديد, من حرج, من حرم, من حسابك, من حسابهم, من حسنة, من حق, من حقت, من حكيم, من حليهم, من حمإ, من حمل, من حملنا, من حميم, من حول, من حولك, من حولهم, من حى, من حيث, من خاف, من خردل, من خسفنا, من خشية, من خشيته, من خطبة, من خطف, من خطيهم, من خفت, من خلف, من خلفه, من خلفهم, من خلق, من خلقنا, من خلقهم, من خلله, من خمر, من خوف, من خير, من خيفته, من خيل, من دابة, من دارهم, من دافع, من دبر, من دسىها, من دعاء, من دون, من دونك, من دونكم, من دوننا, من دونه, من دونها, من دونهم, من دونهما, من دونى, من ديركم, من ديرنا, من ديرهم, من دينكم, من دينى, من ذا, من ذرية, من ذريتى, من ذكر, من ذكرى, من ذكرىها, من ذلك, من ذلكم, من ذنبك, من ذنوبكم, من ذهب, من رأسه, من راق, من رب, من ربا, من ربك, من ربكم, من ربنا, من ربه, من ربهم, من ربى, من رجالكم, من رجز, من رحم, من رحمة, من رحمتنا, من رحمته, من رحمتى, من رحيق, من رزق, من رزقه, من رسلنا, من رسله, من رسول, من روح, من روحنا, من روحه, من روحى, من زخرف, من زقوم, من زكوة, من زكىها, من زوال, من زينة, من زينتهن, من سبإ, من سبق, من سبيل, من سجيل, من سحرهم, من سدر, من سعته, من سفرنا, من سفه, من سلطن, من سللة, من سليمن, من سندس, من سهولها, من سوء, من سوءتهما, من سيءاتكم, من سيئة, من شاء, من شجر, من شجرة, من شرح, من شرك, من شركاء, من شركائكم, من شركائهم, من شطئ, من شعئر, من شعائر, من شفعاء, من شفعين, من شفيع, من شكر, من شكله, من شهد, من شهدتهما, من شهيد, من شىء, من شيعته, من صد, من صدقة, من صلصل, من صوتك, من صياصيهم, من صيام, من ضر, من ضريع, من ضعف, من ضل, من طرف, من طغى, من طلعها, من طور, من طيبت, من طين, من ظلم, من ظلمت, من ظهورها, من ظهورهم, من ظهير, من عاصم, من عبادك, من عبادكم, من عبادنا, من عباده, من عبادى, من عجل, من عدة, من عدو, من عدوكم, من عدوه, من عذاب, من عذابها, من عرفت, من عزم, من عسل, من عطاء, من علق, من علقة, من علم, من علمه, من عليها, من عمرك, من عمره, من عمل, من عملهم, من عند, من عندك, من عندنا, من عنده, من عهد, من عين, من غائبة, من غسلين, من غفور, من غل, من غم, من غير, من غيركم, من فئة, من فتيتكم, من فرعون, من فروج, من فزع, من فضة, من فضل, من فضله, من فطور, من فعل, من فواق, من فورهم, من فوق, من فوقكم, من فوقه, من فوقها, من فوقهم, من فوقهن, من فى, من قبل, من قبلك, من قبلكم, من قبلنا, من قبله, من قبلها, من قبلهم, من قبلى, من قتل, من قد, من قدم, من قرءان, من قرار, من قرة, من قرن, من قريب, من قرية, من قريتك, من قريتكم, من قريتنا, من قسورة, من قصصنا, من قضى, من قطران, من قطمير, من قلبين, من قوارير, من قوة, من قول, من قولها, من قوم, من قومك, من قومه, من قيام, من كأس, من كان, من كتاب, من كتب, من كذب, من كسب, من كفر, من كل, من كلم, من كيدكن, من لا, من لبن, من لدن, من لدنا, من لدنك, من لدنه, من لدنى, من لسانى, من لعنه, من لغوب, من لقاء, من لقائه, من لم, من لو, من لينة, من ما, من ماء, من مارج, من مال, من مثقال, من مثله, من محريب, من محيص, من مدكر, من مرقدنا, من مزيد, من مسد, من مسكنهم, من مشرك, من مشركة, من مشهد, من مصر, من مصيبة, من مضغة, من مضل, من مطر, من معروف, من معمر, من معى, من معين, من مغرم, من مقام, من مقامك, من مقتكم, من مكان, من مكرم, من ملجإ, من ملك, من منى, من موص, من نار, من نبإ, من نبإى, من نبات, من نبى, من نجوى, من نجوىهم, من نخيل, من نذر, من نذير, من نزل, من نساء, من نسائكم, من نسائهم, من نشاء, من نصرين, من نصيب, من نصير, من نطفة, من نعمة, من نفاد, من نفس, من نفعه, من نفعهما, من نفقة, من نكير, من نهار, من نور, من نوركم, من هؤلاء, من هاجر, من هاد, من هدى, من هذا, من هذه, من هلك, من همزت, من هو, من واق, من وال, من وجد, من وجدكم, من وجدنا, من وراء, من وراءى, من ورائ, من ورائكم, من ورائهم, من ورثة, من ورق, من ورقة, من وعاء, من ولد, من ولى, من وليتهم, من يأت, من يأتى, من يأتيه, من يؤمن, من يبخل, من يبدؤا, من يتبع, من يتخذ, من يتق, من يتوفى, من يجدل, من يحادد, من يحموم, من يحى, من يخاف, من يخافه, من يخشى, من يخشىها, من يرتد, من يرد, من يرزقكم, من يريد, من يستمع, من يستمعون, من يسومهم, من يشإ, من يشاء, من يشترى, من يشرك, من يشرى, من يضل, من يعبد, من يعجبك, من يعمل, من يعيدنا, من يغوصون, من يفسد, من يفعل, من يقطين, من يقول, من يكفله, من يكلؤكم, من يكون, من يلمزك, من يمشى, من يموت, من ينتظر, من ينجيكم, من ينصرنى, من ينصره, من ينظر, من ينكر, من ينيب, من يهد, من يهدى, من يوسف, من يوم, من يومهم, الرحمن, بالإيمن, لمن, مؤمن, من, ومن,
Entries found: 2762, Amount of Verses: 2022
in Table: Quran
2:4والذين يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك وبالءاخرة هم يوقنون
2:5أولئك على هدى من ربهم وأولئك هم المفلحون
2:8ومن الناس من يقول ءامنا بالله وباليوم الءاخر وما هم بمؤمنين
2:19أو كصيب من السماء فيه ظلمت ورعد وبرق يجعلون أصبعهم فى ءاذانهم من الصوعق حذر الموت والله محيط بالكفرين
2:21يأيها الناس اعبدوا ربكم الذى خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون
2:22الذى جعل لكم الأرض فرشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرت رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون
2:23وإن كنتم فى ريب مما نزلنا على عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صدقين
2:25وبشر الذين ءامنوا وعملوا الصلحت أن لهم جنت تجرى من تحتها الأنهر كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذى رزقنا من قبل وأتوا به متشبها ولهم فيها أزوج مطهرة وهم فيها خلدون
2:26إن الله لا يستحى أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين ءامنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثلا يضل به كثيرا ويهدى به كثيرا وما يضل به إلا الفسقين
2:27الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون فى الأرض أولئك هم الخسرون
2:30وإذ قال ربك للملئكة إنى جاعل فى الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إنى أعلم ما لا تعلمون
2:34وإذ قلنا للملئكة اسجدوا لءادم فسجدوا إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكفرين
2:35وقلنا يءادم اسكن أنت وزوجك الجنة وكلا منها رغدا حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظلمين
2:37فتلقى ءادم من ربه كلمت فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم
2:49وإذ نجينكم من ءال فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفى ذلكم بلاء من ربكم عظيم
2:51وإذ وعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظلمون
2:52ثم عفونا عنكم من بعد ذلك لعلكم تشكرون
2:56ثم بعثنكم من بعد موتكم لعلكم تشكرون
2:57وظللنا عليكم الغمام وأنزلنا عليكم المن والسلوى كلوا من طيبت ما رزقنكم وما ظلمونا ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
2:59فبدل الذين ظلموا قولا غير الذى قيل لهم فأنزلنا على الذين ظلموا رجزا من السماء بما كانوا يفسقون
2:60وإذ استسقى موسى لقومه فقلنا اضرب بعصاك الحجر فانفجرت منه اثنتا عشرة عينا قد علم كل أناس مشربهم كلوا واشربوا من رزق الله ولا تعثوا فى الأرض مفسدين
2:61وإذ قلتم يموسى لن نصبر على طعام وحد فادع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الأرض من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذى هو أدنى بالذى هو خير اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم وضربت عليهم الذلة والمسكنة وباءو بغضب من الله ذلك بأنهم كانوا يكفرون بءايت الله ويقتلون النبين بغير الحق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون
2:62إن الذين ءامنوا والذين هادوا والنصرى والصبءين من ءامن بالله واليوم الءاخر وعمل صلحا فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون
2:64ثم توليتم من بعد ذلك فلولا فضل الله عليكم ورحمته لكنتم من الخسرين
2:67وإذ قال موسى لقومه إن الله يأمركم أن تذبحوا بقرة قالوا أتتخذنا هزوا قال أعوذ بالله أن أكون من الجهلين
2:74ثم قست قلوبكم من بعد ذلك فهى كالحجارة أو أشد قسوة وإن من الحجارة لما يتفجر منه الأنهر وإن منها لما يشقق فيخرج منه الماء وإن منها لما يهبط من خشية الله وما الله بغفل عما تعملون
2:75أفتطمعون أن يؤمنوا لكم وقد كان فريق منهم يسمعون كلم الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون
2:79فويل للذين يكتبون الكتب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله ليشتروا به ثمنا قليلا فويل لهم مما كتبت أيديهم وويل لهم مما يكسبون
2:81بلى من كسب سيئة وأحطت به خطيءته فأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:84وإذ أخذنا ميثقكم لا تسفكون دماءكم ولا تخرجون أنفسكم من ديركم ثم أقررتم وأنتم تشهدون
2:85ثم أنتم هؤلاء تقتلون أنفسكم وتخرجون فريقا منكم من ديرهم تظهرون عليهم بالإثم والعدون وإن يأتوكم أسرى تفدوهم وهو محرم عليكم إخراجهم أفتؤمنون ببعض الكتب وتكفرون ببعض فما جزاء من يفعل ذلك منكم إلا خزى فى الحيوة الدنيا ويوم القيمة يردون إلى أشد العذاب وما الله بغفل عما تعملون
2:87ولقد ءاتينا موسى الكتب وقفينا من بعده بالرسل وءاتينا عيسى ابن مريم البينت وأيدنه بروح القدس أفكلما جاءكم رسول بما لا تهوى أنفسكم استكبرتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون
2:89ولما جاءهم كتب من عند الله مصدق لما معهم وكانوا من قبل يستفتحون على الذين كفروا فلما جاءهم ما عرفوا كفروا به فلعنة الله على الكفرين
2:90بئسما اشتروا به أنفسهم أن يكفروا بما أنزل الله بغيا أن ينزل الله من فضله على من يشاء من عباده فباءو بغضب على غضب وللكفرين عذاب مهين
2:91وإذا قيل لهم ءامنوا بما أنزل الله قالوا نؤمن بما أنزل علينا ويكفرون بما وراءه وهو الحق مصدقا لما معهم قل فلم تقتلون أنبياء الله من قبل إن كنتم مؤمنين
2:92ولقد جاءكم موسى بالبينت ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظلمون
2:94قل إن كانت لكم الدار الءاخرة عند الله خالصة من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صدقين
2:96ولتجدنهم أحرص الناس على حيوة ومن الذين أشركوا يود أحدهم لو يعمر ألف سنة وما هو بمزحزحه من العذاب أن يعمر والله بصير بما يعملون
2:97قل من كان عدوا لجبريل فإنه نزله على قلبك بإذن الله مصدقا لما بين يديه وهدى وبشرى للمؤمنين
2:98من كان عدوا لله وملئكته ورسله وجبريل وميكىل فإن الله عدو للكفرين
2:101ولما جاءهم رسول من عند الله مصدق لما معهم نبذ فريق من الذين أوتوا الكتب كتب الله وراء ظهورهم كأنهم لا يعلمون
2:102واتبعوا ما تتلوا الشيطين على ملك سليمن وما كفر سليمن ولكن الشيطين كفروا يعلمون الناس السحر وما أنزل على الملكين ببابل هروت ومروت وما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه وما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله ويتعلمون ما يضرهم ولا ينفعهم ولقد علموا لمن اشترىه ما له فى الءاخرة من خلق ولبئس ما شروا به أنفسهم لو كانوا يعلمون
2:103ولو أنهم ءامنوا واتقوا لمثوبة من عند الله خير لو كانوا يعلمون
2:105ما يود الذين كفروا من أهل الكتب ولا المشركين أن ينزل عليكم من خير من ربكم والله يختص برحمته من يشاء والله ذو الفضل العظيم
2:106ما ننسخ من ءاية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها ألم تعلم أن الله على كل شىء قدير
2:107ألم تعلم أن الله له ملك السموت والأرض وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
2:108أم تريدون أن تسءلوا رسولكم كما سئل موسى من قبل ومن يتبدل الكفر بالإيمن فقد ضل سواء السبيل
2:109ود كثير من أهل الكتب لو يردونكم من بعد إيمنكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبين لهم الحق فاعفوا واصفحوا حتى يأتى الله بأمره إن الله على كل شىء قدير
2:110وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله إن الله بما تعملون بصير
2:111وقالوا لن يدخل الجنة إلا من كان هودا أو نصرى تلك أمانيهم قل هاتوا برهنكم إن كنتم صدقين
2:112بلى من أسلم وجهه لله وهو محسن فله أجره عند ربه ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون
2:118وقال الذين لا يعلمون لولا يكلمنا الله أو تأتينا ءاية كذلك قال الذين من قبلهم مثل قولهم تشبهت قلوبهم قد بينا الءايت لقوم يوقنون
2:120ولن ترضى عنك اليهود ولا النصرى حتى تتبع ملتهم قل إن هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذى جاءك من العلم ما لك من الله من ولى ولا نصير
2:125وإذ جعلنا البيت مثابة للناس وأمنا واتخذوا من مقام إبرهم مصلى وعهدنا إلى إبرهم وإسمعيل أن طهرا بيتى للطائفين والعكفين والركع السجود
2:126وإذ قال إبرهم رب اجعل هذا بلدا ءامنا وارزق أهله من الثمرت من ءامن منهم بالله واليوم الءاخر قال ومن كفر فأمتعه قليلا ثم أضطره إلى عذاب النار وبئس المصير
2:127وإذ يرفع إبرهم القواعد من البيت وإسمعيل ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم
2:130ومن يرغب عن ملة إبرهم إلا من سفه نفسه ولقد اصطفينه فى الدنيا وإنه فى الءاخرة لمن الصلحين
2:133أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوب الموت إذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدى قالوا نعبد إلهك وإله ءابائك إبرهم وإسمعيل وإسحق إلها وحدا ونحن له مسلمون
2:135وقالوا كونوا هودا أو نصرى تهتدوا قل بل ملة إبرهم حنيفا وما كان من المشركين
2:136قولوا ءامنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل إلى إبرهم وإسمعيل وإسحق ويعقوب والأسباط وما أوتى موسى وعيسى وما أوتى النبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون
2:138صبغة الله ومن أحسن من الله صبغة ونحن له عبدون
2:140أم تقولون إن إبرهم وإسمعيل وإسحق ويعقوب والأسباط كانوا هودا أو نصرى قل ءأنتم أعلم أم الله ومن أظلم ممن كتم شهدة عنده من الله وما الله بغفل عما تعملون
2:142سيقول السفهاء من الناس ما ولىهم عن قبلتهم التى كانوا عليها قل لله المشرق والمغرب يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
2:143وكذلك جعلنكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا وما جعلنا القبلة التى كنت عليها إلا لنعلم من يتبع الرسول ممن ينقلب على عقبيه وإن كانت لكبيرة إلا على الذين هدى الله وما كان الله ليضيع إيمنكم إن الله بالناس لرءوف رحيم
2:144قد نرى تقلب وجهك فى السماء فلنولينك قبلة ترضىها فول وجهك شطر المسجد الحرام وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره وإن الذين أوتوا الكتب ليعلمون أنه الحق من ربهم وما الله بغفل عما يعملون
2:145ولئن أتيت الذين أوتوا الكتب بكل ءاية ما تبعوا قبلتك وما أنت بتابع قبلتهم وما بعضهم بتابع قبلة بعض ولئن اتبعت أهواءهم من بعد ما جاءك من العلم إنك إذا لمن الظلمين
2:147الحق من ربك فلا تكونن من الممترين
2:149ومن حيث خرجت فول وجهك شطر المسجد الحرام وإنه للحق من ربك وما الله بغفل عما تعملون
2:155ولنبلونكم بشىء من الخوف والجوع ونقص من الأمول والأنفس والثمرت وبشر الصبرين
2:157أولئك عليهم صلوت من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون
2:158إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما ومن تطوع خيرا فإن الله شاكر عليم
2:159إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينت والهدى من بعد ما بينه للناس فى الكتب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللعنون
2:164إن فى خلق السموت والأرض واختلف اليل والنهار والفلك التى تجرى فى البحر بما ينفع الناس وما أنزل الله من السماء من ماء فأحيا به الأرض بعد موتها وبث فيها من كل دابة وتصريف الريح والسحاب المسخر بين السماء والأرض لءايت لقوم يعقلون
2:165ومن الناس من يتخذ من دون الله أندادا يحبونهم كحب الله والذين ءامنوا أشد حبا لله ولو يرى الذين ظلموا إذ يرون العذاب أن القوة لله جميعا وأن الله شديد العذاب
2:166إذ تبرأ الذين اتبعوا من الذين اتبعوا ورأوا العذاب وتقطعت بهم الأسباب
2:167وقال الذين اتبعوا لو أن لنا كرة فنتبرأ منهم كما تبرءوا منا كذلك يريهم الله أعملهم حسرت عليهم وما هم بخرجين من النار
2:172يأيها الذين ءامنوا كلوا من طيبت ما رزقنكم واشكروا لله إن كنتم إياه تعبدون
2:174إن الذين يكتمون ما أنزل الله من الكتب ويشترون به ثمنا قليلا أولئك ما يأكلون فى بطونهم إلا النار ولا يكلمهم الله يوم القيمة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم
2:177ليس البر أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من ءامن بالله واليوم الءاخر والملئكة والكتب والنبين وءاتى المال على حبه ذوى القربى واليتمى والمسكين وابن السبيل والسائلين وفى الرقاب وأقام الصلوة وءاتى الزكوة والموفون بعهدهم إذا عهدوا والصبرين فى البأساء والضراء وحين البأس أولئك الذين صدقوا وأولئك هم المتقون
2:178يأيها الذين ءامنوا كتب عليكم القصاص فى القتلى الحر بالحر والعبد بالعبد والأنثى بالأنثى فمن عفى له من أخيه شىء فاتباع بالمعروف وأداء إليه بإحسن ذلك تخفيف من ربكم ورحمة فمن اعتدى بعد ذلك فله عذاب أليم
2:182فمن خاف من موص جنفا أو إثما فأصلح بينهم فلا إثم عليه إن الله غفور رحيم
2:183يأيها الذين ءامنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون
2:184أياما معدودت فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين فمن تطوع خيرا فهو خير له وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون
2:185شهر رمضان الذى أنزل فيه القرءان هدى للناس وبينت من الهدى والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هدىكم ولعلكم تشكرون
2:187أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالءن بشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى اليل ولا تبشروهن وأنتم عكفون فى المسجد تلك حدود الله فلا تقربوها كذلك يبين الله ءايته للناس لعلهم يتقون
2:188ولا تأكلوا أمولكم بينكم بالبطل وتدلوا بها إلى الحكام لتأكلوا فريقا من أمول الناس بالإثم وأنتم تعلمون
2:189يسءلونك عن الأهلة قل هى موقيت للناس والحج وليس البر بأن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر من اتقى وأتوا البيوت من أبوبها واتقوا الله لعلكم تفلحون
2:191واقتلوهم حيث ثقفتموهم وأخرجوهم من حيث أخرجوكم والفتنة أشد من القتل ولا تقتلوهم عند المسجد الحرام حتى يقتلوكم فيه فإن قتلوكم فاقتلوهم كذلك جزاء الكفرين
2:196وأتموا الحج والعمرة لله فإن أحصرتم فما استيسر من الهدى ولا تحلقوا رءوسكم حتى يبلغ الهدى محله فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك فإذا أمنتم فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدى فمن لم يجد فصيام ثلثة أيام فى الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة ذلك لمن لم يكن أهله حاضرى المسجد الحرام واتقوا الله واعلموا أن الله شديد العقاب
2:197الحج أشهر معلومت فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال فى الحج وما تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقون يأولى الألبب
2:198ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلا من ربكم فإذا أفضتم من عرفت فاذكروا الله عند المشعر الحرام واذكروه كما هدىكم وإن كنتم من قبله لمن الضالين
2:199ثم أفيضوا من حيث أفاض الناس واستغفروا الله إن الله غفور رحيم
2:200فإذا قضيتم منسككم فاذكروا الله كذكركم ءاباءكم أو أشد ذكرا فمن الناس من يقول ربنا ءاتنا فى الدنيا وما له فى الءاخرة من خلق
2:201ومنهم من يقول ربنا ءاتنا فى الدنيا حسنة وفى الءاخرة حسنة وقنا عذاب النار
2:204ومن الناس من يعجبك قوله فى الحيوة الدنيا ويشهد الله على ما فى قلبه وهو ألد الخصام
2:207ومن الناس من يشرى نفسه ابتغاء مرضات الله والله رءوف بالعباد
2:209فإن زللتم من بعد ما جاءتكم البينت فاعلموا أن الله عزيز حكيم
2:210هل ينظرون إلا أن يأتيهم الله فى ظلل من الغمام والملئكة وقضى الأمر وإلى الله ترجع الأمور
2:211سل بنى إسرءيل كم ءاتينهم من ءاية بينة ومن يبدل نعمة الله من بعد ما جاءته فإن الله شديد العقاب
2:212زين للذين كفروا الحيوة الدنيا ويسخرون من الذين ءامنوا والذين اتقوا فوقهم يوم القيمة والله يرزق من يشاء بغير حساب
2:213كان الناس أمة وحدة فبعث الله النبين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينت بغيا بينهم فهدى الله الذين ءامنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
2:214أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين ءامنوا معه متى نصر الله ألا إن نصر الله قريب
2:215يسءلونك ماذا ينفقون قل ما أنفقتم من خير فللولدين والأقربين واليتمى والمسكين وابن السبيل وما تفعلوا من خير فإن الله به عليم
2:217يسءلونك عن الشهر الحرام قتال فيه قل قتال فيه كبير وصد عن سبيل الله وكفر به والمسجد الحرام وإخراج أهله منه أكبر عند الله والفتنة أكبر من القتل ولا يزالون يقتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطعوا ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعملهم فى الدنيا والءاخرة وأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:219يسءلونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنفع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسءلونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الءايت لعلكم تتفكرون
2:220فى الدنيا والءاخرة ويسءلونك عن اليتمى قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخونكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم إن الله عزيز حكيم
2:221ولا تنكحوا المشركت حتى يؤمن ولأمة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم أولئك يدعون إلى النار والله يدعوا إلى الجنة والمغفرة بإذنه ويبين ءايته للناس لعلهم يتذكرون
2:222ويسءلونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء فى المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله إن الله يحب التوبين ويحب المتطهرين
2:226للذين يؤلون من نسائهم تربص أربعة أشهر فإن فاءو فإن الله غفور رحيم
2:230فإن طلقها فلا تحل له من بعد حتى تنكح زوجا غيره فإن طلقها فلا جناح عليهما أن يتراجعا إن ظنا أن يقيما حدود الله وتلك حدود الله يبينها لقوم يعلمون
2:231وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فأمسكوهن بمعروف أو سرحوهن بمعروف ولا تمسكوهن ضرارا لتعتدوا ومن يفعل ذلك فقد ظلم نفسه ولا تتخذوا ءايت الله هزوا واذكروا نعمت الله عليكم وما أنزل عليكم من الكتب والحكمة يعظكم به واتقوا الله واعلموا أن الله بكل شىء عليم
2:232وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فلا تعضلوهن أن ينكحن أزوجهن إذا ترضوا بينهم بالمعروف ذلك يوعظ به من كان منكم يؤمن بالله واليوم الءاخر ذلكم أزكى لكم وأطهر والله يعلم وأنتم لا تعلمون
2:235ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من خطبة النساء أو أكننتم فى أنفسكم علم الله أنكم ستذكرونهن ولكن لا تواعدوهن سرا إلا أن تقولوا قولا معروفا ولا تعزموا عقدة النكاح حتى يبلغ الكتب أجله واعلموا أن الله يعلم ما فى أنفسكم فاحذروه واعلموا أن الله غفور حليم
2:237وإن طلقتموهن من قبل أن تمسوهن وقد فرضتم لهن فريضة فنصف ما فرضتم إلا أن يعفون أو يعفوا الذى بيده عقدة النكاح وأن تعفوا أقرب للتقوى ولا تنسوا الفضل بينكم إن الله بما تعملون بصير
2:240والذين يتوفون منكم ويذرون أزوجا وصية لأزوجهم متعا إلى الحول غير إخراج فإن خرجن فلا جناح عليكم فى ما فعلن فى أنفسهن من معروف والله عزيز حكيم
2:243ألم تر إلى الذين خرجوا من ديرهم وهم ألوف حذر الموت فقال لهم الله موتوا ثم أحيهم إن الله لذو فضل على الناس ولكن أكثر الناس لا يشكرون
2:245من ذا الذى يقرض الله قرضا حسنا فيضعفه له أضعافا كثيرة والله يقبض ويبسط وإليه ترجعون
2:246ألم تر إلى الملإ من بنى إسرءيل من بعد موسى إذ قالوا لنبى لهم ابعث لنا ملكا نقتل فى سبيل الله قال هل عسيتم إن كتب عليكم القتال ألا تقتلوا قالوا وما لنا ألا نقتل فى سبيل الله وقد أخرجنا من ديرنا وأبنائنا فلما كتب عليهم القتال تولوا إلا قليلا منهم والله عليم بالظلمين
2:247وقال لهم نبيهم إن الله قد بعث لكم طالوت ملكا قالوا أنى يكون له الملك علينا ونحن أحق بالملك منه ولم يؤت سعة من المال قال إن الله اصطفىه عليكم وزاده بسطة فى العلم والجسم والله يؤتى ملكه من يشاء والله وسع عليم
2:248وقال لهم نبيهم إن ءاية ملكه أن يأتيكم التابوت فيه سكينة من ربكم وبقية مما ترك ءال موسى وءال هرون تحمله الملئكة إن فى ذلك لءاية لكم إن كنتم مؤمنين
2:249فلما فصل طالوت بالجنود قال إن الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس منى ومن لم يطعمه فإنه منى إلا من اغترف غرفة بيده فشربوا منه إلا قليلا منهم فلما جاوزه هو والذين ءامنوا معه قالوا لا طاقة لنا اليوم بجالوت وجنوده قال الذين يظنون أنهم ملقوا الله كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله والله مع الصبرين
2:253تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض منهم من كلم الله ورفع بعضهم درجت وءاتينا عيسى ابن مريم البينت وأيدنه بروح القدس ولو شاء الله ما اقتتل الذين من بعدهم من بعد ما جاءتهم البينت ولكن اختلفوا فمنهم من ءامن ومنهم من كفر ولو شاء الله ما اقتتلوا ولكن الله يفعل ما يريد
2:254يأيها الذين ءامنوا أنفقوا مما رزقنكم من قبل أن يأتى يوم لا بيع فيه ولا خلة ولا شفعة والكفرون هم الظلمون
2:255الله لا إله إلا هو الحى القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما فى السموت وما فى الأرض من ذا الذى يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشىء من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السموت والأرض ولا يءوده حفظهما وهو العلى العظيم
2:256لا إكراه فى الدين قد تبين الرشد من الغى فمن يكفر بالطغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها والله سميع عليم
2:257الله ولى الذين ءامنوا يخرجهم من الظلمت إلى النور والذين كفروا أولياؤهم الطغوت يخرجونهم من النور إلى الظلمت أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:258ألم تر إلى الذى حاج إبرهم فى ربه أن ءاتىه الله الملك إذ قال إبرهم ربى الذى يحى ويميت قال أنا أحى وأميت قال إبرهم فإن الله يأتى بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب فبهت الذى كفر والله لا يهدى القوم الظلمين
2:260وإذ قال إبرهم رب أرنى كيف تحى الموتى قال أولم تؤمن قال بلى ولكن ليطمئن قلبى قال فخذ أربعة من الطير فصرهن إليك ثم اجعل على كل جبل منهن جزءا ثم ادعهن يأتينك سعيا واعلم أن الله عزيز حكيم
2:263قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غنى حليم
2:265ومثل الذين ينفقون أمولهم ابتغاء مرضات الله وتثبيتا من أنفسهم كمثل جنة بربوة أصابها وابل فءاتت أكلها ضعفين فإن لم يصبها وابل فطل والله بما تعملون بصير
2:266أيود أحدكم أن تكون له جنة من نخيل وأعناب تجرى من تحتها الأنهر له فيها من كل الثمرت وأصابه الكبر وله ذرية ضعفاء فأصابها إعصار فيه نار فاحترقت كذلك يبين الله لكم الءايت لعلكم تتفكرون
2:267يأيها الذين ءامنوا أنفقوا من طيبت ما كسبتم ومما أخرجنا لكم من الأرض ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون ولستم بءاخذيه إلا أن تغمضوا فيه واعلموا أن الله غنى حميد
2:269يؤتى الحكمة من يشاء ومن يؤت الحكمة فقد أوتى خيرا كثيرا وما يذكر إلا أولوا الألبب
2:270وما أنفقتم من نفقة أو نذرتم من نذر فإن الله يعلمه وما للظلمين من أنصار
2:271إن تبدوا الصدقت فنعما هى وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء فهو خير لكم ويكفر عنكم من سيءاتكم والله بما تعملون خبير
2:272ليس عليك هدىهم ولكن الله يهدى من يشاء وما تنفقوا من خير فلأنفسكم وما تنفقون إلا ابتغاء وجه الله وما تنفقوا من خير يوف إليكم وأنتم لا تظلمون
2:273للفقراء الذين أحصروا فى سبيل الله لا يستطيعون ضربا فى الأرض يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف تعرفهم بسيمهم لا يسءلون الناس إلحافا وما تنفقوا من خير فإن الله به عليم
2:275الذين يأكلون الربوا لا يقومون إلا كما يقوم الذى يتخبطه الشيطن من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربوا وأحل الله البيع وحرم الربوا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله ومن عاد فأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:278يأيها الذين ءامنوا اتقوا الله وذروا ما بقى من الربوا إن كنتم مؤمنين
2:279فإن لم تفعلوا فأذنوا بحرب من الله ورسوله وإن تبتم فلكم رءوس أمولكم لا تظلمون ولا تظلمون
2:282يأيها الذين ءامنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذى عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيءا فإن كان الذى عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحدىهما فتذكر إحدىهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسءموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهدة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجرة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شىء عليم
2:284لله ما فى السموت وما فى الأرض وإن تبدوا ما فى أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله فيغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء والله على كل شىء قدير
2:285ءامن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل ءامن بالله وملئكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير
2:286لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولىنا فانصرنا على القوم الكفرين
3:4من قبل هدى للناس وأنزل الفرقان إن الذين كفروا بءايت الله لهم عذاب شديد والله عزيز ذو انتقام
3:7هو الذى أنزل عليك الكتب منه ءايت محكمت هن أم الكتب وأخر متشبهت فأما الذين فى قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشبه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والرسخون فى العلم يقولون ءامنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولوا الألبب
3:8ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب
3:10إن الذين كفروا لن تغنى عنهم أمولهم ولا أولدهم من الله شيءا وأولئك هم وقود النار
3:11كدأب ءال فرعون والذين من قبلهم كذبوا بءايتنا فأخذهم الله بذنوبهم والله شديد العقاب
3:13قد كان لكم ءاية فى فئتين التقتا فئة تقتل فى سبيل الله وأخرى كافرة يرونهم مثليهم رأى العين والله يؤيد بنصره من يشاء إن فى ذلك لعبرة لأولى الأبصر
3:14زين للناس حب الشهوت من النساء والبنين والقنطير المقنطرة من الذهب والفضة والخيل المسومة والأنعم والحرث ذلك متع الحيوة الدنيا والله عنده حسن المءاب
3:15قل أؤنبئكم بخير من ذلكم للذين اتقوا عند ربهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها وأزوج مطهرة ورضون من الله والله بصير بالعباد
3:19إن الدين عند الله الإسلم وما اختلف الذين أوتوا الكتب إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ومن يكفر بءايت الله فإن الله سريع الحساب
3:21إن الذين يكفرون بءايت الله ويقتلون النبين بغير حق ويقتلون الذين يأمرون بالقسط من الناس فبشرهم بعذاب أليم
3:22أولئك الذين حبطت أعملهم فى الدنيا والءاخرة وما لهم من نصرين
3:23ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يدعون إلى كتب الله ليحكم بينهم ثم يتولى فريق منهم وهم معرضون
3:26قل اللهم ملك الملك تؤتى الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شىء قدير
3:27تولج اليل فى النهار وتولج النهار فى اليل وتخرج الحى من الميت وتخرج الميت من الحى وترزق من تشاء بغير حساب
3:28لا يتخذ المؤمنون الكفرين أولياء من دون المؤمنين ومن يفعل ذلك فليس من الله فى شىء إلا أن تتقوا منهم تقىة ويحذركم الله نفسه وإلى الله المصير
3:30يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضرا وما عملت من سوء تود لو أن بينها وبينه أمدا بعيدا ويحذركم الله نفسه والله رءوف بالعباد
3:34ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم
3:36فلما وضعتها قالت رب إنى وضعتها أنثى والله أعلم بما وضعت وليس الذكر كالأنثى وإنى سميتها مريم وإنى أعيذها بك وذريتها من الشيطن الرجيم
3:37فتقبلها ربها بقبول حسن وأنبتها نباتا حسنا وكفلها زكريا كلما دخل عليها زكريا المحراب وجد عندها رزقا قال يمريم أنى لك هذا قالت هو من عند الله إن الله يرزق من يشاء بغير حساب
3:38هنالك دعا زكريا ربه قال رب هب لى من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء
3:39فنادته الملئكة وهو قائم يصلى فى المحراب أن الله يبشرك بيحيى مصدقا بكلمة من الله وسيدا وحصورا ونبيا من الصلحين
3:44ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ يلقون أقلمهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ يختصمون
3:49ورسولا إلى بنى إسرءيل أنى قد جئتكم بءاية من ربكم أنى أخلق لكم من الطين كهيءة الطير فأنفخ فيه فيكون طيرا بإذن الله وأبرئ الأكمه والأبرص وأحى الموتى بإذن الله وأنبئكم بما تأكلون وما تدخرون فى بيوتكم إن فى ذلك لءاية لكم إن كنتم مؤمنين
3:50ومصدقا لما بين يدى من التورىة ولأحل لكم بعض الذى حرم عليكم وجئتكم بءاية من ربكم فاتقوا الله وأطيعون
3:52فلما أحس عيسى منهم الكفر قال من أنصارى إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله ءامنا بالله واشهد بأنا مسلمون
3:55إذ قال الله يعيسى إنى متوفيك ورافعك إلى ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا إلى يوم القيمة ثم إلى مرجعكم فأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون
3:56فأما الذين كفروا فأعذبهم عذابا شديدا فى الدنيا والءاخرة وما لهم من نصرين
3:58ذلك نتلوه عليك من الءايت والذكر الحكيم
3:59إن مثل عيسى عند الله كمثل ءادم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون
3:60الحق من ربك فلا تكن من الممترين
3:61فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنت الله على الكذبين
3:62إن هذا لهو القصص الحق وما من إله إلا الله وإن الله لهو العزيز الحكيم
3:64قل يأهل الكتب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيءا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون
3:65يأهل الكتب لم تحاجون فى إبرهيم وما أنزلت التورىة والإنجيل إلا من بعده أفلا تعقلون
3:67ما كان إبرهيم يهوديا ولا نصرانيا ولكن كان حنيفا مسلما وما كان من المشركين
3:69ودت طائفة من أهل الكتب لو يضلونكم وما يضلون إلا أنفسهم وما يشعرون
3:72وقالت طائفة من أهل الكتب ءامنوا بالذى أنزل على الذين ءامنوا وجه النهار واكفروا ءاخره لعلهم يرجعون
3:73ولا تؤمنوا إلا لمن تبع دينكم قل إن الهدى هدى الله أن يؤتى أحد مثل ما أوتيتم أو يحاجوكم عند ربكم قل إن الفضل بيد الله يؤتيه من يشاء والله وسع عليم
3:74يختص برحمته من يشاء والله ذو الفضل العظيم
3:75ومن أهل الكتب من إن تأمنه بقنطار يؤده إليك ومنهم من إن تأمنه بدينار لا يؤده إليك إلا ما دمت عليه قائما ذلك بأنهم قالوا ليس علينا فى الأمين سبيل ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون
3:76بلى من أوفى بعهده واتقى فإن الله يحب المتقين
3:78وإن منهم لفريقا يلون ألسنتهم بالكتب لتحسبوه من الكتب وما هو من الكتب ويقولون هو من عند الله وما هو من عند الله ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون
3:79ما كان لبشر أن يؤتيه الله الكتب والحكم والنبوة ثم يقول للناس كونوا عبادا لى من دون الله ولكن كونوا ربنين بما كنتم تعلمون الكتب وبما كنتم تدرسون
3:81وإذ أخذ الله ميثق النبين لما ءاتيتكم من كتب وحكمة ثم جاءكم رسول مصدق لما معكم لتؤمنن به ولتنصرنه قال ءأقررتم وأخذتم على ذلكم إصرى قالوا أقررنا قال فاشهدوا وأنا معكم من الشهدين
3:83أفغير دين الله يبغون وله أسلم من فى السموت والأرض طوعا وكرها وإليه يرجعون
3:84قل ءامنا بالله وما أنزل علينا وما أنزل على إبرهيم وإسمعيل وإسحق ويعقوب والأسباط وما أوتى موسى وعيسى والنبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون
3:85ومن يبتغ غير الإسلم دينا فلن يقبل منه وهو فى الءاخرة من الخسرين
3:89إلا الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا فإن الله غفور رحيم
3:91إن الذين كفروا وماتوا وهم كفار فلن يقبل من أحدهم ملء الأرض ذهبا ولو افتدى به أولئك لهم عذاب أليم وما لهم من نصرين
3:92لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون وما تنفقوا من شىء فإن الله به عليم
3:93كل الطعام كان حلا لبنى إسرءيل إلا ما حرم إسرءيل على نفسه من قبل أن تنزل التورىة قل فأتوا بالتورىة فاتلوها إن كنتم صدقين
3:94فمن افترى على الله الكذب من بعد ذلك فأولئك هم الظلمون
3:95قل صدق الله فاتبعوا ملة إبرهيم حنيفا وما كان من المشركين
3:97فيه ءايت بينت مقام إبرهيم ومن دخله كان ءامنا ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا ومن كفر فإن الله غنى عن العلمين
3:99قل يأهل الكتب لم تصدون عن سبيل الله من ءامن تبغونها عوجا وأنتم شهداء وما الله بغفل عما تعملون
3:100يأيها الذين ءامنوا إن تطيعوا فريقا من الذين أوتوا الكتب يردوكم بعد إيمنكم كفرين
3:103واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمت الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخونا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم ءايته لعلكم تهتدون
3:105ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينت وأولئك لهم عذاب عظيم
3:112ضربت عليهم الذلة أين ما ثقفوا إلا بحبل من الله وحبل من الناس وباءو بغضب من الله وضربت عليهم المسكنة ذلك بأنهم كانوا يكفرون بءايت الله ويقتلون الأنبياء بغير حق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون
3:113ليسوا سواء من أهل الكتب أمة قائمة يتلون ءايت الله ءاناء اليل وهم يسجدون
3:114يؤمنون بالله واليوم الءاخر ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويسرعون فى الخيرت وأولئك من الصلحين
3:115وما يفعلوا من خير فلن يكفروه والله عليم بالمتقين
3:116إن الذين كفروا لن تغنى عنهم أمولهم ولا أولدهم من الله شيءا وأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
3:118يأيها الذين ءامنوا لا تتخذوا بطانة من دونكم لا يألونكم خبالا ودوا ما عنتم قد بدت البغضاء من أفوههم وما تخفى صدورهم أكبر قد بينا لكم الءايت إن كنتم تعقلون
3:119هأنتم أولاء تحبونهم ولا يحبونكم وتؤمنون بالكتب كله وإذا لقوكم قالوا ءامنا وإذا خلوا عضوا عليكم الأنامل من الغيظ قل موتوا بغيظكم إن الله عليم بذات الصدور
3:121وإذ غدوت من أهلك تبوئ المؤمنين مقعد للقتال والله سميع عليم
3:124إذ تقول للمؤمنين ألن يكفيكم أن يمدكم ربكم بثلثة ءالف من الملئكة منزلين
3:125بلى إن تصبروا وتتقوا ويأتوكم من فورهم هذا يمددكم ربكم بخمسة ءالف من الملئكة مسومين
3:126وما جعله الله إلا بشرى لكم ولتطمئن قلوبكم به وما النصر إلا من عند الله العزيز الحكيم
3:127ليقطع طرفا من الذين كفروا أو يكبتهم فينقلبوا خائبين
3:128ليس لك من الأمر شىء أو يتوب عليهم أو يعذبهم فإنهم ظلمون
3:129ولله ما فى السموت وما فى الأرض يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء والله غفور رحيم
3:133وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموت والأرض أعدت للمتقين
3:136أولئك جزاؤهم مغفرة من ربهم وجنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها ونعم أجر العملين
3:137قد خلت من قبلكم سنن فسيروا فى الأرض فانظروا كيف كان عقبة المكذبين
3:143ولقد كنتم تمنون الموت من قبل أن تلقوه فقد رأيتموه وأنتم تنظرون
3:144وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل أفإين مات أو قتل انقلبتم على أعقبكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيءا وسيجزى الله الشكرين
3:146وكأين من نبى قتل معه ربيون كثير فما وهنوا لما أصابهم فى سبيل الله وما ضعفوا وما استكانوا والله يحب الصبرين
3:152ولقد صدقكم الله وعده إذ تحسونهم بإذنه حتى إذا فشلتم وتنزعتم فى الأمر وعصيتم من بعد ما أرىكم ما تحبون منكم من يريد الدنيا ومنكم من يريد الءاخرة ثم صرفكم عنهم ليبتليكم ولقد عفا عنكم والله ذو فضل على المؤمنين
3:154ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجهلية يقولون هل لنا من الأمر من شىء قل إن الأمر كله لله يخفون فى أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شىء ما قتلنا ههنا قل لو كنتم فى بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلى الله ما فى صدوركم وليمحص ما فى قلوبكم والله عليم بذات الصدور
3:157ولئن قتلتم فى سبيل الله أو متم لمغفرة من الله ورحمة خير مما يجمعون
3:159فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم فى الأمر فإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين
3:160إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذى ينصركم من بعده وعلى الله فليتوكل المؤمنون
3:162أفمن اتبع رضون الله كمن باء بسخط من الله ومأوىه جهنم وبئس المصير
3:164لقد من الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا من أنفسهم يتلوا عليهم ءايته ويزكيهم ويعلمهم الكتب والحكمة وإن كانوا من قبل لفى ضلل مبين
3:165أولما أصبتكم مصيبة قد أصبتم مثليها قلتم أنى هذا قل هو من عند أنفسكم إن الله على كل شىء قدير
3:170فرحين بما ءاتىهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ألا خوف عليهم ولا هم يحزنون
3:171يستبشرون بنعمة من الله وفضل وأن الله لا يضيع أجر المؤمنين
3:172الذين استجابوا لله والرسول من بعد ما أصابهم القرح للذين أحسنوا منهم واتقوا أجر عظيم
3:174فانقلبوا بنعمة من الله وفضل لم يمسسهم سوء واتبعوا رضون الله والله ذو فضل عظيم
3:179ما كان الله ليذر المؤمنين على ما أنتم عليه حتى يميز الخبيث من الطيب وما كان الله ليطلعكم على الغيب ولكن الله يجتبى من رسله من يشاء فءامنوا بالله ورسله وإن تؤمنوا وتتقوا فلكم أجر عظيم
3:180ولا يحسبن الذين يبخلون بما ءاتىهم الله من فضله هو خيرا لهم بل هو شر لهم سيطوقون ما بخلوا به يوم القيمة ولله ميرث السموت والأرض والله بما تعملون خبير
3:183الذين قالوا إن الله عهد إلينا ألا نؤمن لرسول حتى يأتينا بقربان تأكله النار قل قد جاءكم رسل من قبلى بالبينت وبالذى قلتم فلم قتلتموهم إن كنتم صدقين
3:184فإن كذبوك فقد كذب رسل من قبلك جاءو بالبينت والزبر والكتب المنير
3:186لتبلون فى أمولكم وأنفسكم ولتسمعن من الذين أوتوا الكتب من قبلكم ومن الذين أشركوا أذى كثيرا وإن تصبروا وتتقوا فإن ذلك من عزم الأمور
3:188لا تحسبن الذين يفرحون بما أتوا ويحبون أن يحمدوا بما لم يفعلوا فلا تحسبنهم بمفازة من العذاب ولهم عذاب أليم
3:192ربنا إنك من تدخل النار فقد أخزيته وما للظلمين من أنصار
3:195فاستجاب لهم ربهم أنى لا أضيع عمل عمل منكم من ذكر أو أنثى بعضكم من بعض فالذين هاجروا وأخرجوا من ديرهم وأوذوا فى سبيلى وقتلوا وقتلوا لأكفرن عنهم سيءاتهم ولأدخلنهم جنت تجرى من تحتها الأنهر ثوابا من عند الله والله عنده حسن الثواب
3:198لكن الذين اتقوا ربهم لهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها نزلا من عند الله وما عند الله خير للأبرار
3:199وإن من أهل الكتب لمن يؤمن بالله وما أنزل إليكم وما أنزل إليهم خشعين لله لا يشترون بءايت الله ثمنا قليلا أولئك لهم أجرهم عند ربهم إن الله سريع الحساب
4:1يأيها الناس اتقوا ربكم الذى خلقكم من نفس وحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء واتقوا الله الذى تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا
4:3وإن خفتم ألا تقسطوا فى اليتمى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلث وربع فإن خفتم ألا تعدلوا فوحدة أو ما ملكت أيمنكم ذلك أدنى ألا تعولوا
4:9وليخش الذين لو تركوا من خلفهم ذرية ضعفا خافوا عليهم فليتقوا الله وليقولوا قولا سديدا
4:11يوصيكم الله فى أولدكم للذكر مثل حظ الأنثيين فإن كن نساء فوق اثنتين فلهن ثلثا ما ترك وإن كانت وحدة فلها النصف ولأبويه لكل وحد منهما السدس مما ترك إن كان له ولد فإن لم يكن له ولد وورثه أبواه فلأمه الثلث فإن كان له إخوة فلأمه السدس من بعد وصية يوصى بها أو دين ءاباؤكم وأبناؤكم لا تدرون أيهم أقرب لكم نفعا فريضة من الله إن الله كان عليما حكيما
4:12ولكم نصف ما ترك أزوجكم إن لم يكن لهن ولد فإن كان لهن ولد فلكم الربع مما تركن من بعد وصية يوصين بها أو دين ولهن الربع مما تركتم إن لم يكن لكم ولد فإن كان لكم ولد فلهن الثمن مما تركتم من بعد وصية توصون بها أو دين وإن كان رجل يورث كللة أو امرأة وله أخ أو أخت فلكل وحد منهما السدس فإن كانوا أكثر من ذلك فهم شركاء فى الثلث من بعد وصية يوصى بها أو دين غير مضار وصية من الله والله عليم حليم
4:13تلك حدود الله ومن يطع الله ورسوله يدخله جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها وذلك الفوز العظيم
4:15والتى يأتين الفحشة من نسائكم فاستشهدوا عليهن أربعة منكم فإن شهدوا فأمسكوهن فى البيوت حتى يتوفىهن الموت أو يجعل الله لهن سبيلا
4:17إنما التوبة على الله للذين يعملون السوء بجهلة ثم يتوبون من قريب فأولئك يتوب الله عليهم وكان الله عليما حكيما
4:22ولا تنكحوا ما نكح ءاباؤكم من النساء إلا ما قد سلف إنه كان فحشة ومقتا وساء سبيلا
4:23حرمت عليكم أمهتكم وبناتكم وأخوتكم وعمتكم وخلتكم وبنات الأخ وبنات الأخت وأمهتكم التى أرضعنكم وأخوتكم من الرضعة وأمهت نسائكم وربئبكم التى فى حجوركم من نسائكم التى دخلتم بهن فإن لم تكونوا دخلتم بهن فلا جناح عليكم وحلئل أبنائكم الذين من أصلبكم وأن تجمعوا بين الأختين إلا ما قد سلف إن الله كان غفورا رحيما
4:24والمحصنت من النساء إلا ما ملكت أيمنكم كتب الله عليكم وأحل لكم ما وراء ذلكم أن تبتغوا بأمولكم محصنين غير مسفحين فما استمتعتم به منهن فءاتوهن أجورهن فريضة ولا جناح عليكم فيما ترضيتم به من بعد الفريضة إن الله كان عليما حكيما
4:25ومن لم يستطع منكم طولا أن ينكح المحصنت المؤمنت فمن ما ملكت أيمنكم من فتيتكم المؤمنت والله أعلم بإيمنكم بعضكم من بعض فانكحوهن بإذن أهلهن وءاتوهن أجورهن بالمعروف محصنت غير مسفحت ولا متخذت أخدان فإذا أحصن فإن أتين بفحشة فعليهن نصف ما على المحصنت من العذاب ذلك لمن خشى العنت منكم وأن تصبروا خير لكم والله غفور رحيم
4:26يريد الله ليبين لكم ويهديكم سنن الذين من قبلكم ويتوب عليكم والله عليم حكيم
4:32ولا تتمنوا ما فضل الله به بعضكم على بعض للرجال نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن وسءلوا الله من فضله إن الله كان بكل شىء عليما
4:34الرجال قومون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أمولهم فالصلحت قنتت حفظت للغيب بما حفظ الله والتى تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن فى المضاجع واضربوهن فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا إن الله كان عليا كبيرا
4:35وإن خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها إن يريدا إصلحا يوفق الله بينهما إن الله كان عليما خبيرا
4:36واعبدوا الله ولا تشركوا به شيءا وبالولدين إحسنا وبذى القربى واليتمى والمسكين والجار ذى القربى والجار الجنب والصاحب بالجنب وابن السبيل وما ملكت أيمنكم إن الله لا يحب من كان مختالا فخورا
4:37الذين يبخلون ويأمرون الناس بالبخل ويكتمون ما ءاتىهم الله من فضله وأعتدنا للكفرين عذابا مهينا
4:40إن الله لا يظلم مثقال ذرة وإن تك حسنة يضعفها ويؤت من لدنه أجرا عظيما
4:41فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيدا
4:43يأيها الذين ءامنوا لا تقربوا الصلوة وأنتم سكرى حتى تعلموا ما تقولون ولا جنبا إلا عابرى سبيل حتى تغتسلوا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لمستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم إن الله كان عفوا غفورا
4:44ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يشترون الضللة ويريدون أن تضلوا السبيل
4:46من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه ويقولون سمعنا وعصينا واسمع غير مسمع ورعنا ليا بألسنتهم وطعنا فى الدين ولو أنهم قالوا سمعنا وأطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم وأقوم ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلا
4:47يأيها الذين أوتوا الكتب ءامنوا بما نزلنا مصدقا لما معكم من قبل أن نطمس وجوها فنردها على أدبارها أو نلعنهم كما لعنا أصحب السبت وكان أمر الله مفعولا
4:49ألم تر إلى الذين يزكون أنفسهم بل الله يزكى من يشاء ولا يظلمون فتيلا
4:51ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يؤمنون بالجبت والطغوت ويقولون للذين كفروا هؤلاء أهدى من الذين ءامنوا سبيلا
4:53أم لهم نصيب من الملك فإذا لا يؤتون الناس نقيرا
4:54أم يحسدون الناس على ما ءاتىهم الله من فضله فقد ءاتينا ءال إبرهيم الكتب والحكمة وءاتينهم ملكا عظيما
4:55فمنهم من ءامن به ومنهم من صد عنه وكفى بجهنم سعيرا
4:57والذين ءامنوا وعملوا الصلحت سندخلهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا لهم فيها أزوج مطهرة وندخلهم ظلا ظليلا
4:60ألم تر إلى الذين يزعمون أنهم ءامنوا بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك يريدون أن يتحاكموا إلى الطغوت وقد أمروا أن يكفروا به ويريد الشيطن أن يضلهم ضللا بعيدا
4:64وما أرسلنا من رسول إلا ليطاع بإذن الله ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما
4:66ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم أو اخرجوا من ديركم ما فعلوه إلا قليل منهم ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيرا لهم وأشد تثبيتا
4:67وإذا لءاتينهم من لدنا أجرا عظيما
4:69ومن يطع الله والرسول فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبين والصديقين والشهداء والصلحين وحسن أولئك رفيقا
4:70ذلك الفضل من الله وكفى بالله عليما
4:73ولئن أصبكم فضل من الله ليقولن كأن لم تكن بينكم وبينه مودة يليتنى كنت معهم فأفوز فوزا عظيما
4:75وما لكم لا تقتلون فى سبيل الله والمستضعفين من الرجال والنساء والولدن الذين يقولون ربنا أخرجنا من هذه القرية الظالم أهلها واجعل لنا من لدنك وليا واجعل لنا من لدنك نصيرا
4:78أينما تكونوا يدرككم الموت ولو كنتم فى بروج مشيدة وإن تصبهم حسنة يقولوا هذه من عند الله وإن تصبهم سيئة يقولوا هذه من عندك قل كل من عند الله فمال هؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثا
4:79ما أصابك من حسنة فمن الله وما أصابك من سيئة فمن نفسك وأرسلنك للناس رسولا وكفى بالله شهيدا
4:80من يطع الرسول فقد أطاع الله ومن تولى فما أرسلنك عليهم حفيظا
4:81ويقولون طاعة فإذا برزوا من عندك بيت طائفة منهم غير الذى تقول والله يكتب ما يبيتون فأعرض عنهم وتوكل على الله وكفى بالله وكيلا
4:82أفلا يتدبرون القرءان ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلفا كثيرا
4:83وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولى الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطن إلا قليلا
4:85من يشفع شفعة حسنة يكن له نصيب منها ومن يشفع شفعة سيئة يكن له كفل منها وكان الله على كل شىء مقيتا
4:87الله لا إله إلا هو ليجمعنكم إلى يوم القيمة لا ريب فيه ومن أصدق من الله حديثا
4:88فما لكم فى المنفقين فئتين والله أركسهم بما كسبوا أتريدون أن تهدوا من أضل الله ومن يضلل الله فلن تجد له سبيلا
4:92وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلا خطءا ومن قتل مؤمنا خطءا فتحرير رقبة مؤمنة ودية مسلمة إلى أهله إلا أن يصدقوا فإن كان من قوم عدو لكم وهو مؤمن فتحرير رقبة مؤمنة وإن كان من قوم بينكم وبينهم ميثق فدية مسلمة إلى أهله وتحرير رقبة مؤمنة فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله وكان الله عليما حكيما
4:94يأيها الذين ءامنوا إذا ضربتم فى سبيل الله فتبينوا ولا تقولوا لمن ألقى إليكم السلم لست مؤمنا تبتغون عرض الحيوة الدنيا فعند الله مغانم كثيرة كذلك كنتم من قبل فمن الله عليكم فتبينوا إن الله كان بما تعملون خبيرا
4:95لا يستوى القعدون من المؤمنين غير أولى الضرر والمجهدون فى سبيل الله بأمولهم وأنفسهم فضل الله المجهدين بأمولهم وأنفسهم على القعدين درجة وكلا وعد الله الحسنى وفضل الله المجهدين على القعدين أجرا عظيما
4:98إلا المستضعفين من الرجال والنساء والولدن لا يستطيعون حيلة ولا يهتدون سبيلا
4:100ومن يهاجر فى سبيل الله يجد فى الأرض مرغما كثيرا وسعة ومن يخرج من بيته مهاجرا إلى الله ورسوله ثم يدركه الموت فقد وقع أجره على الله وكان الله غفورا رحيما
4:101وإذا ضربتم فى الأرض فليس عليكم جناح أن تقصروا من الصلوة إن خفتم أن يفتنكم الذين كفروا إن الكفرين كانوا لكم عدوا مبينا
4:102وإذا كنت فيهم فأقمت لهم الصلوة فلتقم طائفة منهم معك وليأخذوا أسلحتهم فإذا سجدوا فليكونوا من ورائكم ولتأت طائفة أخرى لم يصلوا فليصلوا معك وليأخذوا حذرهم وأسلحتهم ود الذين كفروا لو تغفلون عن أسلحتكم وأمتعتكم فيميلون عليكم ميلة وحدة ولا جناح عليكم إن كان بكم أذى من مطر أو كنتم مرضى أن تضعوا أسلحتكم وخذوا حذركم إن الله أعد للكفرين عذابا مهينا
4:104ولا تهنوا فى ابتغاء القوم إن تكونوا تألمون فإنهم يألمون كما تألمون وترجون من الله ما لا يرجون وكان الله عليما حكيما
4:107ولا تجدل عن الذين يختانون أنفسهم إن الله لا يحب من كان خوانا أثيما
4:108يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله وهو معهم إذ يبيتون ما لا يرضى من القول وكان الله بما يعملون محيطا
4:109هأنتم هؤلاء جدلتم عنهم فى الحيوة الدنيا فمن يجدل الله عنهم يوم القيمة أم من يكون عليهم وكيلا
4:113ولولا فضل الله عليك ورحمته لهمت طائفة منهم أن يضلوك وما يضلون إلا أنفسهم وما يضرونك من شىء وأنزل الله عليك الكتب والحكمة وعلمك ما لم تكن تعلم وكان فضل الله عليك عظيما
4:114لا خير فى كثير من نجوىهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله فسوف نؤتيه أجرا عظيما
4:115ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا
4:117إن يدعون من دونه إلا إنثا وإن يدعون إلا شيطنا مريدا
4:118لعنه الله وقال لأتخذن من عبادك نصيبا مفروضا
4:119ولأضلنهم ولأمنينهم ولءامرنهم فليبتكن ءاذان الأنعم ولءامرنهم فليغيرن خلق الله ومن يتخذ الشيطن وليا من دون الله فقد خسر خسرانا مبينا
4:122والذين ءامنوا وعملوا الصلحت سندخلهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا وعد الله حقا ومن أصدق من الله قيلا
4:123ليس بأمانيكم ولا أمانى أهل الكتب من يعمل سوءا يجز به ولا يجد له من دون الله وليا ولا نصيرا
4:124ومن يعمل من الصلحت من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون نقيرا
4:127ويستفتونك فى النساء قل الله يفتيكم فيهن وما يتلى عليكم فى الكتب فى يتمى النساء التى لا تؤتونهن ما كتب لهن وترغبون أن تنكحوهن والمستضعفين من الولدن وأن تقوموا لليتمى بالقسط وما تفعلوا من خير فإن الله كان به عليما
4:128وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو إعراضا فلا جناح عليهما أن يصلحا بينهما صلحا والصلح خير وأحضرت الأنفس الشح وإن تحسنوا وتتقوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا
4:130وإن يتفرقا يغن الله كلا من سعته وكان الله وسعا حكيما
4:131ولله ما فى السموت وما فى الأرض ولقد وصينا الذين أوتوا الكتب من قبلكم وإياكم أن اتقوا الله وإن تكفروا فإن لله ما فى السموت وما فى الأرض وكان الله غنيا حميدا
4:134من كان يريد ثواب الدنيا فعند الله ثواب الدنيا والءاخرة وكان الله سميعا بصيرا
4:136يأيها الذين ءامنوا ءامنوا بالله ورسوله والكتب الذى نزل على رسوله والكتب الذى أنزل من قبل ومن يكفر بالله وملئكته وكتبه ورسله واليوم الءاخر فقد ضل ضللا بعيدا
4:139الذين يتخذون الكفرين أولياء من دون المؤمنين أيبتغون عندهم العزة فإن العزة لله جميعا
4:141الذين يتربصون بكم فإن كان لكم فتح من الله قالوا ألم نكن معكم وإن كان للكفرين نصيب قالوا ألم نستحوذ عليكم ونمنعكم من المؤمنين فالله يحكم بينكم يوم القيمة ولن يجعل الله للكفرين على المؤمنين سبيلا
4:144يأيها الذين ءامنوا لا تتخذوا الكفرين أولياء من دون المؤمنين أتريدون أن تجعلوا لله عليكم سلطنا مبينا
4:145إن المنفقين فى الدرك الأسفل من النار ولن تجد لهم نصيرا
4:148لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما
4:153يسءلك أهل الكتب أن تنزل عليهم كتبا من السماء فقد سألوا موسى أكبر من ذلك فقالوا أرنا الله جهرة فأخذتهم الصعقة بظلمهم ثم اتخذوا العجل من بعد ما جاءتهم البينت فعفونا عن ذلك وءاتينا موسى سلطنا مبينا
4:157وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم وإن الذين اختلفوا فيه لفى شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقينا
4:159وإن من أهل الكتب إلا ليؤمنن به قبل موته ويوم القيمة يكون عليهم شهيدا
4:160فبظلم من الذين هادوا حرمنا عليهم طيبت أحلت لهم وبصدهم عن سبيل الله كثيرا
4:162لكن الرسخون فى العلم منهم والمؤمنون يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك والمقيمين الصلوة والمؤتون الزكوة والمؤمنون بالله واليوم الءاخر أولئك سنؤتيهم أجرا عظيما
4:163إنا أوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح والنبين من بعده وأوحينا إلى إبرهيم وإسمعيل وإسحق ويعقوب والأسباط وعيسى وأيوب ويونس وهرون وسليمن وءاتينا داود زبورا
4:164ورسلا قد قصصنهم عليك من قبل ورسلا لم نقصصهم عليك وكلم الله موسى تكليما
4:170يأيها الناس قد جاءكم الرسول بالحق من ربكم فءامنوا خيرا لكم وإن تكفروا فإن لله ما فى السموت والأرض وكان الله عليما حكيما
4:173فأما الذين ءامنوا وعملوا الصلحت فيوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله وأما الذين استنكفوا واستكبروا فيعذبهم عذابا أليما ولا يجدون لهم من دون الله وليا ولا نصيرا
4:174يأيها الناس قد جاءكم برهن من ربكم وأنزلنا إليكم نورا مبينا
5:2يأيها الذين ءامنوا لا تحلوا شعئر الله ولا الشهر الحرام ولا الهدى ولا القلئد ولا ءامين البيت الحرام يبتغون فضلا من ربهم ورضونا وإذا حللتم فاصطادوا ولا يجرمنكم شنءان قوم أن صدوكم عن المسجد الحرام أن تعتدوا وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدون واتقوا الله إن الله شديد العقاب
5:3حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلم ذلكم فسق اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتى ورضيت لكم الإسلم دينا فمن اضطر فى مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم
5:4يسءلونك ماذا أحل لهم قل أحل لكم الطيبت وما علمتم من الجوارح مكلبين تعلمونهن مما علمكم الله فكلوا مما أمسكن عليكم واذكروا اسم الله عليه واتقوا الله إن الله سريع الحساب
5:5اليوم أحل لكم الطيبت وطعام الذين أوتوا الكتب حل لكم وطعامكم حل لهم والمحصنت من المؤمنت والمحصنت من الذين أوتوا الكتب من قبلكم إذا ءاتيتموهن أجورهن محصنين غير مسفحين ولا متخذى أخدان ومن يكفر بالإيمن فقد حبط عمله وهو فى الءاخرة من الخسرين
5:6يأيها الذين ءامنوا إذا قمتم إلى الصلوة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برءوسكم وأرجلكم إلى الكعبين وإن كنتم جنبا فاطهروا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لمستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم منه ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم لعلكم تشكرون
5:12ولقد أخذ الله ميثق بنى إسرءيل وبعثنا منهم اثنى عشر نقيبا وقال الله إنى معكم لئن أقمتم الصلوة وءاتيتم الزكوة وءامنتم برسلى وعزرتموهم وأقرضتم الله قرضا حسنا لأكفرن عنكم سيءاتكم ولأدخلنكم جنت تجرى من تحتها الأنهر فمن كفر بعد ذلك منكم فقد ضل سواء السبيل
5:15يأهل الكتب قد جاءكم رسولنا يبين لكم كثيرا مما كنتم تخفون من الكتب ويعفوا عن كثير قد جاءكم من الله نور وكتب مبين
5:16يهدى به الله من اتبع رضونه سبل السلم ويخرجهم من الظلمت إلى النور بإذنه ويهديهم إلى صرط مستقيم
5:17لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم قل فمن يملك من الله شيءا إن أراد أن يهلك المسيح ابن مريم وأمه ومن فى الأرض جميعا ولله ملك السموت والأرض وما بينهما يخلق ما يشاء والله على كل شىء قدير
5:18وقالت اليهود والنصرى نحن أبنؤا الله وأحبؤه قل فلم يعذبكم بذنوبكم بل أنتم بشر ممن خلق يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء ولله ملك السموت والأرض وما بينهما وإليه المصير
5:19يأهل الكتب قد جاءكم رسولنا يبين لكم على فترة من الرسل أن تقولوا ما جاءنا من بشير ولا نذير فقد جاءكم بشير ونذير والله على كل شىء قدير
5:20وإذ قال موسى لقومه يقوم اذكروا نعمة الله عليكم إذ جعل فيكم أنبياء وجعلكم ملوكا وءاتىكم ما لم يؤت أحدا من العلمين
5:23قال رجلان من الذين يخافون أنعم الله عليهما ادخلوا عليهم الباب فإذا دخلتموه فإنكم غلبون وعلى الله فتوكلوا إن كنتم مؤمنين
5:27واتل عليهم نبأ ابنى ءادم بالحق إذ قربا قربانا فتقبل من أحدهما ولم يتقبل من الءاخر قال لأقتلنك قال إنما يتقبل الله من المتقين
5:29إنى أريد أن تبوأ بإثمى وإثمك فتكون من أصحب النار وذلك جزؤا الظلمين
5:30فطوعت له نفسه قتل أخيه فقتله فأصبح من الخسرين
5:31فبعث الله غرابا يبحث فى الأرض ليريه كيف يورى سوءة أخيه قال يويلتى أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب فأورى سوءة أخى فأصبح من الندمين
5:32من أجل ذلك كتبنا على بنى إسرءيل أنه من قتل نفسا بغير نفس أو فساد فى الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا ولقد جاءتهم رسلنا بالبينت ثم إن كثيرا منهم بعد ذلك فى الأرض لمسرفون
5:33إنما جزؤا الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون فى الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزى فى الدنيا ولهم فى الءاخرة عذاب عظيم
5:34إلا الذين تابوا من قبل أن تقدروا عليهم فاعلموا أن الله غفور رحيم
5:36إن الذين كفروا لو أن لهم ما فى الأرض جميعا ومثله معه ليفتدوا به من عذاب يوم القيمة ما تقبل منهم ولهم عذاب أليم
5:37يريدون أن يخرجوا من النار وما هم بخرجين منها ولهم عذاب مقيم
5:38والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسبا نكلا من الله والله عزيز حكيم
5:39فمن تاب من بعد ظلمه وأصلح فإن الله يتوب عليه إن الله غفور رحيم
5:40ألم تعلم أن الله له ملك السموت والأرض يعذب من يشاء ويغفر لمن يشاء والله على كل شىء قدير
5:41يأيها الرسول لا يحزنك الذين يسرعون فى الكفر من الذين قالوا ءامنا بأفوههم ولم تؤمن قلوبهم ومن الذين هادوا سمعون للكذب سمعون لقوم ءاخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه يقولون إن أوتيتم هذا فخذوه وإن لم تؤتوه فاحذروا ومن يرد الله فتنته فلن تملك له من الله شيءا أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم لهم فى الدنيا خزى ولهم فى الءاخرة عذاب عظيم
5:43وكيف يحكمونك وعندهم التورىة فيها حكم الله ثم يتولون من بعد ذلك وما أولئك بالمؤمنين
5:44إنا أنزلنا التورىة فيها هدى ونور يحكم بها النبيون الذين أسلموا للذين هادوا والربنيون والأحبار بما استحفظوا من كتب الله وكانوا عليه شهداء فلا تخشوا الناس واخشون ولا تشتروا بءايتى ثمنا قليلا ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكفرون
5:46وقفينا على ءاثرهم بعيسى ابن مريم مصدقا لما بين يديه من التورىة وءاتينه الإنجيل فيه هدى ونور ومصدقا لما بين يديه من التورىة وهدى وموعظة للمتقين
5:48وأنزلنا إليك الكتب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتب ومهيمنا عليه فاحكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم عما جاءك من الحق لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا ولو شاء الله لجعلكم أمة وحدة ولكن ليبلوكم فى ما ءاتىكم فاستبقوا الخيرت إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون
5:49وأن احكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم واحذرهم أن يفتنوك عن بعض ما أنزل الله إليك فإن تولوا فاعلم أنما يريد الله أن يصيبهم ببعض ذنوبهم وإن كثيرا من الناس لفسقون
5:50أفحكم الجهلية يبغون ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون
5:52فترى الذين فى قلوبهم مرض يسرعون فيهم يقولون نخشى أن تصيبنا دائرة فعسى الله أن يأتى بالفتح أو أمر من عنده فيصبحوا على ما أسروا فى أنفسهم ندمين
5:54يأيها الذين ءامنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتى الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكفرين يجهدون فى سبيل الله ولا يخافون لومة لائم ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله وسع عليم
5:57يأيها الذين ءامنوا لا تتخذوا الذين اتخذوا دينكم هزوا ولعبا من الذين أوتوا الكتب من قبلكم والكفار أولياء واتقوا الله إن كنتم مؤمنين
5:59قل يأهل الكتب هل تنقمون منا إلا أن ءامنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل من قبل وأن أكثركم فسقون
5:60قل هل أنبئكم بشر من ذلك مثوبة عند الله من لعنه الله وغضب عليه وجعل منهم القردة والخنازير وعبد الطغوت أولئك شر مكانا وأضل عن سواء السبيل
5:64وقالت اليهود يد الله مغلولة غلت أيديهم ولعنوا بما قالوا بل يداه مبسوطتان ينفق كيف يشاء وليزيدن كثيرا منهم ما أنزل إليك من ربك طغينا وكفرا وألقينا بينهم العدوة والبغضاء إلى يوم القيمة كلما أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله ويسعون فى الأرض فسادا والله لا يحب المفسدين
5:66ولو أنهم أقاموا التورىة والإنجيل وما أنزل إليهم من ربهم لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم منهم أمة مقتصدة وكثير منهم ساء ما يعملون
5:67يأيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس إن الله لا يهدى القوم الكفرين
5:68قل يأهل الكتب لستم على شىء حتى تقيموا التورىة والإنجيل وما أنزل إليكم من ربكم وليزيدن كثيرا منهم ما أنزل إليك من ربك طغينا وكفرا فلا تأس على القوم الكفرين
5:69إن الذين ءامنوا والذين هادوا والصبءون والنصرى من ءامن بالله واليوم الءاخر وعمل صلحا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون
5:72لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم وقال المسيح يبنى إسرءيل اعبدوا الله ربى وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأوىه النار وما للظلمين من أنصار
5:73لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلثة وما من إله إلا إله وحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم
5:75ما المسيح ابن مريم إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام انظر كيف نبين لهم الءايت ثم انظر أنى يؤفكون
5:76قل أتعبدون من دون الله ما لا يملك لكم ضرا ولا نفعا والله هو السميع العليم
5:77قل يأهل الكتب لا تغلوا فى دينكم غير الحق ولا تتبعوا أهواء قوم قد ضلوا من قبل وأضلوا كثيرا وضلوا عن سواء السبيل
5:78لعن الذين كفروا من بنى إسرءيل على لسان داود وعيسى ابن مريم ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون
5:83وإذا سمعوا ما أنزل إلى الرسول ترى أعينهم تفيض من الدمع مما عرفوا من الحق يقولون ربنا ءامنا فاكتبنا مع الشهدين
5:84وما لنا لا نؤمن بالله وما جاءنا من الحق ونطمع أن يدخلنا ربنا مع القوم الصلحين
5:85فأثبهم الله بما قالوا جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها وذلك جزاء المحسنين
5:89لا يؤاخذكم الله باللغو فى أيمنكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمن فكفرته إطعام عشرة مسكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلثة أيام ذلك كفرة أيمنكم إذا حلفتم واحفظوا أيمنكم كذلك يبين الله لكم ءايته لعلكم تشكرون
5:90يأيها الذين ءامنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلم رجس من عمل الشيطن فاجتنبوه لعلكم تفلحون
5:94يأيها الذين ءامنوا ليبلونكم الله بشىء من الصيد تناله أيديكم ورماحكم ليعلم الله من يخافه بالغيب فمن اعتدى بعد ذلك فله عذاب أليم
5:95يأيها الذين ءامنوا لا تقتلوا الصيد وأنتم حرم ومن قتله منكم متعمدا فجزاء مثل ما قتل من النعم يحكم به ذوا عدل منكم هديا بلغ الكعبة أو كفرة طعام مسكين أو عدل ذلك صياما ليذوق وبال أمره عفا الله عما سلف ومن عاد فينتقم الله منه والله عزيز ذو انتقام
5:102قد سألها قوم من قبلكم ثم أصبحوا بها كفرين
5:103ما جعل الله من بحيرة ولا سائبة ولا وصيلة ولا حام ولكن الذين كفروا يفترون على الله الكذب وأكثرهم لا يعقلون
5:105يأيها الذين ءامنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم تعملون
5:106يأيها الذين ءامنوا شهدة بينكم إذا حضر أحدكم الموت حين الوصية اثنان ذوا عدل منكم أو ءاخران من غيركم إن أنتم ضربتم فى الأرض فأصبتكم مصيبة الموت تحبسونهما من بعد الصلوة فيقسمان بالله إن ارتبتم لا نشترى به ثمنا ولو كان ذا قربى ولا نكتم شهدة الله إنا إذا لمن الءاثمين
5:107فإن عثر على أنهما استحقا إثما فءاخران يقومان مقامهما من الذين استحق عليهم الأولين فيقسمان بالله لشهدتنا أحق من شهدتهما وما اعتدينا إنا إذا لمن الظلمين
5:110إذ قال الله يعيسى ابن مريم اذكر نعمتى عليك وعلى ولدتك إذ أيدتك بروح القدس تكلم الناس فى المهد وكهلا وإذ علمتك الكتب والحكمة والتورىة والإنجيل وإذ تخلق من الطين كهيءة الطير بإذنى فتنفخ فيها فتكون طيرا بإذنى وتبرئ الأكمه والأبرص بإذنى وإذ تخرج الموتى بإذنى وإذ كففت بنى إسرءيل عنك إذ جئتهم بالبينت فقال الذين كفروا منهم إن هذا إلا سحر مبين
5:112إذ قال الحواريون يعيسى ابن مريم هل يستطيع ربك أن ينزل علينا مائدة من السماء قال اتقوا الله إن كنتم مؤمنين
5:113قالوا نريد أن نأكل منها وتطمئن قلوبنا ونعلم أن قد صدقتنا ونكون عليها من الشهدين
5:114قال عيسى ابن مريم اللهم ربنا أنزل علينا مائدة من السماء تكون لنا عيدا لأولنا وءاخرنا وءاية منك وارزقنا وأنت خير الرزقين
5:115قال الله إنى منزلها عليكم فمن يكفر بعد منكم فإنى أعذبه عذابا لا أعذبه أحدا من العلمين
5:116وإذ قال الله يعيسى ابن مريم ءأنت قلت للناس اتخذونى وأمى إلهين من دون الله قال سبحنك ما يكون لى أن أقول ما ليس لى بحق إن كنت قلته فقد علمته تعلم ما فى نفسى ولا أعلم ما فى نفسك إنك أنت علم الغيوب
5:119قال الله هذا يوم ينفع الصدقين صدقهم لهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا رضى الله عنهم ورضوا عنه ذلك الفوز العظيم
6:2هو الذى خلقكم من طين ثم قضى أجلا وأجل مسمى عنده ثم أنتم تمترون
6:4وما تأتيهم من ءاية من ءايت ربهم إلا كانوا عنها معرضين
6:6ألم يروا كم أهلكنا من قبلهم من قرن مكنهم فى الأرض ما لم نمكن لكم وأرسلنا السماء عليهم مدرارا وجعلنا الأنهر تجرى من تحتهم فأهلكنهم بذنوبهم وأنشأنا من بعدهم قرنا ءاخرين
6:10ولقد استهزئ برسل من قبلك فحاق بالذين سخروا منهم ما كانوا به يستهزءون
6:14قل أغير الله أتخذ وليا فاطر السموت والأرض وهو يطعم ولا يطعم قل إنى أمرت أن أكون أول من أسلم ولا تكونن من المشركين
6:16من يصرف عنه يومئذ فقد رحمه وذلك الفوز المبين
6:25ومنهم من يستمع إليك وجعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفى ءاذانهم وقرا وإن يروا كل ءاية لا يؤمنوا بها حتى إذا جاءوك يجدلونك يقول الذين كفروا إن هذا إلا أسطير الأولين
6:27ولو ترى إذ وقفوا على النار فقالوا يليتنا نرد ولا نكذب بءايت ربنا ونكون من المؤمنين
6:28بل بدا لهم ما كانوا يخفون من قبل ولو ردوا لعادوا لما نهوا عنه وإنهم لكذبون
6:34ولقد كذبت رسل من قبلك فصبروا على ما كذبوا وأوذوا حتى أتىهم نصرنا ولا مبدل لكلمت الله ولقد جاءك من نبإى المرسلين
6:35وإن كان كبر عليك إعراضهم فإن استطعت أن تبتغى نفقا فى الأرض أو سلما فى السماء فتأتيهم بءاية ولو شاء الله لجمعهم على الهدى فلا تكونن من الجهلين
6:37وقالوا لولا نزل عليه ءاية من ربه قل إن الله قادر على أن ينزل ءاية ولكن أكثرهم لا يعلمون
6:38وما من دابة فى الأرض ولا طئر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا فى الكتب من شىء ثم إلى ربهم يحشرون
6:39والذين كذبوا بءايتنا صم وبكم فى الظلمت من يشإ الله يضلله ومن يشأ يجعله على صرط مستقيم
6:42ولقد أرسلنا إلى أمم من قبلك فأخذنهم بالبأساء والضراء لعلهم يتضرعون
6:46قل أرءيتم إن أخذ الله سمعكم وأبصركم وختم على قلوبكم من إله غير الله يأتيكم به انظر كيف نصرف الءايت ثم هم يصدفون
6:51وأنذر به الذين يخافون أن يحشروا إلى ربهم ليس لهم من دونه ولى ولا شفيع لعلهم يتقون
6:52ولا تطرد الذين يدعون ربهم بالغدوة والعشى يريدون وجهه ما عليك من حسابهم من شىء وما من حسابك عليهم من شىء فتطردهم فتكون من الظلمين
6:53وكذلك فتنا بعضهم ببعض ليقولوا أهؤلاء من الله عليهم من بيننا أليس الله بأعلم بالشكرين
6:54وإذا جاءك الذين يؤمنون بءايتنا فقل سلم عليكم كتب ربكم على نفسه الرحمة أنه من عمل منكم سوءا بجهلة ثم تاب من بعده وأصلح فأنه غفور رحيم
6:56قل إنى نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله قل لا أتبع أهواءكم قد ضللت إذا وما أنا من المهتدين
6:57قل إنى على بينة من ربى وكذبتم به ما عندى ما تستعجلون به إن الحكم إلا لله يقص الحق وهو خير الفصلين
6:59وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو ويعلم ما فى البر والبحر وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة فى ظلمت الأرض ولا رطب ولا يابس إلا فى كتب مبين
6:63قل من ينجيكم من ظلمت البر والبحر تدعونه تضرعا وخفية لئن أنجىنا من هذه لنكونن من الشكرين
6:65قل هو القادر على أن يبعث عليكم عذابا من فوقكم أو من تحت أرجلكم أو يلبسكم شيعا ويذيق بعضكم بأس بعض انظر كيف نصرف الءايت لعلهم يفقهون
6:69وما على الذين يتقون من حسابهم من شىء ولكن ذكرى لعلهم يتقون
6:70وذر الذين اتخذوا دينهم لعبا ولهوا وغرتهم الحيوة الدنيا وذكر به أن تبسل نفس بما كسبت ليس لها من دون الله ولى ولا شفيع وإن تعدل كل عدل لا يؤخذ منها أولئك الذين أبسلوا بما كسبوا لهم شراب من حميم وعذاب أليم بما كانوا يكفرون
6:71قل أندعوا من دون الله ما لا ينفعنا ولا يضرنا ونرد على أعقابنا بعد إذ هدىنا الله كالذى استهوته الشيطين فى الأرض حيران له أصحب يدعونه إلى الهدى ائتنا قل إن هدى الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العلمين
6:75وكذلك نرى إبرهيم ملكوت السموت والأرض وليكون من الموقنين
6:77فلما رءا القمر بازغا قال هذا ربى فلما أفل قال لئن لم يهدنى ربى لأكونن من القوم الضالين
6:79إنى وجهت وجهى للذى فطر السموت والأرض حنيفا وما أنا من المشركين
6:83وتلك حجتنا ءاتينها إبرهيم على قومه نرفع درجت من نشاء إن ربك حكيم عليم
6:84ووهبنا له إسحق ويعقوب كلا هدينا ونوحا هدينا من قبل ومن ذريته داود وسليمن وأيوب ويوسف وموسى وهرون وكذلك نجزى المحسنين
6:85وزكريا ويحيى وعيسى وإلياس كل من الصلحين
6:88ذلك هدى الله يهدى به من يشاء من عباده ولو أشركوا لحبط عنهم ما كانوا يعملون
6:91وما قدروا الله حق قدره إذ قالوا ما أنزل الله على بشر من شىء قل من أنزل الكتب الذى جاء به موسى نورا وهدى للناس تجعلونه قراطيس تبدونها وتخفون كثيرا وعلمتم ما لم تعلموا أنتم ولا ءاباؤكم قل الله ثم ذرهم فى خوضهم يلعبون
6:95إن الله فالق الحب والنوى يخرج الحى من الميت ومخرج الميت من الحى ذلكم الله فأنى تؤفكون
6:98وهو الذى أنشأكم من نفس وحدة فمستقر ومستودع قد فصلنا الءايت لقوم يفقهون
6:99وهو الذى أنزل من السماء ماء فأخرجنا به نبات كل شىء فأخرجنا منه خضرا نخرج منه حبا متراكبا ومن النخل من طلعها قنوان دانية وجنت من أعناب والزيتون والرمان مشتبها وغير متشبه انظروا إلى ثمره إذا أثمر وينعه إن فى ذلكم لءايت لقوم يؤمنون
6:104قد جاءكم بصائر من ربكم فمن أبصر فلنفسه ومن عمى فعليها وما أنا عليكم بحفيظ
6:106اتبع ما أوحى إليك من ربك لا إله إلا هو وأعرض عن المشركين
6:108ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم كذلك زينا لكل أمة عملهم ثم إلى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون
6:114أفغير الله أبتغى حكما وهو الذى أنزل إليكم الكتب مفصلا والذين ءاتينهم الكتب يعلمون أنه منزل من ربك بالحق فلا تكونن من الممترين
6:116وإن تطع أكثر من فى الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون
6:117إن ربك هو أعلم من يضل عن سبيله وهو أعلم بالمهتدين
6:128ويوم يحشرهم جميعا يمعشر الجن قد استكثرتم من الإنس وقال أولياؤهم من الإنس ربنا استمتع بعضنا ببعض وبلغنا أجلنا الذى أجلت لنا قال النار مثوىكم خلدين فيها إلا ما شاء الله إن ربك حكيم عليم
6:133وربك الغنى ذو الرحمة إن يشأ يذهبكم ويستخلف من بعدكم ما يشاء كما أنشأكم من ذرية قوم ءاخرين
6:135قل يقوم اعملوا على مكانتكم إنى عامل فسوف تعلمون من تكون له عقبة الدار إنه لا يفلح الظلمون
6:136وجعلوا لله مما ذرأ من الحرث والأنعم نصيبا فقالوا هذا لله بزعمهم وهذا لشركائنا فما كان لشركائهم فلا يصل إلى الله وما كان لله فهو يصل إلى شركائهم ساء ما يحكمون
6:137وكذلك زين لكثير من المشركين قتل أولدهم شركاؤهم ليردوهم وليلبسوا عليهم دينهم ولو شاء الله ما فعلوه فذرهم وما يفترون
6:138وقالوا هذه أنعم وحرث حجر لا يطعمها إلا من نشاء بزعمهم وأنعم حرمت ظهورها وأنعم لا يذكرون اسم الله عليها افتراء عليه سيجزيهم بما كانوا يفترون
6:141وهو الذى أنشأ جنت معروشت وغير معروشت والنخل والزرع مختلفا أكله والزيتون والرمان متشبها وغير متشبه كلوا من ثمره إذا أثمر وءاتوا حقه يوم حصاده ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين
6:143ثمنية أزوج من الضأن اثنين ومن المعز اثنين قل ءالذكرين حرم أم الأنثيين أما اشتملت عليه أرحام الأنثيين نبءونى بعلم إن كنتم صدقين
6:148سيقول الذين أشركوا لو شاء الله ما أشركنا ولا ءاباؤنا ولا حرمنا من شىء كذلك كذب الذين من قبلهم حتى ذاقوا بأسنا قل هل عندكم من علم فتخرجوه لنا إن تتبعون إلا الظن وإن أنتم إلا تخرصون
6:151قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيءا وبالولدين إحسنا ولا تقتلوا أولدكم من إملق نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفوحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التى حرم الله إلا بالحق ذلكم وصىكم به لعلكم تعقلون
6:156أن تقولوا إنما أنزل الكتب على طائفتين من قبلنا وإن كنا عن دراستهم لغفلين
6:157أو تقولوا لو أنا أنزل علينا الكتب لكنا أهدى منهم فقد جاءكم بينة من ربكم وهدى ورحمة فمن أظلم ممن كذب بءايت الله وصدف عنها سنجزى الذين يصدفون عن ءايتنا سوء العذاب بما كانوا يصدفون
6:158هل ينظرون إلا أن تأتيهم الملئكة أو يأتى ربك أو يأتى بعض ءايت ربك يوم يأتى بعض ءايت ربك لا ينفع نفسا إيمنها لم تكن ءامنت من قبل أو كسبت فى إيمنها خيرا قل انتظروا إنا منتظرون
6:160من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها ومن جاء بالسيئة فلا يجزى إلا مثلها وهم لا يظلمون
6:161قل إننى هدىنى ربى إلى صرط مستقيم دينا قيما ملة إبرهيم حنيفا وما كان من المشركين
7:3اتبعوا ما أنزل إليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه أولياء قليلا ما تذكرون
7:4وكم من قرية أهلكنها فجاءها بأسنا بيتا أو هم قائلون
7:11ولقد خلقنكم ثم صورنكم ثم قلنا للملئكة اسجدوا لءادم فسجدوا إلا إبليس لم يكن من السجدين
7:12قال ما منعك ألا تسجد إذ أمرتك قال أنا خير منه خلقتنى من نار وخلقته من طين
7:13قال فاهبط منها فما يكون لك أن تتكبر فيها فاخرج إنك من الصغرين
7:15قال إنك من المنظرين
7:17ثم لءاتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمنهم وعن شمائلهم ولا تجد أكثرهم شكرين
7:19ويءادم اسكن أنت وزوجك الجنة فكلا من حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظلمين
7:20فوسوس لهما الشيطن ليبدى لهما ما ورى عنهما من سوءتهما وقال ما نهىكما ربكما عن هذه الشجرة إلا أن تكونا ملكين أو تكونا من الخلدين
7:22فدلىهما بغرور فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سوءتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة ونادىهما ربهما ألم أنهكما عن تلكما الشجرة وأقل لكما إن الشيطن لكما عدو مبين
7:23قالا ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخسرين
7:26يبنى ءادم قد أنزلنا عليكم لباسا يورى سوءتكم وريشا ولباس التقوى ذلك خير ذلك من ءايت الله لعلهم يذكرون
7:27يبنى ءادم لا يفتننكم الشيطن كما أخرج أبويكم من الجنة ينزع عنهما لباسهما ليريهما سوءتهما إنه يرىكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم إنا جعلنا الشيطين أولياء للذين لا يؤمنون
7:30فريقا هدى وفريقا حق عليهم الضللة إنهم اتخذوا الشيطين أولياء من دون الله ويحسبون أنهم مهتدون
7:32قل من حرم زينة الله التى أخرج لعباده والطيبت من الرزق قل هى للذين ءامنوا فى الحيوة الدنيا خالصة يوم القيمة كذلك نفصل الءايت لقوم يعلمون
7:37فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو كذب بءايته أولئك ينالهم نصيبهم من الكتب حتى إذا جاءتهم رسلنا يتوفونهم قالوا أين ما كنتم تدعون من دون الله قالوا ضلوا عنا وشهدوا على أنفسهم أنهم كانوا كفرين
7:38قال ادخلوا فى أمم قد خلت من قبلكم من الجن والإنس فى النار كلما دخلت أمة لعنت أختها حتى إذا ادركوا فيها جميعا قالت أخرىهم لأولىهم ربنا هؤلاء أضلونا فءاتهم عذابا ضعفا من النار قال لكل ضعف ولكن لا تعلمون
7:39وقالت أولىهم لأخرىهم فما كان لكم علينا من فضل فذوقوا العذاب بما كنتم تكسبون
7:41لهم من جهنم مهاد ومن فوقهم غواش وكذلك نجزى الظلمين
7:43ونزعنا ما فى صدورهم من غل تجرى من تحتهم الأنهر وقالوا الحمد لله الذى هدىنا لهذا وما كنا لنهتدى لولا أن هدىنا الله لقد جاءت رسل ربنا بالحق ونودوا أن تلكم الجنة أورثتموها بما كنتم تعملون
7:50ونادى أصحب النار أصحب الجنة أن أفيضوا علينا من الماء أو مما رزقكم الله قالوا إن الله حرمهما على الكفرين
7:53هل ينظرون إلا تأويله يوم يأتى تأويله يقول الذين نسوه من قبل قد جاءت رسل ربنا بالحق فهل لنا من شفعاء فيشفعوا لنا أو نرد فنعمل غير الذى كنا نعمل قد خسروا أنفسهم وضل عنهم ما كانوا يفترون
7:56ولا تفسدوا فى الأرض بعد إصلحها وادعوه خوفا وطمعا إن رحمت الله قريب من المحسنين
7:57وهو الذى يرسل الريح بشرا بين يدى رحمته حتى إذا أقلت سحابا ثقالا سقنه لبلد ميت فأنزلنا به الماء فأخرجنا به من كل الثمرت كذلك نخرج الموتى لعلكم تذكرون
7:59لقد أرسلنا نوحا إلى قومه فقال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره إنى أخاف عليكم عذاب يوم عظيم
7:60قال الملأ من قومه إنا لنرىك فى ضلل مبين
7:61قال يقوم ليس بى ضللة ولكنى رسول من رب العلمين
7:62أبلغكم رسلت ربى وأنصح لكم وأعلم من الله ما لا تعلمون
7:63أوعجبتم أن جاءكم ذكر من ربكم على رجل منكم لينذركم ولتتقوا ولعلكم ترحمون
7:65وإلى عاد أخاهم هودا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره أفلا تتقون
7:66قال الملأ الذين كفروا من قومه إنا لنرىك فى سفهة وإنا لنظنك من الكذبين
7:67قال يقوم ليس بى سفهة ولكنى رسول من رب العلمين
7:69أوعجبتم أن جاءكم ذكر من ربكم على رجل منكم لينذركم واذكروا إذ جعلكم خلفاء من بعد قوم نوح وزادكم فى الخلق بسطة فاذكروا ءالاء الله لعلكم تفلحون
7:70قالوا أجئتنا لنعبد الله وحده ونذر ما كان يعبد ءاباؤنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصدقين
7:71قال قد وقع عليكم من ربكم رجس وغضب أتجدلوننى فى أسماء سميتموها أنتم وءاباؤكم ما نزل الله بها من سلطن فانتظروا إنى معكم من المنتظرين
7:73وإلى ثمود أخاهم صلحا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم هذه ناقة الله لكم ءاية فذروها تأكل فى أرض الله ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب أليم
7:74واذكروا إذ جعلكم خلفاء من بعد عاد وبوأكم فى الأرض تتخذون من سهولها قصورا وتنحتون الجبال بيوتا فاذكروا ءالاء الله ولا تعثوا فى الأرض مفسدين
7:75قال الملأ الذين استكبروا من قومه للذين استضعفوا لمن ءامن منهم أتعلمون أن صلحا مرسل من ربه قالوا إنا بما أرسل به مؤمنون
7:77فعقروا الناقة وعتوا عن أمر ربهم وقالوا يصلح ائتنا بما تعدنا إن كنت من المرسلين
7:80ولوطا إذ قال لقومه أتأتون الفحشة ما سبقكم بها من أحد من العلمين
7:81إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون
7:82وما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون
7:83فأنجينه وأهله إلا امرأته كانت من الغبرين
7:85وإلى مدين أخاهم شعيبا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم فأوفوا الكيل والميزان ولا تبخسوا الناس أشياءهم ولا تفسدوا فى الأرض بعد إصلحها ذلكم خير لكم إن كنتم مؤمنين
7:86ولا تقعدوا بكل صرط توعدون وتصدون عن سبيل الله من ءامن به وتبغونها عوجا واذكروا إذ كنتم قليلا فكثركم وانظروا كيف كان عقبة المفسدين
7:88قال الملأ الذين استكبروا من قومه لنخرجنك يشعيب والذين ءامنوا معك من قريتنا أو لتعودن فى ملتنا قال أولو كنا كرهين
7:90وقال الملأ الذين كفروا من قومه لئن اتبعتم شعيبا إنكم إذا لخسرون
7:94وما أرسلنا فى قرية من نبى إلا أخذنا أهلها بالبأساء والضراء لعلهم يضرعون
7:96ولو أن أهل القرى ءامنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركت من السماء والأرض ولكن كذبوا فأخذنهم بما كانوا يكسبون
7:100أولم يهد للذين يرثون الأرض من بعد أهلها أن لو نشاء أصبنهم بذنوبهم ونطبع على قلوبهم فهم لا يسمعون
7:101تلك القرى نقص عليك من أنبائها ولقد جاءتهم رسلهم بالبينت فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا من قبل كذلك يطبع الله على قلوب الكفرين
7:102وما وجدنا لأكثرهم من عهد وإن وجدنا أكثرهم لفسقين
7:103ثم بعثنا من بعدهم موسى بءايتنا إلى فرعون وملإيه فظلموا بها فانظر كيف كان عقبة المفسدين
7:104وقال موسى يفرعون إنى رسول من رب العلمين
7:105حقيق على أن لا أقول على الله إلا الحق قد جئتكم ببينة من ربكم فأرسل معى بنى إسرءيل
7:106قال إن كنت جئت بءاية فأت بها إن كنت من الصدقين
7:109قال الملأ من قوم فرعون إن هذا لسحر عليم
7:110يريد أن يخرجكم من أرضكم فماذا تأمرون
7:124لأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلف ثم لأصلبنكم أجمعين
7:127وقال الملأ من قوم فرعون أتذر موسى وقومه ليفسدوا فى الأرض ويذرك وءالهتك قال سنقتل أبناءهم ونستحى نساءهم وإنا فوقهم قهرون
7:128قال موسى لقومه استعينوا بالله واصبروا إن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده والعقبة للمتقين
7:129قالوا أوذينا من قبل أن تأتينا ومن بعد ما جئتنا قال عسى ربكم أن يهلك عدوكم ويستخلفكم فى الأرض فينظر كيف تعملون
7:130ولقد أخذنا ءال فرعون بالسنين ونقص من الثمرت لعلهم يذكرون
7:132وقالوا مهما تأتنا به من ءاية لتسحرنا بها فما نحن لك بمؤمنين
7:141وإذ أنجينكم من ءال فرعون يسومونكم سوء العذاب يقتلون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفى ذلكم بلاء من ربكم عظيم
7:144قال يموسى إنى اصطفيتك على الناس برسلتى وبكلمى فخذ ما ءاتيتك وكن من الشكرين
7:145وكتبنا له فى الألوح من كل شىء موعظة وتفصيلا لكل شىء فخذها بقوة وأمر قومك يأخذوا بأحسنها سأوريكم دار الفسقين
7:148واتخذ قوم موسى من بعده من حليهم عجلا جسدا له خوار ألم يروا أنه لا يكلمهم ولا يهديهم سبيلا اتخذوه وكانوا ظلمين
7:149ولما سقط فى أيديهم ورأوا أنهم قد ضلوا قالوا لئن لم يرحمنا ربنا ويغفر لنا لنكونن من الخسرين
7:150ولما رجع موسى إلى قومه غضبن أسفا قال بئسما خلفتمونى من بعدى أعجلتم أمر ربكم وألقى الألوح وأخذ برأس أخيه يجره إليه قال ابنؤم إن القوم استضعفونى وكادوا يقتلوننى فلا تشمت بى الأعداء ولا تجعلنى مع القوم الظلمين
7:152إن الذين اتخذوا العجل سينالهم غضب من ربهم وذلة فى الحيوة الدنيا وكذلك نجزى المفترين
7:153والذين عملوا السيءات ثم تابوا من بعدها وءامنوا إن ربك من بعدها لغفور رحيم
7:155واختار موسى قومه سبعين رجلا لميقتنا فلما أخذتهم الرجفة قال رب لو شئت أهلكتهم من قبل وإيى أتهلكنا بما فعل السفهاء منا إن هى إلا فتنتك تضل بها من تشاء وتهدى من تشاء أنت ولينا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خير الغفرين
7:156واكتب لنا فى هذه الدنيا حسنة وفى الءاخرة إنا هدنا إليك قال عذابى أصيب به من أشاء ورحمتى وسعت كل شىء فسأكتبها للذين يتقون ويؤتون الزكوة والذين هم بءايتنا يؤمنون
7:160وقطعنهم اثنتى عشرة أسباطا أمما وأوحينا إلى موسى إذ استسقىه قومه أن اضرب بعصاك الحجر فانبجست منه اثنتا عشرة عينا قد علم كل أناس مشربهم وظللنا عليهم الغمم وأنزلنا عليهم المن والسلوى كلوا من طيبت ما رزقنكم وما ظلمونا ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
7:162فبدل الذين ظلموا منهم قولا غير الذى قيل لهم فأرسلنا عليهم رجزا من السماء بما كانوا يظلمون
7:167وإذ تأذن ربك ليبعثن عليهم إلى يوم القيمة من يسومهم سوء العذاب إن ربك لسريع العقاب وإنه لغفور رحيم
7:169فخلف من بعدهم خلف ورثوا الكتب يأخذون عرض هذا الأدنى ويقولون سيغفر لنا وإن يأتهم عرض مثله يأخذوه ألم يؤخذ عليهم ميثق الكتب أن لا يقولوا على الله إلا الحق ودرسوا ما فيه والدار الءاخرة خير للذين يتقون أفلا تعقلون
7:172وإذ أخذ ربك من بنى ءادم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى شهدنا أن تقولوا يوم القيمة إنا كنا عن هذا غفلين
7:173أو تقولوا إنما أشرك ءاباؤنا من قبل وكنا ذرية من بعدهم أفتهلكنا بما فعل المبطلون
7:175واتل عليهم نبأ الذى ءاتينه ءايتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطن فكان من الغاوين
7:178من يهد الله فهو المهتدى ومن يضلل فأولئك هم الخسرون
7:179ولقد ذرأنا لجهنم كثيرا من الجن والإنس لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ولهم ءاذان لا يسمعون بها أولئك كالأنعم بل هم أضل أولئك هم الغفلون
7:182والذين كذبوا بءايتنا سنستدرجهم من حيث لا يعلمون
7:184أولم يتفكروا ما بصاحبهم من جنة إن هو إلا نذير مبين
7:185أولم ينظروا فى ملكوت السموت والأرض وما خلق الله من شىء وأن عسى أن يكون قد اقترب أجلهم فبأى حديث بعده يؤمنون
7:186من يضلل الله فلا هادى له ويذرهم فى طغينهم يعمهون
7:188قل لا أملك لنفسى نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله ولو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسنى السوء إن أنا إلا نذير وبشير لقوم يؤمنون
7:189هو الذى خلقكم من نفس وحدة وجعل منها زوجها ليسكن إليها فلما تغشىها حملت حملا خفيفا فمرت به فلما أثقلت دعوا الله ربهما لئن ءاتيتنا صلحا لنكونن من الشكرين
7:194إن الذين تدعون من دون الله عباد أمثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم إن كنتم صدقين
7:197والذين تدعون من دونه لا يستطيعون نصركم ولا أنفسهم ينصرون
7:200وإما ينزغنك من الشيطن نزغ فاستعذ بالله إنه سميع عليم
7:201إن الذين اتقوا إذا مسهم طئف من الشيطن تذكروا فإذا هم مبصرون
7:203وإذا لم تأتهم بءاية قالوا لولا اجتبيتها قل إنما أتبع ما يوحى إلى من ربى هذا بصائر من ربكم وهدى ورحمة لقوم يؤمنون
7:205واذكر ربك فى نفسك تضرعا وخيفة ودون الجهر من القول بالغدو والءاصال ولا تكن من الغفلين
8:5كما أخرجك ربك من بيتك بالحق وإن فريقا من المؤمنين لكرهون
8:9إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم أنى ممدكم بألف من الملئكة مردفين
8:10وما جعله الله إلا بشرى ولتطمئن به قلوبكم وما النصر إلا من عند الله إن الله عزيز حكيم
8:11إذ يغشيكم النعاس أمنة منه وينزل عليكم من السماء ماء ليطهركم به ويذهب عنكم رجز الشيطن وليربط على قلوبكم ويثبت به الأقدام
8:16ومن يولهم يومئذ دبره إلا متحرفا لقتال أو متحيزا إلى فئة فقد باء بغضب من الله ومأوىه جهنم وبئس المصير
8:26واذكروا إذ أنتم قليل مستضعفون فى الأرض تخافون أن يتخطفكم الناس فءاوىكم وأيدكم بنصره ورزقكم من الطيبت لعلكم تشكرون
8:32وإذ قالوا اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فأمطر علينا حجارة من السماء أو ائتنا بعذاب أليم
8:37ليميز الله الخبيث من الطيب ويجعل الخبيث بعضه على بعض فيركمه جميعا فيجعله فى جهنم أولئك هم الخسرون
8:41واعلموا أنما غنمتم من شىء فأن لله خمسه وللرسول ولذى القربى واليتمى والمسكين وابن السبيل إن كنتم ءامنتم بالله وما أنزلنا على عبدنا يوم الفرقان يوم التقى الجمعان والله على كل شىء قدير
8:42إذ أنتم بالعدوة الدنيا وهم بالعدوة القصوى والركب أسفل منكم ولو تواعدتم لاختلفتم فى الميعد ولكن ليقضى الله أمرا كان مفعولا ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حى عن بينة وإن الله لسميع عليم
8:47ولا تكونوا كالذين خرجوا من ديرهم بطرا ورئاء الناس ويصدون عن سبيل الله والله بما يعملون محيط
8:48وإذ زين لهم الشيطن أعملهم وقال لا غالب لكم اليوم من الناس وإنى جار لكم فلما تراءت الفئتان نكص على عقبيه وقال إنى برىء منكم إنى أرى ما لا ترون إنى أخاف الله والله شديد العقاب
8:52كدأب ءال فرعون والذين من قبلهم كفروا بءايت الله فأخذهم الله بذنوبهم إن الله قوى شديد العقاب
8:54كدأب ءال فرعون والذين من قبلهم كذبوا بءايت ربهم فأهلكنهم بذنوبهم وأغرقنا ءال فرعون وكل كانوا ظلمين
8:57فإما تثقفنهم فى الحرب فشرد بهم من خلفهم لعلهم يذكرون
8:58وإما تخافن من قوم خيانة فانبذ إليهم على سواء إن الله لا يحب الخائنين
8:60وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وءاخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم وما تنفقوا من شىء فى سبيل الله يوف إليكم وأنتم لا تظلمون
8:64يأيها النبى حسبك الله ومن اتبعك من المؤمنين
8:65يأيها النبى حرض المؤمنين على القتال إن يكن منكم عشرون صبرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفا من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون
8:68لولا كتب من الله سبق لمسكم فيما أخذتم عذاب عظيم
8:70يأيها النبى قل لمن فى أيديكم من الأسرى إن يعلم الله فى قلوبكم خيرا يؤتكم خيرا مما أخذ منكم ويغفر لكم والله غفور رحيم
8:71وإن يريدوا خيانتك فقد خانوا الله من قبل فأمكن منهم والله عليم حكيم
8:72إن الذين ءامنوا وهاجروا وجهدوا بأمولهم وأنفسهم فى سبيل الله والذين ءاووا ونصروا أولئك بعضهم أولياء بعض والذين ءامنوا ولم يهاجروا ما لكم من وليتهم من شىء حتى يهاجروا وإن استنصروكم فى الدين فعليكم النصر إلا على قوم بينكم وبينهم ميثق والله بما تعملون بصير
8:75والذين ءامنوا من بعد وهاجروا وجهدوا معكم فأولئك منكم وأولوا الأرحام بعضهم أولى ببعض فى كتب الله إن الله بكل شىء عليم
9:1براءة من الله ورسوله إلى الذين عهدتم من المشركين
9:3وأذن من الله ورسوله إلى الناس يوم الحج الأكبر أن الله برىء من المشركين ورسوله فإن تبتم فهو خير لكم وإن توليتم فاعلموا أنكم غير معجزى الله وبشر الذين كفروا بعذاب أليم
9:4إلا الذين عهدتم من المشركين ثم لم ينقصوكم شيءا ولم يظهروا عليكم أحدا فأتموا إليهم عهدهم إلى مدتهم إن الله يحب المتقين
9:6وإن أحد من المشركين استجارك فأجره حتى يسمع كلم الله ثم أبلغه مأمنه ذلك بأنهم قوم لا يعلمون
9:12وإن نكثوا أيمنهم من بعد عهدهم وطعنوا فى دينكم فقتلوا أئمة الكفر إنهم لا أيمن لهم لعلهم ينتهون
9:15ويذهب غيظ قلوبهم ويتوب الله على من يشاء والله عليم حكيم
9:16أم حسبتم أن تتركوا ولما يعلم الله الذين جهدوا منكم ولم يتخذوا من دون الله ولا رسوله ولا المؤمنين وليجة والله خبير بما تعملون
9:18إنما يعمر مسجد الله من ءامن بالله واليوم الءاخر وأقام الصلوة وءاتى الزكوة ولم يخش إلا الله فعسى أولئك أن يكونوا من المهتدين
9:24قل إن كان ءاباؤكم وأبناؤكم وإخونكم وأزوجكم وعشيرتكم وأمول اقترفتموها وتجرة تخشون كسادها ومسكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد فى سبيله فتربصوا حتى يأتى الله بأمره والله لا يهدى القوم الفسقين
9:27ثم يتوب الله من بعد ذلك على من يشاء والله غفور رحيم
9:28يأيها الذين ءامنوا إنما المشركون نجس فلا يقربوا المسجد الحرام بعد عامهم هذا وإن خفتم عيلة فسوف يغنيكم الله من فضله إن شاء إن الله عليم حكيم
9:29قتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الءاخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صغرون
9:30وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصرى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفوههم يضهءون قول الذين كفروا من قبل قتلهم الله أنى يؤفكون
9:31اتخذوا أحبارهم ورهبنهم أربابا من دون الله والمسيح ابن مريم وما أمروا إلا ليعبدوا إلها وحدا لا إله إلا هو سبحنه عما يشركون
9:34يأيها الذين ءامنوا إن كثيرا من الأحبار والرهبان ليأكلون أمول الناس بالبطل ويصدون عن سبيل الله والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها فى سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم
9:38يأيها الذين ءامنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا فى سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحيوة الدنيا من الءاخرة فما متع الحيوة الدنيا فى الءاخرة إلا قليل
9:48لقد ابتغوا الفتنة من قبل وقلبوا لك الأمور حتى جاء الحق وظهر أمر الله وهم كرهون
9:49ومنهم من يقول ائذن لى ولا تفتنى ألا فى الفتنة سقطوا وإن جهنم لمحيطة بالكفرين
9:50إن تصبك حسنة تسؤهم وإن تصبك مصيبة يقولوا قد أخذنا أمرنا من قبل ويتولوا وهم فرحون
9:52قل هل تربصون بنا إلا إحدى الحسنيين ونحن نتربص بكم أن يصيبكم الله بعذاب من عنده أو بأيدينا فتربصوا إنا معكم متربصون
9:58ومنهم من يلمزك فى الصدقت فإن أعطوا منها رضوا وإن لم يعطوا منها إذا هم يسخطون
9:59ولو أنهم رضوا ما ءاتىهم الله ورسوله وقالوا حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله ورسوله إنا إلى الله رغبون
9:60إنما الصدقت للفقراء والمسكين والعملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفى الرقاب والغرمين وفى سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم
9:63ألم يعلموا أنه من يحادد الله ورسوله فأن له نار جهنم خلدا فيها ذلك الخزى العظيم
9:67المنفقون والمنفقت بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنفقين هم الفسقون
9:69كالذين من قبلكم كانوا أشد منكم قوة وأكثر أمولا وأولدا فاستمتعوا بخلقهم فاستمتعتم بخلقكم كما استمتع الذين من قبلكم بخلقهم وخضتم كالذى خاضوا أولئك حبطت أعملهم فى الدنيا والءاخرة وأولئك هم الخسرون
9:70ألم يأتهم نبأ الذين من قبلهم قوم نوح وعاد وثمود وقوم إبرهيم وأصحب مدين والمؤتفكت أتتهم رسلهم بالبينت فما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
9:72وعد الله المؤمنين والمؤمنت جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها ومسكن طيبة فى جنت عدن ورضون من الله أكبر ذلك هو الفوز العظيم
9:74يحلفون بالله ما قالوا ولقد قالوا كلمة الكفر وكفروا بعد إسلمهم وهموا بما لم ينالوا وما نقموا إلا أن أغنىهم الله ورسوله من فضله فإن يتوبوا يك خيرا لهم وإن يتولوا يعذبهم الله عذابا أليما فى الدنيا والءاخرة وما لهم فى الأرض من ولى ولا نصير
9:75ومنهم من عهد الله لئن ءاتىنا من فضله لنصدقن ولنكونن من الصلحين
9:76فلما ءاتىهم من فضله بخلوا به وتولوا وهم معرضون
9:79الذين يلمزون المطوعين من المؤمنين فى الصدقت والذين لا يجدون إلا جهدهم فيسخرون منهم سخر الله منهم ولهم عذاب أليم
9:89أعد الله لهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها ذلك الفوز العظيم
9:90وجاء المعذرون من الأعراب ليؤذن لهم وقعد الذين كذبوا الله ورسوله سيصيب الذين كفروا منهم عذاب أليم
9:91ليس على الضعفاء ولا على المرضى ولا على الذين لا يجدون ما ينفقون حرج إذا نصحوا لله ورسوله ما على المحسنين من سبيل والله غفور رحيم
9:92ولا على الذين إذا ما أتوك لتحملهم قلت لا أجد ما أحملكم عليه تولوا وأعينهم تفيض من الدمع حزنا ألا يجدوا ما ينفقون
9:94يعتذرون إليكم إذا رجعتم إليهم قل لا تعتذروا لن نؤمن لكم قد نبأنا الله من أخباركم وسيرى الله عملكم ورسوله ثم تردون إلى علم الغيب والشهدة فينبئكم بما كنتم تعملون
9:98ومن الأعراب من يتخذ ما ينفق مغرما ويتربص بكم الدوائر عليهم دائرة السوء والله سميع عليم
9:99ومن الأعراب من يؤمن بالله واليوم الءاخر ويتخذ ما ينفق قربت عند الله وصلوت الرسول ألا إنها قربة لهم سيدخلهم الله فى رحمته إن الله غفور رحيم
9:100والسبقون الأولون من المهجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسن رضى الله عنهم ورضوا عنه وأعد لهم جنت تجرى تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا ذلك الفوز العظيم
9:101وممن حولكم من الأعراب منفقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم سنعذبهم مرتين ثم يردون إلى عذاب عظيم
9:103خذ من أمولهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم إن صلوتك سكن لهم والله سميع عليم
9:107والذين اتخذوا مسجدا ضرارا وكفرا وتفريقا بين المؤمنين وإرصادا لمن حارب الله ورسوله من قبل وليحلفن إن أردنا إلا الحسنى والله يشهد إنهم لكذبون
9:108لا تقم فيه أبدا لمسجد أسس على التقوى من أول يوم أحق أن تقوم فيه فيه رجال يحبون أن يتطهروا والله يحب المطهرين
9:109أفمن أسس بنينه على تقوى من الله ورضون خير أم من أسس بنينه على شفا جرف هار فانهار به فى نار جهنم والله لا يهدى القوم الظلمين
9:111إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأمولهم بأن لهم الجنة يقتلون فى سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعدا عليه حقا فى التورىة والإنجيل والقرءان ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذى بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم
9:113ما كان للنبى والذين ءامنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولى قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحب الجحيم
9:116إن الله له ملك السموت والأرض يحى ويميت وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
9:117لقد تاب الله على النبى والمهجرين والأنصار الذين اتبعوه فى ساعة العسرة من بعد ما كاد يزيغ قلوب فريق منهم ثم تاب عليهم إنه بهم رءوف رحيم
9:118وعلى الثلثة الذين خلفوا حتى إذا ضاقت عليهم الأرض بما رحبت وضاقت عليهم أنفسهم وظنوا أن لا ملجأ من الله إلا إليه ثم تاب عليهم ليتوبوا إن الله هو التواب الرحيم
9:120ما كان لأهل المدينة ومن حولهم من الأعراب أن يتخلفوا عن رسول الله ولا يرغبوا بأنفسهم عن نفسه ذلك بأنهم لا يصيبهم ظمأ ولا نصب ولا مخمصة فى سبيل الله ولا يطءون موطئا يغيظ الكفار ولا ينالون من عدو نيلا إلا كتب لهم به عمل صلح إن الله لا يضيع أجر المحسنين
9:122وما كان المؤمنون لينفروا كافة فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا فى الدين ولينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون
9:123يأيها الذين ءامنوا قتلوا الذين يلونكم من الكفار وليجدوا فيكم غلظة واعلموا أن الله مع المتقين
9:124وإذا ما أنزلت سورة فمنهم من يقول أيكم زادته هذه إيمنا فأما الذين ءامنوا فزادتهم إيمنا وهم يستبشرون
9:127وإذا ما أنزلت سورة نظر بعضهم إلى بعض هل يرىكم من أحد ثم انصرفوا صرف الله قلوبهم بأنهم قوم لا يفقهون
10:3إن ربكم الله الذى خلق السموت والأرض فى ستة أيام ثم استوى على العرش يدبر الأمر ما من شفيع إلا من بعد إذنه ذلكم الله ربكم فاعبدوه أفلا تذكرون
10:4إليه مرجعكم جميعا وعد الله حقا إنه يبدؤا الخلق ثم يعيده ليجزى الذين ءامنوا وعملوا الصلحت بالقسط والذين كفروا لهم شراب من حميم وعذاب أليم بما كانوا يكفرون
10:9إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت يهديهم ربهم بإيمنهم تجرى من تحتهم الأنهر فى جنت النعيم
10:13ولقد أهلكنا القرون من قبلكم لما ظلموا وجاءتهم رسلهم بالبينت وما كانوا ليؤمنوا كذلك نجزى القوم المجرمين
10:14ثم جعلنكم خلئف فى الأرض من بعدهم لننظر كيف تعملون
10:15وإذا تتلى عليهم ءايتنا بينت قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرءان غير هذا أو بدله قل ما يكون لى أن أبدله من تلقائ نفسى إن أتبع إلا ما يوحى إلى إنى أخاف إن عصيت ربى عذاب يوم عظيم
10:16قل لو شاء الله ما تلوته عليكم ولا أدرىكم به فقد لبثت فيكم عمرا من قبله أفلا تعقلون
10:18ويعبدون من دون الله ما لا يضرهم ولا ينفعهم ويقولون هؤلاء شفعؤنا عند الله قل أتنبءون الله بما لا يعلم فى السموت ولا فى الأرض سبحنه وتعلى عما يشركون
10:19وما كان الناس إلا أمة وحدة فاختلفوا ولولا كلمة سبقت من ربك لقضى بينهم فيما فيه يختلفون
10:20ويقولون لولا أنزل عليه ءاية من ربه فقل إنما الغيب لله فانتظروا إنى معكم من المنتظرين
10:21وإذا أذقنا الناس رحمة من بعد ضراء مستهم إذا لهم مكر فى ءايتنا قل الله أسرع مكرا إن رسلنا يكتبون ما تمكرون
10:22هو الذى يسيركم فى البر والبحر حتى إذا كنتم فى الفلك وجرين بهم بريح طيبة وفرحوا بها جاءتها ريح عاصف وجاءهم الموج من كل مكان وظنوا أنهم أحيط بهم دعوا الله مخلصين له الدين لئن أنجيتنا من هذه لنكونن من الشكرين
10:24إنما مثل الحيوة الدنيا كماء أنزلنه من السماء فاختلط به نبات الأرض مما يأكل الناس والأنعم حتى إذا أخذت الأرض زخرفها وازينت وظن أهلها أنهم قدرون عليها أتىها أمرنا ليلا أو نهارا فجعلنها حصيدا كأن لم تغن بالأمس كذلك نفصل الءايت لقوم يتفكرون
10:25والله يدعوا إلى دار السلم ويهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
10:27والذين كسبوا السيءات جزاء سيئة بمثلها وترهقهم ذلة ما لهم من الله من عاصم كأنما أغشيت وجوههم قطعا من اليل مظلما أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
10:31قل من يرزقكم من السماء والأرض أمن يملك السمع والأبصر ومن يخرج الحى من الميت ويخرج الميت من الحى ومن يدبر الأمر فسيقولون الله فقل أفلا تتقون
10:34قل هل من شركائكم من يبدؤا الخلق ثم يعيده قل الله يبدؤا الخلق ثم يعيده فأنى تؤفكون
10:35قل هل من شركائكم من يهدى إلى الحق قل الله يهدى للحق أفمن يهدى إلى الحق أحق أن يتبع أمن لا يهدى إلا أن يهدى فما لكم كيف تحكمون
10:36وما يتبع أكثرهم إلا ظنا إن الظن لا يغنى من الحق شيءا إن الله عليم بما يفعلون
10:37وما كان هذا القرءان أن يفترى من دون الله ولكن تصديق الذى بين يديه وتفصيل الكتب لا ريب فيه من رب العلمين
10:38أم يقولون افترىه قل فأتوا بسورة مثله وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صدقين
10:39بل كذبوا بما لم يحيطوا بعلمه ولما يأتهم تأويله كذلك كذب الذين من قبلهم فانظر كيف كان عقبة الظلمين
10:40ومنهم من يؤمن به ومنهم من لا يؤمن به وربك أعلم بالمفسدين
10:42ومنهم من يستمعون إليك أفأنت تسمع الصم ولو كانوا لا يعقلون
10:43ومنهم من ينظر إليك أفأنت تهدى العمى ولو كانوا لا يبصرون
10:45ويوم يحشرهم كأن لم يلبثوا إلا ساعة من النهار يتعارفون بينهم قد خسر الذين كذبوا بلقاء الله وما كانوا مهتدين
10:57يأيها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم وشفاء لما فى الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين
10:59قل أرءيتم ما أنزل الله لكم من رزق فجعلتم منه حراما وحللا قل ءالله أذن لكم أم على الله تفترون
10:61وما تكون فى شأن وما تتلوا منه من قرءان ولا تعملون من عمل إلا كنا عليكم شهودا إذ تفيضون فيه وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة فى الأرض ولا فى السماء ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا فى كتب مبين
10:66ألا إن لله من فى السموت ومن فى الأرض وما يتبع الذين يدعون من دون الله شركاء إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون
10:68قالوا اتخذ الله ولدا سبحنه هو الغنى له ما فى السموت وما فى الأرض إن عندكم من سلطن بهذا أتقولون على الله ما لا تعلمون
10:72فإن توليتم فما سألتكم من أجر إن أجرى إلا على الله وأمرت أن أكون من المسلمين
10:74ثم بعثنا من بعده رسلا إلى قومهم فجاءوهم بالبينت فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا به من قبل كذلك نطبع على قلوب المعتدين
10:75ثم بعثنا من بعدهم موسى وهرون إلى فرعون وملإيه بءايتنا فاستكبروا وكانوا قوما مجرمين
10:76فلما جاءهم الحق من عندنا قالوا إن هذا لسحر مبين
10:83فما ءامن لموسى إلا ذرية من قومه على خوف من فرعون وملإيهم أن يفتنهم وإن فرعون لعال فى الأرض وإنه لمن المسرفين
10:86ونجنا برحمتك من القوم الكفرين
10:90وجوزنا ببنى إسرءيل البحر فأتبعهم فرعون وجنوده بغيا وعدوا حتى إذا أدركه الغرق قال ءامنت أنه لا إله إلا الذى ءامنت به بنوا إسرءيل وأنا من المسلمين
10:91ءالءن وقد عصيت قبل وكنت من المفسدين
10:92فاليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك ءاية وإن كثيرا من الناس عن ءايتنا لغفلون
10:93ولقد بوأنا بنى إسرءيل مبوأ صدق ورزقنهم من الطيبت فما اختلفوا حتى جاءهم العلم إن ربك يقضى بينهم يوم القيمة فيما كانوا فيه يختلفون
10:94فإن كنت فى شك مما أنزلنا إليك فسءل الذين يقرءون الكتب من قبلك لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين
10:95ولا تكونن من الذين كذبوا بءايت الله فتكون من الخسرين
10:99ولو شاء ربك لءامن من فى الأرض كلهم جميعا أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين
10:102فهل ينتظرون إلا مثل أيام الذين خلوا من قبلهم قل فانتظروا إنى معكم من المنتظرين
10:104قل يأيها الناس إن كنتم فى شك من دينى فلا أعبد الذين تعبدون من دون الله ولكن أعبد الله الذى يتوفىكم وأمرت أن أكون من المؤمنين
10:105وأن أقم وجهك للدين حنيفا ولا تكونن من المشركين
10:106ولا تدع من دون الله ما لا ينفعك ولا يضرك فإن فعلت فإنك إذا من الظلمين
10:107وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يردك بخير فلا راد لفضله يصيب به من يشاء من عباده وهو الغفور الرحيم
10:108قل يأيها الناس قد جاءكم الحق من ربكم فمن اهتدى فإنما يهتدى لنفسه ومن ضل فإنما يضل عليها وما أنا عليكم بوكيل
11:1الر كتب أحكمت ءايته ثم فصلت من لدن حكيم خبير
11:6وما من دابة فى الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها كل فى كتب مبين
11:7وهو الذى خلق السموت والأرض فى ستة أيام وكان عرشه على الماء ليبلوكم أيكم أحسن عملا ولئن قلت إنكم مبعوثون من بعد الموت ليقولن الذين كفروا إن هذا إلا سحر مبين
11:13أم يقولون افترىه قل فأتوا بعشر سور مثله مفتريت وادعوا من استطعتم من دون الله إن كنتم صدقين
11:15من كان يريد الحيوة الدنيا وزينتها نوف إليهم أعملهم فيها وهم فيها لا يبخسون
11:17أفمن كان على بينة من ربه ويتلوه شاهد منه ومن قبله كتب موسى إماما ورحمة أولئك يؤمنون به ومن يكفر به من الأحزاب فالنار موعده فلا تك فى مرية منه إنه الحق من ربك ولكن أكثر الناس لا يؤمنون
11:20أولئك لم يكونوا معجزين فى الأرض وما كان لهم من دون الله من أولياء يضعف لهم العذاب ما كانوا يستطيعون السمع وما كانوا يبصرون
11:27فقال الملأ الذين كفروا من قومه ما نرىك إلا بشرا مثلنا وما نرىك اتبعك إلا الذين هم أراذلنا بادى الرأى وما نرى لكم علينا من فضل بل نظنكم كذبين
11:28قال يقوم أرءيتم إن كنت على بينة من ربى وءاتىنى رحمة من عنده فعميت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كرهون
11:30ويقوم من ينصرنى من الله إن طردتهم أفلا تذكرون
11:32قالوا ينوح قد جدلتنا فأكثرت جدلنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصدقين
11:36وأوحى إلى نوح أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد ءامن فلا تبتئس بما كانوا يفعلون
11:38ويصنع الفلك وكلما مر عليه ملأ من قومه سخروا منه قال إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون
11:39فسوف تعلمون من يأتيه عذاب يخزيه ويحل عليه عذاب مقيم
11:40حتى إذا جاء أمرنا وفار التنور قلنا احمل فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول ومن ءامن وما ءامن معه إلا قليل
11:43قال سءاوى إلى جبل يعصمنى من الماء قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين
11:45ونادى نوح ربه فقال رب إن ابنى من أهلى وإن وعدك الحق وأنت أحكم الحكمين
11:46قال ينوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صلح فلا تسءلن ما ليس لك به علم إنى أعظك أن تكون من الجهلين
11:47قال رب إنى أعوذ بك أن أسءلك ما ليس لى به علم وإلا تغفر لى وترحمنى أكن من الخسرين
11:49تلك من أنباء الغيب نوحيها إليك ما كنت تعلمها أنت ولا قومك من قبل هذا فاصبر إن العقبة للمتقين
11:50وإلى عاد أخاهم هودا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره إن أنتم إلا مفترون
11:55من دونه فكيدونى جميعا ثم لا تنظرون
11:56إنى توكلت على الله ربى وربكم ما من دابة إلا هو ءاخذ بناصيتها إن ربى على صرط مستقيم
11:58ولما جاء أمرنا نجينا هودا والذين ءامنوا معه برحمة منا ونجينهم من عذاب غليظ
11:61وإلى ثمود أخاهم صلحا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره هو أنشأكم من الأرض واستعمركم فيها فاستغفروه ثم توبوا إليه إن ربى قريب مجيب
11:63قال يقوم أرءيتم إن كنت على بينة من ربى وءاتىنى منه رحمة فمن ينصرنى من الله إن عصيته فما تزيدوننى غير تخسير
11:73قالوا أتعجبين من أمر الله رحمت الله وبركته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد
11:79قالوا لقد علمت ما لنا فى بناتك من حق وإنك لتعلم ما نريد
11:81قالوا يلوط إنا رسل ربك لن يصلوا إليك فأسر بأهلك بقطع من اليل ولا يلتفت منكم أحد إلا امرأتك إنه مصيبها ما أصابهم إن موعدهم الصبح أليس الصبح بقريب
11:82فلما جاء أمرنا جعلنا عليها سافلها وأمطرنا عليها حجارة من سجيل منضود
11:83مسومة عند ربك وما هى من الظلمين ببعيد
11:84وإلى مدين أخاهم شعيبا قال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره ولا تنقصوا المكيال والميزان إنى أرىكم بخير وإنى أخاف عليكم عذاب يوم محيط
11:88قال يقوم أرءيتم إن كنت على بينة من ربى ورزقنى منه رزقا حسنا وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهىكم عنه إن أريد إلا الإصلح ما استطعت وما توفيقى إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب
11:92قال يقوم أرهطى أعز عليكم من الله واتخذتموه وراءكم ظهريا إن ربى بما تعملون محيط
11:93ويقوم اعملوا على مكانتكم إنى عمل سوف تعلمون من يأتيه عذاب يخزيه ومن هو كذب وارتقبوا إنى معكم رقيب
11:100ذلك من أنباء القرى نقصه عليك منها قائم وحصيد
11:101وما ظلمنهم ولكن ظلموا أنفسهم فما أغنت عنهم ءالهتهم التى يدعون من دون الله من شىء لما جاء أمر ربك وما زادوهم غير تتبيب
11:109فلا تك فى مرية مما يعبد هؤلاء ما يعبدون إلا كما يعبد ءاباؤهم من قبل وإنا لموفوهم نصيبهم غير منقوص
11:110ولقد ءاتينا موسى الكتب فاختلف فيه ولولا كلمة سبقت من ربك لقضى بينهم وإنهم لفى شك منه مريب
11:113ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون
11:114وأقم الصلوة طرفى النهار وزلفا من اليل إن الحسنت يذهبن السيءات ذلك ذكرى للذكرين
11:116فلولا كان من القرون من قبلكم أولوا بقية ينهون عن الفساد فى الأرض إلا قليلا ممن أنجينا منهم واتبع الذين ظلموا ما أترفوا فيه وكانوا مجرمين
11:119إلا من رحم ربك ولذلك خلقهم وتمت كلمة ربك لأملأن جهنم من الجنة والناس أجمعين
11:120وكلا نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك وجاءك فى هذه الحق وموعظة وذكرى للمؤمنين
12:3نحن نقص عليك أحسن القصص بما أوحينا إليك هذا القرءان وإن كنت من قبله لمن الغفلين
12:6وكذلك يجتبيك ربك ويعلمك من تأويل الأحاديث ويتم نعمته عليك وعلى ءال يعقوب كما أتمها على أبويك من قبل إبرهيم وإسحق إن ربك عليم حكيم
12:9اقتلوا يوسف أو اطرحوه أرضا يخل لكم وجه أبيكم وتكونوا من بعده قوما صلحين
12:20وشروه بثمن بخس درهم معدودة وكانوا فيه من الزهدين
12:21وقال الذى اشترىه من مصر لامرأته أكرمى مثوىه عسى أن ينفعنا أو نتخذه ولدا وكذلك مكنا ليوسف فى الأرض ولنعلمه من تأويل الأحاديث والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون
12:24ولقد همت به وهم بها لولا أن رءا برهن ربه كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء إنه من عبادنا المخلصين
12:25واستبقا الباب وقدت قميصه من دبر وألفيا سيدها لدا الباب قالت ما جزاء من أراد بأهلك سوءا إلا أن يسجن أو عذاب أليم
12:26قال هى رودتنى عن نفسى وشهد شاهد من أهلها إن كان قميصه قد من قبل فصدقت وهو من الكذبين
12:27وإن كان قميصه قد من دبر فكذبت وهو من الصدقين
12:28فلما رءا قميصه قد من دبر قال إنه من كيدكن إن كيدكن عظيم
12:29يوسف أعرض عن هذا واستغفرى لذنبك إنك كنت من الخاطءين
12:32قالت فذلكن الذى لمتننى فيه ولقد رودته عن نفسه فاستعصم ولئن لم يفعل ما ءامره ليسجنن وليكونا من الصغرين
12:33قال رب السجن أحب إلى مما يدعوننى إليه وإلا تصرف عنى كيدهن أصب إليهن وأكن من الجهلين
12:35ثم بدا لهم من بعد ما رأوا الءايت ليسجننه حتى حين
12:36ودخل معه السجن فتيان قال أحدهما إنى أرىنى أعصر خمرا وقال الءاخر إنى أرىنى أحمل فوق رأسى خبزا تأكل الطير منه نبئنا بتأويله إنا نرىك من المحسنين
12:38واتبعت ملة ءاباءى إبرهيم وإسحق ويعقوب ما كان لنا أن نشرك بالله من شىء ذلك من فضل الله علينا وعلى الناس ولكن أكثر الناس لا يشكرون
12:40ما تعبدون من دونه إلا أسماء سميتموها أنتم وءاباؤكم ما أنزل الله بها من سلطن إن الحكم إلا لله أمر ألا تعبدوا إلا إياه ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون
12:41يصحبى السجن أما أحدكما فيسقى ربه خمرا وأما الءاخر فيصلب فتأكل الطير من رأسه قضى الأمر الذى فيه تستفتيان
12:48ثم يأتى من بعد ذلك سبع شداد يأكلن ما قدمتم لهن إلا قليلا مما تحصنون
12:49ثم يأتى من بعد ذلك عام فيه يغاث الناس وفيه يعصرون
12:51قال ما خطبكن إذ رودتن يوسف عن نفسه قلن حش لله ما علمنا عليه من سوء قالت امرأت العزيز الءن حصحص الحق أنا رودته عن نفسه وإنه لمن الصدقين
12:56وكذلك مكنا ليوسف فى الأرض يتبوأ منها حيث يشاء نصيب برحمتنا من نشاء ولا نضيع أجر المحسنين
12:59ولما جهزهم بجهازهم قال ائتونى بأخ لكم من أبيكم ألا ترون أنى أوفى الكيل وأنا خير المنزلين
12:64قال هل ءامنكم عليه إلا كما أمنتكم على أخيه من قبل فالله خير حفظا وهو أرحم الرحمين
12:66قال لن أرسله معكم حتى تؤتون موثقا من الله لتأتننى به إلا أن يحاط بكم فلما ءاتوه موثقهم قال الله على ما نقول وكيل
12:67وقال يبنى لا تدخلوا من باب وحد وادخلوا من أبوب متفرقة وما أغنى عنكم من الله من شىء إن الحكم إلا لله عليه توكلت وعليه فليتوكل المتوكلون
12:68ولما دخلوا من حيث أمرهم أبوهم ما كان يغنى عنهم من الله من شىء إلا حاجة فى نفس يعقوب قضىها وإنه لذو علم لما علمنه ولكن أكثر الناس لا يعلمون
12:75قالوا جزؤه من وجد فى رحله فهو جزؤه كذلك نجزى الظلمين
12:76فبدأ بأوعيتهم قبل وعاء أخيه ثم استخرجها من وعاء أخيه كذلك كدنا ليوسف ما كان ليأخذ أخاه فى دين الملك إلا أن يشاء الله نرفع درجت من نشاء وفوق كل ذى علم عليم
12:77قالوا إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل فأسرها يوسف فى نفسه ولم يبدها لهم قال أنتم شر مكانا والله أعلم بما تصفون
12:78قالوا يأيها العزيز إن له أبا شيخا كبيرا فخذ أحدنا مكانه إنا نرىك من المحسنين
12:79قال معاذ الله أن نأخذ إلا من وجدنا متعنا عنده إنا إذا لظلمون
12:80فلما استيءسوا منه خلصوا نجيا قال كبيرهم ألم تعلموا أن أباكم قد أخذ عليكم موثقا من الله ومن قبل ما فرطتم فى يوسف فلن أبرح الأرض حتى يأذن لى أبى أو يحكم الله لى وهو خير الحكمين
12:84وتولى عنهم وقال يأسفى على يوسف وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم
12:85قالوا تالله تفتؤا تذكر يوسف حتى تكون حرضا أو تكون من الهلكين
12:86قال إنما أشكوا بثى وحزنى إلى الله وأعلم من الله ما لا تعلمون
12:87يبنى اذهبوا فتحسسوا من يوسف وأخيه ولا تايءسوا من روح الله إنه لا يايءس من روح الله إلا القوم الكفرون
12:90قالوا أءنك لأنت يوسف قال أنا يوسف وهذا أخى قد من الله علينا إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين
12:96فلما أن جاء البشير ألقىه على وجهه فارتد بصيرا قال ألم أقل لكم إنى أعلم من الله ما لا تعلمون
12:100ورفع أبويه على العرش وخروا له سجدا وقال يأبت هذا تأويل رءيى من قبل قد جعلها ربى حقا وقد أحسن بى إذ أخرجنى من السجن وجاء بكم من البدو من بعد أن نزغ الشيطن بينى وبين إخوتى إن ربى لطيف لما يشاء إنه هو العليم الحكيم
12:101رب قد ءاتيتنى من الملك وعلمتنى من تأويل الأحاديث فاطر السموت والأرض أنت ولى فى الدنيا والءاخرة توفنى مسلما وألحقنى بالصلحين
12:102ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك وما كنت لديهم إذ أجمعوا أمرهم وهم يمكرون
12:104وما تسءلهم عليه من أجر إن هو إلا ذكر للعلمين
12:105وكأين من ءاية فى السموت والأرض يمرون عليها وهم عنها معرضون
12:107أفأمنوا أن تأتيهم غشية من عذاب الله أو تأتيهم الساعة بغتة وهم لا يشعرون
12:108قل هذه سبيلى أدعوا إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعنى وسبحن الله وما أنا من المشركين
12:109وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحى إليهم من أهل القرى أفلم يسيروا فى الأرض فينظروا كيف كان عقبة الذين من قبلهم ولدار الءاخرة خير للذين اتقوا أفلا تعقلون
12:110حتى إذا استيءس الرسل وظنوا أنهم قد كذبوا جاءهم نصرنا فنجى من نشاء ولا يرد بأسنا عن القوم المجرمين
13:1المر تلك ءايت الكتب والذى أنزل إليك من ربك الحق ولكن أكثر الناس لا يؤمنون
13:4وفى الأرض قطع متجورت وجنت من أعنب وزرع ونخيل صنون وغير صنون يسقى بماء وحد ونفضل بعضها على بعض فى الأكل إن فى ذلك لءايت لقوم يعقلون
13:6ويستعجلونك بالسيئة قبل الحسنة وقد خلت من قبلهم المثلت وإن ربك لذو مغفرة للناس على ظلمهم وإن ربك لشديد العقاب
13:7ويقول الذين كفروا لولا أنزل عليه ءاية من ربه إنما أنت منذر ولكل قوم هاد
13:10سواء منكم من أسر القول ومن جهر به ومن هو مستخف باليل وسارب بالنهار
13:11له معقبت من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر الله إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال
13:13ويسبح الرعد بحمده والملئكة من خيفته ويرسل الصوعق فيصيب بها من يشاء وهم يجدلون فى الله وهو شديد المحال
13:14له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشىء إلا كبسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببلغه وما دعؤا الكفرين إلا فى ضلل
13:15ولله يسجد من فى السموت والأرض طوعا وكرها وظللهم بالغدو والءاصال
13:16قل من رب السموت والأرض قل الله قل أفاتخذتم من دونه أولياء لا يملكون لأنفسهم نفعا ولا ضرا قل هل يستوى الأعمى والبصير أم هل تستوى الظلمت والنور أم جعلوا لله شركاء خلقوا كخلقه فتشبه الخلق عليهم قل الله خلق كل شىء وهو الوحد القهر
13:17أنزل من السماء ماء فسالت أودية بقدرها فاحتمل السيل زبدا رابيا ومما يوقدون عليه فى النار ابتغاء حلية أو متع زبد مثله كذلك يضرب الله الحق والبطل فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث فى الأرض كذلك يضرب الله الأمثل
13:19أفمن يعلم أنما أنزل إليك من ربك الحق كمن هو أعمى إنما يتذكر أولوا الألبب
13:23جنت عدن يدخلونها ومن صلح من ءابائهم وأزوجهم وذريتهم والملئكة يدخلون عليهم من كل باب
13:25والذين ينقضون عهد الله من بعد ميثقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون فى الأرض أولئك لهم اللعنة ولهم سوء الدار
13:27ويقول الذين كفروا لولا أنزل عليه ءاية من ربه قل إن الله يضل من يشاء ويهدى إليه من أناب
13:30كذلك أرسلنك فى أمة قد خلت من قبلها أمم لتتلوا عليهم الذى أوحينا إليك وهم يكفرون بالرحمن قل هو ربى لا إله إلا هو عليه توكلت وإليه متاب
13:31ولو أن قرءانا سيرت به الجبال أو قطعت به الأرض أو كلم به الموتى بل لله الأمر جميعا أفلم يايءس الذين ءامنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ولا يزال الذين كفروا تصيبهم بما صنعوا قارعة أو تحل قريبا من دارهم حتى يأتى وعد الله إن الله لا يخلف الميعاد
13:32ولقد استهزئ برسل من قبلك فأمليت للذين كفروا ثم أخذتهم فكيف كان عقاب
13:33أفمن هو قائم على كل نفس بما كسبت وجعلوا لله شركاء قل سموهم أم تنبءونه بما لا يعلم فى الأرض أم بظهر من القول بل زين للذين كفروا مكرهم وصدوا عن السبيل ومن يضلل الله فما له من هاد
13:34لهم عذاب فى الحيوة الدنيا ولعذاب الءاخرة أشق وما لهم من الله من واق
13:35مثل الجنة التى وعد المتقون تجرى من تحتها الأنهر أكلها دائم وظلها تلك عقبى الذين اتقوا وعقبى الكفرين النار
13:36والذين ءاتينهم الكتب يفرحون بما أنزل إليك ومن الأحزاب من ينكر بعضه قل إنما أمرت أن أعبد الله ولا أشرك به إليه أدعوا وإليه مءاب
13:37وكذلك أنزلنه حكما عربيا ولئن اتبعت أهواءهم بعد ما جاءك من العلم ما لك من الله من ولى ولا واق
13:38ولقد أرسلنا رسلا من قبلك وجعلنا لهم أزوجا وذرية وما كان لرسول أن يأتى بءاية إلا بإذن الله لكل أجل كتاب
13:41أولم يروا أنا نأتى الأرض ننقصها من أطرافها والله يحكم لا معقب لحكمه وهو سريع الحساب
13:42وقد مكر الذين من قبلهم فلله المكر جميعا يعلم ما تكسب كل نفس وسيعلم الكفر لمن عقبى الدار
14:1الر كتب أنزلنه إليك لتخرج الناس من الظلمت إلى النور بإذن ربهم إلى صرط العزيز الحميد
14:2الله الذى له ما فى السموت وما فى الأرض وويل للكفرين من عذاب شديد
14:4وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم فيضل الله من يشاء ويهدى من يشاء وهو العزيز الحكيم
14:5ولقد أرسلنا موسى بءايتنا أن أخرج قومك من الظلمت إلى النور وذكرهم بأيىم الله إن فى ذلك لءايت لكل صبار شكور
14:6وإذ قال موسى لقومه اذكروا نعمة الله عليكم إذ أنجىكم من ءال فرعون يسومونكم سوء العذاب ويذبحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفى ذلكم بلاء من ربكم عظيم
14:9ألم يأتكم نبؤا الذين من قبلكم قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم لا يعلمهم إلا الله جاءتهم رسلهم بالبينت فردوا أيديهم فى أفوههم وقالوا إنا كفرنا بما أرسلتم به وإنا لفى شك مما تدعوننا إليه مريب
14:10قالت رسلهم أفى الله شك فاطر السموت والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجل مسمى قالوا إن أنتم إلا بشر مثلنا تريدون أن تصدونا عما كان يعبد ءاباؤنا فأتونا بسلطن مبين
14:11قالت لهم رسلهم إن نحن إلا بشر مثلكم ولكن الله يمن على من يشاء من عباده وما كان لنا أن نأتيكم بسلطن إلا بإذن الله وعلى الله فليتوكل المؤمنون
14:13وقال الذين كفروا لرسلهم لنخرجنكم من أرضنا أو لتعودن فى ملتنا فأوحى إليهم ربهم لنهلكن الظلمين
14:14ولنسكننكم الأرض من بعدهم ذلك لمن خاف مقامى وخاف وعيد
14:16من ورائه جهنم ويسقى من ماء صديد
14:17يتجرعه ولا يكاد يسيغه ويأتيه الموت من كل مكان وما هو بميت ومن ورائه عذاب غليظ
14:21وبرزوا لله جميعا فقال الضعفؤا للذين استكبروا إنا كنا لكم تبعا فهل أنتم مغنون عنا من عذاب الله من شىء قالوا لو هدىنا الله لهدينكم سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص
14:22وقال الشيطن لما قضى الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم وما كان لى عليكم من سلطن إلا أن دعوتكم فاستجبتم لى فلا تلومونى ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخى إنى كفرت بما أشركتمون من قبل إن الظلمين لهم عذاب أليم
14:23وأدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها بإذن ربهم تحيتهم فيها سلم
14:26ومثل كلمة خبيثة كشجرة خبيثة اجتثت من فوق الأرض ما لها من قرار
14:31قل لعبادى الذين ءامنوا يقيموا الصلوة وينفقوا مما رزقنهم سرا وعلانية من قبل أن يأتى يوم لا بيع فيه ولا خلل
14:32الله الذى خلق السموت والأرض وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرت رزقا لكم وسخر لكم الفلك لتجرى فى البحر بأمره وسخر لكم الأنهر
14:34وءاتىكم من كل ما سألتموه وإن تعدوا نعمت الله لا تحصوها إن الإنسن لظلوم كفار
14:36رب إنهن أضللن كثيرا من الناس فمن تبعنى فإنه منى ومن عصانى فإنك غفور رحيم
14:37ربنا إنى أسكنت من ذريتى بواد غير ذى زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلوة فاجعل أفءدة من الناس تهوى إليهم وارزقهم من الثمرت لعلهم يشكرون
14:38ربنا إنك تعلم ما نخفى وما نعلن وما يخفى على الله من شىء فى الأرض ولا فى السماء
14:44وأنذر الناس يوم يأتيهم العذاب فيقول الذين ظلموا ربنا أخرنا إلى أجل قريب نجب دعوتك ونتبع الرسل أولم تكونوا أقسمتم من قبل ما لكم من زوال
14:50سرابيلهم من قطران وتغشى وجوههم النار
15:4وما أهلكنا من قرية إلا ولها كتاب معلوم
15:5ما تسبق من أمة أجلها وما يستءخرون
15:7لو ما تأتينا بالملئكة إن كنت من الصدقين
15:10ولقد أرسلنا من قبلك فى شيع الأولين
15:11وما يأتيهم من رسول إلا كانوا به يستهزءون
15:14ولو فتحنا عليهم بابا من السماء فظلوا فيه يعرجون
15:17وحفظنها من كل شيطن رجيم
15:18إلا من استرق السمع فأتبعه شهاب مبين
15:19والأرض مددنها وألقينا فيها روسى وأنبتنا فيها من كل شىء موزون
15:21وإن من شىء إلا عندنا خزائنه وما ننزله إلا بقدر معلوم
15:22وأرسلنا الريح لوقح فأنزلنا من السماء ماء فأسقينكموه وما أنتم له بخزنين
15:26ولقد خلقنا الإنسن من صلصل من حمإ مسنون
15:27والجان خلقنه من قبل من نار السموم
15:28وإذ قال ربك للملئكة إنى خلق بشرا من صلصل من حمإ مسنون
15:29فإذا سويته ونفخت فيه من روحى فقعوا له سجدين
15:33قال لم أكن لأسجد لبشر خلقته من صلصل من حمإ مسنون
15:37قال فإنك من المنظرين
15:42إن عبادى ليس لك عليهم سلطن إلا من اتبعك من الغاوين
15:47ونزعنا ما فى صدورهم من غل إخونا على سرر متقبلين
15:55قالوا بشرنك بالحق فلا تكن من القنطين
15:56قال ومن يقنط من رحمة ربه إلا الضالون
15:65فأسر بأهلك بقطع من اليل واتبع أدبرهم ولا يلتفت منكم أحد وامضوا حيث تؤمرون
15:74فجعلنا عليها سافلها وأمطرنا عليهم حجارة من سجيل
15:82وكانوا ينحتون من الجبال بيوتا ءامنين
15:87ولقد ءاتينك سبعا من المثانى والقرءان العظيم
15:98فسبح بحمد ربك وكن من السجدين
16:2ينزل الملئكة بالروح من أمره على من يشاء من عباده أن أنذروا أنه لا إله إلا أنا فاتقون
16:4خلق الإنسن من نطفة فإذا هو خصيم مبين
16:10هو الذى أنزل من السماء ماء لكم منه شراب ومنه شجر فيه تسيمون
16:14وهو الذى سخر البحر لتأكلوا منه لحما طريا وتستخرجوا منه حلية تلبسونها وترى الفلك مواخر فيه ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون
16:20والذين يدعون من دون الله لا يخلقون شيءا وهم يخلقون
16:26قد مكر الذين من قبلهم فأتى الله بنينهم من القواعد فخر عليهم السقف من فوقهم وأتىهم العذاب من حيث لا يشعرون
16:28الذين تتوفىهم الملئكة ظالمى أنفسهم فألقوا السلم ما كنا نعمل من سوء بلى إن الله عليم بما كنتم تعملون
16:31جنت عدن يدخلونها تجرى من تحتها الأنهر لهم فيها ما يشاءون كذلك يجزى الله المتقين
16:33هل ينظرون إلا أن تأتيهم الملئكة أو يأتى أمر ربك كذلك فعل الذين من قبلهم وما ظلمهم الله ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
16:35وقال الذين أشركوا لو شاء الله ما عبدنا من دونه من شىء نحن ولا ءاباؤنا ولا حرمنا من دونه من شىء كذلك فعل الذين من قبلهم فهل على الرسل إلا البلغ المبين
16:36ولقد بعثنا فى كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطغوت فمنهم من هدى الله ومنهم من حقت عليه الضللة فسيروا فى الأرض فانظروا كيف كان عقبة المكذبين
16:37إن تحرص على هدىهم فإن الله لا يهدى من يضل وما لهم من نصرين
16:38وأقسموا بالله جهد أيمنهم لا يبعث الله من يموت بلى وعدا عليه حقا ولكن أكثر الناس لا يعلمون
16:41والذين هاجروا فى الله من بعد ما ظلموا لنبوئنهم فى الدنيا حسنة ولأجر الءاخرة أكبر لو كانوا يعلمون
16:43وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحى إليهم فسءلوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون
16:45أفأمن الذين مكروا السيءات أن يخسف الله بهم الأرض أو يأتيهم العذاب من حيث لا يشعرون
16:48أولم يروا إلى ما خلق الله من شىء يتفيؤا ظلله عن اليمين والشمائل سجدا لله وهم دخرون
16:49ولله يسجد ما فى السموت وما فى الأرض من دابة والملئكة وهم لا يستكبرون
16:50يخافون ربهم من فوقهم ويفعلون ما يؤمرون
16:53وما بكم من نعمة فمن الله ثم إذا مسكم الضر فإليه تجءرون
16:59يتورى من القوم من سوء ما بشر به أيمسكه على هون أم يدسه فى التراب ألا ساء ما يحكمون
16:61ولو يؤاخذ الله الناس بظلمهم ما ترك عليها من دابة ولكن يؤخرهم إلى أجل مسمى فإذا جاء أجلهم لا يستءخرون ساعة ولا يستقدمون
16:63تالله لقد أرسلنا إلى أمم من قبلك فزين لهم الشيطن أعملهم فهو وليهم اليوم ولهم عذاب أليم
16:65والله أنزل من السماء ماء فأحيا به الأرض بعد موتها إن فى ذلك لءاية لقوم يسمعون
16:66وإن لكم فى الأنعم لعبرة نسقيكم مما فى بطونه من بين فرث ودم لبنا خالصا سائغا للشربين
16:68وأوحى ربك إلى النحل أن اتخذى من الجبال بيوتا ومن الشجر ومما يعرشون
16:69ثم كلى من كل الثمرت فاسلكى سبل ربك ذللا يخرج من بطونها شراب مختلف ألونه فيه شفاء للناس إن فى ذلك لءاية لقوم يتفكرون
16:70والله خلقكم ثم يتوفىكم ومنكم من يرد إلى أرذل العمر لكى لا يعلم بعد علم شيءا إن الله عليم قدير
16:72والله جعل لكم من أنفسكم أزوجا وجعل لكم من أزوجكم بنين وحفدة ورزقكم من الطيبت أفبالبطل يؤمنون وبنعمت الله هم يكفرون
16:73ويعبدون من دون الله ما لا يملك لهم رزقا من السموت والأرض شيءا ولا يستطيعون
16:78والله أخرجكم من بطون أمهتكم لا تعلمون شيءا وجعل لكم السمع والأبصر والأفءدة لعلكم تشكرون
16:80والله جعل لكم من بيوتكم سكنا وجعل لكم من جلود الأنعم بيوتا تستخفونها يوم ظعنكم ويوم إقامتكم ومن أصوافها وأوبارها وأشعارها أثثا ومتعا إلى حين
16:81والله جعل لكم مما خلق ظللا وجعل لكم من الجبال أكننا وجعل لكم سربيل تقيكم الحر وسربيل تقيكم بأسكم كذلك يتم نعمته عليكم لعلكم تسلمون
16:84ويوم نبعث من كل أمة شهيدا ثم لا يؤذن للذين كفروا ولا هم يستعتبون
16:86وإذا رءا الذين أشركوا شركاءهم قالوا ربنا هؤلاء شركاؤنا الذين كنا ندعوا من دونك فألقوا إليهم القول إنكم لكذبون
16:89ويوم نبعث فى كل أمة شهيدا عليهم من أنفسهم وجئنا بك شهيدا على هؤلاء ونزلنا عليك الكتب تبينا لكل شىء وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين
16:92ولا تكونوا كالتى نقضت غزلها من بعد قوة أنكثا تتخذون أيمنكم دخلا بينكم أن تكون أمة هى أربى من أمة إنما يبلوكم الله به وليبينن لكم يوم القيمة ما كنتم فيه تختلفون
16:93ولو شاء الله لجعلكم أمة وحدة ولكن يضل من يشاء ويهدى من يشاء ولتسءلن عما كنتم تعملون
16:97من عمل صلحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حيوة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون
16:98فإذا قرأت القرءان فاستعذ بالله من الشيطن الرجيم
16:102قل نزله روح القدس من ربك بالحق ليثبت الذين ءامنوا وهدى وبشرى للمسلمين
16:106من كفر بالله من بعد إيمنه إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمن ولكن من شرح بالكفر صدرا فعليهم غضب من الله ولهم عذاب عظيم
16:110ثم إن ربك للذين هاجروا من بعد ما فتنوا ثم جهدوا وصبروا إن ربك من بعدها لغفور رحيم
16:112وضرب الله مثلا قرية كانت ءامنة مطمئنة يأتيها رزقها رغدا من كل مكان فكفرت بأنعم الله فأذقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون
16:118وعلى الذين هادوا حرمنا ما قصصنا عليك من قبل وما ظلمنهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
16:119ثم إن ربك للذين عملوا السوء بجهلة ثم تابوا من بعد ذلك وأصلحوا إن ربك من بعدها لغفور رحيم
16:120إن إبرهيم كان أمة قانتا لله حنيفا ولم يك من المشركين
16:123ثم أوحينا إليك أن اتبع ملة إبرهيم حنيفا وما كان من المشركين
17:1سبحن الذى أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصا الذى بركنا حوله لنريه من ءايتنا إنه هو السميع البصير
17:2وءاتينا موسى الكتب وجعلنه هدى لبنى إسرءيل ألا تتخذوا من دونى وكيلا
17:3ذرية من حملنا مع نوح إنه كان عبدا شكورا
17:12وجعلنا اليل والنهار ءايتين فمحونا ءاية اليل وجعلنا ءاية النهار مبصرة لتبتغوا فضلا من ربكم ولتعلموا عدد السنين والحساب وكل شىء فصلنه تفصيلا
17:15من اهتدى فإنما يهتدى لنفسه ومن ضل فإنما يضل عليها ولا تزر وازرة وزر أخرى وما كنا معذبين حتى نبعث رسولا
17:17وكم أهلكنا من القرون من بعد نوح وكفى بربك بذنوب عباده خبيرا بصيرا
17:18من كان يريد العاجلة عجلنا له فيها ما نشاء لمن نريد ثم جعلنا له جهنم يصلىها مذموما مدحورا
17:20كلا نمد هؤلاء وهؤلاء من عطاء ربك وما كان عطاء ربك محظورا
17:24واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربيانى صغيرا
17:28وإما تعرضن عنهم ابتغاء رحمة من ربك ترجوها فقل لهم قولا ميسورا
17:39ذلك مما أوحى إليك ربك من الحكمة ولا تجعل مع الله إلها ءاخر فتلقى فى جهنم ملوما مدحورا
17:40أفأصفىكم ربكم بالبنين واتخذ من الملئكة إنثا إنكم لتقولون قولا عظيما
17:44تسبح له السموت السبع والأرض ومن فيهن وإن من شىء إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم إنه كان حليما غفورا
17:51أو خلقا مما يكبر فى صدوركم فسيقولون من يعيدنا قل الذى فطركم أول مرة فسينغضون إليك رءوسهم ويقولون متى هو قل عسى أن يكون قريبا
17:56قل ادعوا الذين زعمتم من دونه فلا يملكون كشف الضر عنكم ولا تحويلا
17:58وإن من قرية إلا نحن مهلكوها قبل يوم القيمة أو معذبوها عذابا شديدا كان ذلك فى الكتب مسطورا
17:64واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم فى الأمول والأولد وعدهم وما يعدهم الشيطن إلا غرورا
17:66ربكم الذى يزجى لكم الفلك فى البحر لتبتغوا من فضله إنه كان بكم رحيما
17:67وإذا مسكم الضر فى البحر ضل من تدعون إلا إياه فلما نجىكم إلى البر أعرضتم وكان الإنسن كفورا
17:69أم أمنتم أن يعيدكم فيه تارة أخرى فيرسل عليكم قاصفا من الريح فيغرقكم بما كفرتم ثم لا تجدوا لكم علينا به تبيعا
17:70ولقد كرمنا بنى ءادم وحملنهم فى البر والبحر ورزقنهم من الطيبت وفضلنهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا
17:76وإن كادوا ليستفزونك من الأرض ليخرجوك منها وإذا لا يلبثون خلفك إلا قليلا
17:77سنة من قد أرسلنا قبلك من رسلنا ولا تجد لسنتنا تحويلا
17:80وقل رب أدخلنى مدخل صدق وأخرجنى مخرج صدق واجعل لى من لدنك سلطنا نصيرا
17:82وننزل من القرءان ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ولا يزيد الظلمين إلا خسارا
17:85ويسءلونك عن الروح قل الروح من أمر ربى وما أوتيتم من العلم إلا قليلا
17:87إلا رحمة من ربك إن فضله كان عليك كبيرا
17:89ولقد صرفنا للناس فى هذا القرءان من كل مثل فأبى أكثر الناس إلا كفورا
17:90وقالوا لن نؤمن لك حتى تفجر لنا من الأرض ينبوعا
17:91أو تكون لك جنة من نخيل وعنب فتفجر الأنهر خللها تفجيرا
17:93أو يكون لك بيت من زخرف أو ترقى فى السماء ولن نؤمن لرقيك حتى تنزل علينا كتبا نقرؤه قل سبحان ربى هل كنت إلا بشرا رسولا
17:95قل لو كان فى الأرض ملئكة يمشون مطمئنين لنزلنا عليهم من السماء ملكا رسولا
17:97ومن يهد الله فهو المهتد ومن يضلل فلن تجد لهم أولياء من دونه ونحشرهم يوم القيمة على وجوههم عميا وبكما وصما مأوىهم جهنم كلما خبت زدنهم سعيرا
17:103فأراد أن يستفزهم من الأرض فأغرقنه ومن معه جميعا
17:104وقلنا من بعده لبنى إسرءيل اسكنوا الأرض فإذا جاء وعد الءاخرة جئنا بكم لفيفا
17:107قل ءامنوا به أو لا تؤمنوا إن الذين أوتوا العلم من قبله إذا يتلى عليهم يخرون للأذقان سجدا
17:111وقل الحمد لله الذى لم يتخذ ولدا ولم يكن له شريك فى الملك ولم يكن له ولى من الذل وكبره تكبيرا
18:2قيما لينذر بأسا شديدا من لدنه ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصلحت أن لهم أجرا حسنا
18:5ما لهم به من علم ولا لءابائهم كبرت كلمة تخرج من أفوههم إن يقولون إلا كذبا
18:9أم حسبت أن أصحب الكهف والرقيم كانوا من ءايتنا عجبا
18:10إذ أوى الفتية إلى الكهف فقالوا ربنا ءاتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا
18:14وربطنا على قلوبهم إذ قاموا فقالوا ربنا رب السموت والأرض لن ندعوا من دونه إلها لقد قلنا إذا شططا
18:15هؤلاء قومنا اتخذوا من دونه ءالهة لولا يأتون عليهم بسلطن بين فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا
18:16وإذ اعتزلتموهم وما يعبدون إلا الله فأوا إلى الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته ويهيئ لكم من أمركم مرفقا
18:17وترى الشمس إذا طلعت تزور عن كهفهم ذات اليمين وإذا غربت تقرضهم ذات الشمال وهم فى فجوة منه ذلك من ءايت الله من يهد الله فهو المهتد ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا
18:24إلا أن يشاء الله واذكر ربك إذا نسيت وقل عسى أن يهدين ربى لأقرب من هذا رشدا
18:26قل الله أعلم بما لبثوا له غيب السموت والأرض أبصر به وأسمع ما لهم من دونه من ولى ولا يشرك فى حكمه أحدا
18:27واتل ما أوحى إليك من كتاب ربك لا مبدل لكلمته ولن تجد من دونه ملتحدا
18:28واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغدوة والعشى يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحيوة الدنيا ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هوىه وكان أمره فرطا
18:29وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر إنا أعتدنا للظلمين نارا أحاط بهم سرادقها وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوى الوجوه بئس الشراب وساءت مرتفقا
18:30إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت إنا لا نضيع أجر من أحسن عملا
18:31أولئك لهم جنت عدن تجرى من تحتهم الأنهر يحلون فيها من أساور من ذهب ويلبسون ثيابا خضرا من سندس وإستبرق متكءين فيها على الأرائك نعم الثواب وحسنت مرتفقا
18:32واضرب لهم مثلا رجلين جعلنا لأحدهما جنتين من أعنب وحففنهما بنخل وجعلنا بينهما زرعا
18:37قال له صاحبه وهو يحاوره أكفرت بالذى خلقك من تراب ثم من نطفة ثم سوىك رجلا
18:40فعسى ربى أن يؤتين خيرا من جنتك ويرسل عليها حسبانا من السماء فتصبح صعيدا زلقا
18:43ولم تكن له فئة ينصرونه من دون الله وما كان منتصرا
18:45واضرب لهم مثل الحيوة الدنيا كماء أنزلنه من السماء فاختلط به نبات الأرض فأصبح هشيما تذروه الريح وكان الله على كل شىء مقتدرا
18:50وإذ قلنا للملئكة اسجدوا لءادم فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه أفتتخذونه وذريته أولياء من دونى وهم لكم عدو بئس للظلمين بدلا
18:54ولقد صرفنا فى هذا القرءان للناس من كل مثل وكان الإنسن أكثر شىء جدلا
18:58وربك الغفور ذو الرحمة لو يؤاخذهم بما كسبوا لعجل لهم العذاب بل لهم موعد لن يجدوا من دونه موئلا
18:62فلما جاوزا قال لفتىه ءاتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا
18:65فوجدا عبدا من عبادنا ءاتينه رحمة من عندنا وعلمنه من لدنا علما
18:73قال لا تؤاخذنى بما نسيت ولا ترهقنى من أمرى عسرا
18:76قال إن سألتك عن شىء بعدها فلا تصحبنى قد بلغت من لدنى عذرا
18:82وأما الجدار فكان لغلمين يتيمين فى المدينة وكان تحته كنز لهما وكان أبوهما صلحا فأراد ربك أن يبلغا أشدهما ويستخرجا كنزهما رحمة من ربك وما فعلته عن أمرى ذلك تأويل ما لم تسطع عليه صبرا
18:84إنا مكنا له فى الأرض وءاتينه من كل شىء سببا
18:87قال أما من ظلم فسوف نعذبه ثم يرد إلى ربه فيعذبه عذابا نكرا
18:88وأما من ءامن وعمل صلحا فله جزاء الحسنى وسنقول له من أمرنا يسرا
18:90حتى إذا بلغ مطلع الشمس وجدها تطلع على قوم لم نجعل لهم من دونها سترا
18:93حتى إذا بلغ بين السدين وجد من دونهما قوما لا يكادون يفقهون قولا
18:98قال هذا رحمة من ربى فإذا جاء وعد ربى جعله دكاء وكان وعد ربى حقا
18:102أفحسب الذين كفروا أن يتخذوا عبادى من دونى أولياء إنا أعتدنا جهنم للكفرين نزلا
19:5وإنى خفت المولى من وراءى وكانت امرأتى عاقرا فهب لى من لدنك وليا
19:6يرثنى ويرث من ءال يعقوب واجعله رب رضيا
19:7يزكريا إنا نبشرك بغلم اسمه يحيى لم نجعل له من قبل سميا
19:8قال رب أنى يكون لى غلم وكانت امرأتى عاقرا وقد بلغت من الكبر عتيا
19:9قال كذلك قال ربك هو على هين وقد خلقتك من قبل ولم تك شيءا
19:11فخرج على قومه من المحراب فأوحى إليهم أن سبحوا بكرة وعشيا
19:13وحنانا من لدنا وزكوة وكان تقيا
19:16واذكر فى الكتب مريم إذ انتبذت من أهلها مكانا شرقيا
19:17فاتخذت من دونهم حجابا فأرسلنا إليها روحنا فتمثل لها بشرا سويا
19:24فنادىها من تحتها ألا تحزنى قد جعل ربك تحتك سريا
19:26فكلى واشربى وقرى عينا فإما ترين من البشر أحدا فقولى إنى نذرت للرحمن صوما فلن أكلم اليوم إنسيا
19:29فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان فى المهد صبيا
19:35ما كان لله أن يتخذ من ولد سبحنه إذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون
19:37فاختلف الأحزاب من بينهم فويل للذين كفروا من مشهد يوم عظيم
19:43يأبت إنى قد جاءنى من العلم ما لم يأتك فاتبعنى أهدك صرطا سويا
19:45يأبت إنى أخاف أن يمسك عذاب من الرحمن فتكون للشيطن وليا
19:48وأعتزلكم وما تدعون من دون الله وأدعوا ربى عسى ألا أكون بدعاء ربى شقيا
19:49فلما اعتزلهم وما يعبدون من دون الله وهبنا له إسحق ويعقوب وكلا جعلنا نبيا
19:50ووهبنا لهم من رحمتنا وجعلنا لهم لسان صدق عليا
19:52وندينه من جانب الطور الأيمن وقربنه نجيا
19:53ووهبنا له من رحمتنا أخاه هرون نبيا
19:58أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبين من ذرية ءادم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبرهيم وإسرءيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم ءايت الرحمن خروا سجدا وبكيا
19:59فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلوة واتبعوا الشهوت فسوف يلقون غيا
19:60إلا من تاب وءامن وعمل صلحا فأولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون شيءا
19:63تلك الجنة التى نورث من عبادنا من كان تقيا
19:67أولا يذكر الإنسن أنا خلقنه من قبل ولم يك شيءا
19:69ثم لننزعن من كل شيعة أيهم أشد على الرحمن عتيا
19:74وكم أهلكنا قبلهم من قرن هم أحسن أثثا ورءيا
19:75قل من كان فى الضللة فليمدد له الرحمن مدا حتى إذا رأوا ما يوعدون إما العذاب وإما الساعة فسيعلمون من هو شر مكانا وأضعف جندا
19:79كلا سنكتب ما يقول ونمد له من العذاب مدا
19:81واتخذوا من دون الله ءالهة ليكونوا لهم عزا
19:87لا يملكون الشفعة إلا من اتخذ عند الرحمن عهدا
19:93إن كل من فى السموت والأرض إلا ءاتى الرحمن عبدا
19:98وكم أهلكنا قبلهم من قرن هل تحس منهم من أحد أو تسمع لهم ركزا
20:16فلا يصدنك عنها من لا يؤمن بها واتبع هوىه فتردى
20:22واضمم يدك إلى جناحك تخرج بيضاء من غير سوء ءاية أخرى
20:23لنريك من ءايتنا الكبرى
20:27واحلل عقدة من لسانى
20:29واجعل لى وزيرا من أهلى
20:40إذ تمشى أختك فتقول هل أدلكم على من يكفله فرجعنك إلى أمك كى تقر عينها ولا تحزن وقتلت نفسا فنجينك من الغم وفتنك فتونا فلبثت سنين فى أهل مدين ثم جئت على قدر يموسى
20:47فأتياه فقولا إنا رسولا ربك فأرسل معنا بنى إسرءيل ولا تعذبهم قد جئنك بءاية من ربك والسلم على من اتبع الهدى
20:48إنا قد أوحى إلينا أن العذاب على من كذب وتولى
20:53الذى جعل لكم الأرض مهدا وسلك لكم فيها سبلا وأنزل من السماء ماء فأخرجنا به أزوجا من نبات شتى
20:57قال أجئتنا لتخرجنا من أرضنا بسحرك يموسى
20:61قال لهم موسى ويلكم لا تفتروا على الله كذبا فيسحتكم بعذاب وقد خاب من افترى
20:63قالوا إن هذن لسحرن يريدان أن يخرجاكم من أرضكم بسحرهما ويذهبا بطريقتكم المثلى
20:64فأجمعوا كيدكم ثم ائتوا صفا وقد أفلح اليوم من استعلى
20:65قالوا يموسى إما أن تلقى وإما أن نكون أول من ألقى
20:66قال بل ألقوا فإذا حبالهم وعصيهم يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى
20:71قال ءامنتم له قبل أن ءاذن لكم إنه لكبيركم الذى علمكم السحر فلأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلف ولأصلبنكم فى جذوع النخل ولتعلمن أينا أشد عذابا وأبقى
20:72قالوا لن نؤثرك على ما جاءنا من البينت والذى فطرنا فاقض ما أنت قاض إنما تقضى هذه الحيوة الدنيا
20:73إنا ءامنا بربنا ليغفر لنا خطينا وما أكرهتنا عليه من السحر والله خير وأبقى
20:74إنه من يأت ربه مجرما فإن له جهنم لا يموت فيها ولا يحيى
20:76جنت عدن تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها وذلك جزاء من تزكى
20:78فأتبعهم فرعون بجنوده فغشيهم من اليم ما غشيهم
20:80يبنى إسرءيل قد أنجينكم من عدوكم ووعدنكم جانب الطور الأيمن ونزلنا عليكم المن والسلوى
20:81كلوا من طيبت ما رزقنكم ولا تطغوا فيه فيحل عليكم غضبى ومن يحلل عليه غضبى فقد هوى
20:85قال فإنا قد فتنا قومك من بعدك وأضلهم السامرى
20:86فرجع موسى إلى قومه غضبن أسفا قال يقوم ألم يعدكم ربكم وعدا حسنا أفطال عليكم العهد أم أردتم أن يحل عليكم غضب من ربكم فأخلفتم موعدى
20:87قالوا ما أخلفنا موعدك بملكنا ولكنا حملنا أوزارا من زينة القوم فقذفنها فكذلك ألقى السامرى
20:90ولقد قال لهم هرون من قبل يقوم إنما فتنتم به وإن ربكم الرحمن فاتبعونى وأطيعوا أمرى
20:96قال بصرت بما لم يبصروا به فقبضت قبضة من أثر الرسول فنبذتها وكذلك سولت لى نفسى
20:99كذلك نقص عليك من أنباء ما قد سبق وقد ءاتينك من لدنا ذكرا
20:100من أعرض عنه فإنه يحمل يوم القيمة وزرا
20:109يومئذ لا تنفع الشفعة إلا من أذن له الرحمن ورضى له قولا
20:111وعنت الوجوه للحى القيوم وقد خاب من حمل ظلما
20:112ومن يعمل من الصلحت وهو مؤمن فلا يخاف ظلما ولا هضما
20:113وكذلك أنزلنه قرءانا عربيا وصرفنا فيه من الوعيد لعلهم يتقون أو يحدث لهم ذكرا
20:114فتعلى الله الملك الحق ولا تعجل بالقرءان من قبل أن يقضى إليك وحيه وقل رب زدنى علما
20:115ولقد عهدنا إلى ءادم من قبل فنسى ولم نجد له عزما
20:117فقلنا يءادم إن هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى
20:121فأكلا منها فبدت لهما سوءتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وعصى ءادم ربه فغوى
20:127وكذلك نجزى من أسرف ولم يؤمن بءايت ربه ولعذاب الءاخرة أشد وأبقى
20:128أفلم يهد لهم كم أهلكنا قبلهم من القرون يمشون فى مسكنهم إن فى ذلك لءايت لأولى النهى
20:129ولولا كلمة سبقت من ربك لكان لزاما وأجل مسمى
20:133وقالوا لولا يأتينا بءاية من ربه أولم تأتهم بينة ما فى الصحف الأولى
20:134ولو أنا أهلكنهم بعذاب من قبله لقالوا ربنا لولا أرسلت إلينا رسولا فنتبع ءايتك من قبل أن نذل ونخزى
20:135قل كل متربص فتربصوا فستعلمون من أصحب الصرط السوى ومن اهتدى
21:2ما يأتيهم من ذكر من ربهم محدث إلا استمعوه وهم يلعبون
21:6ما ءامنت قبلهم من قرية أهلكنها أفهم يؤمنون
21:11وكم قصمنا من قرية كانت ظالمة وأنشأنا بعدها قوما ءاخرين
21:17لو أردنا أن نتخذ لهوا لاتخذنه من لدنا إن كنا فعلين
21:19وله من فى السموت والأرض ومن عنده لا يستكبرون عن عبادته ولا يستحسرون
21:21أم اتخذوا ءالهة من الأرض هم ينشرون
21:24أم اتخذوا من دونه ءالهة قل هاتوا برهنكم هذا ذكر من معى وذكر من قبلى بل أكثرهم لا يعلمون الحق فهم معرضون
21:25وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحى إليه أنه لا إله إلا أنا فاعبدون
21:28يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يشفعون إلا لمن ارتضى وهم من خشيته مشفقون
21:29ومن يقل منهم إنى إله من دونه فذلك نجزيه جهنم كذلك نجزى الظلمين
21:30أولم ير الذين كفروا أن السموت والأرض كانتا رتقا ففتقنهما وجعلنا من الماء كل شىء حى أفلا يؤمنون
21:34وما جعلنا لبشر من قبلك الخلد أفإين مت فهم الخلدون
21:37خلق الإنسن من عجل سأوريكم ءايتى فلا تستعجلون
21:41ولقد استهزئ برسل من قبلك فحاق بالذين سخروا منهم ما كانوا به يستهزءون
21:42قل من يكلؤكم باليل والنهار من الرحمن بل هم عن ذكر ربهم معرضون
21:43أم لهم ءالهة تمنعهم من دوننا لا يستطيعون نصر أنفسهم ولا هم منا يصحبون
21:44بل متعنا هؤلاء وءاباءهم حتى طال عليهم العمر أفلا يرون أنا نأتى الأرض ننقصها من أطرافها أفهم الغلبون
21:46ولئن مستهم نفحة من عذاب ربك ليقولن يويلنا إنا كنا ظلمين
21:47ونضع الموزين القسط ليوم القيمة فلا تظلم نفس شيءا وإن كان مثقال حبة من خردل أتينا بها وكفى بنا حسبين
21:49الذين يخشون ربهم بالغيب وهم من الساعة مشفقون
21:51ولقد ءاتينا إبرهيم رشده من قبل وكنا به علمين
21:55قالوا أجئتنا بالحق أم أنت من اللعبين
21:56قال بل ربكم رب السموت والأرض الذى فطرهن وأنا على ذلكم من الشهدين
21:59قالوا من فعل هذا بءالهتنا إنه لمن الظلمين
21:66قال أفتعبدون من دون الله ما لا ينفعكم شيءا ولا يضركم
21:67أف لكم ولما تعبدون من دون الله أفلا تعقلون
21:74ولوطا ءاتينه حكما وعلما ونجينه من القرية التى كانت تعمل الخبئث إنهم كانوا قوم سوء فسقين
21:75وأدخلنه فى رحمتنا إنه من الصلحين
21:76ونوحا إذ نادى من قبل فاستجبنا له فنجينه وأهله من الكرب العظيم
21:77ونصرنه من القوم الذين كذبوا بءايتنا إنهم كانوا قوم سوء فأغرقنهم أجمعين
21:80وعلمنه صنعة لبوس لكم لتحصنكم من بأسكم فهل أنتم شكرون
21:82ومن الشيطين من يغوصون له ويعملون عملا دون ذلك وكنا لهم حفظين
21:84فاستجبنا له فكشفنا ما به من ضر وءاتينه أهله ومثلهم معهم رحمة من عندنا وذكرى للعبدين
21:85وإسمعيل وإدريس وذا الكفل كل من الصبرين
21:86وأدخلنهم فى رحمتنا إنهم من الصلحين
21:87وذا النون إذ ذهب مغضبا فظن أن لن نقدر عليه فنادى فى الظلمت أن لا إله إلا أنت سبحنك إنى كنت من الظلمين
21:88فاستجبنا له ونجينه من الغم وكذلك نجى المؤمنين
21:91والتى أحصنت فرجها فنفخنا فيها من روحنا وجعلنها وابنها ءاية للعلمين
21:94فمن يعمل من الصلحت وهو مؤمن فلا كفران لسعيه وإنا له كتبون
21:96حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون
21:97واقترب الوعد الحق فإذا هى شخصة أبصر الذين كفروا يويلنا قد كنا فى غفلة من هذا بل كنا ظلمين
21:98إنكم وما تعبدون من دون الله حصب جهنم أنتم لها وردون
21:105ولقد كتبنا فى الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادى الصلحون
21:110إنه يعلم الجهر من القول ويعلم ما تكتمون
22:3ومن الناس من يجدل فى الله بغير علم ويتبع كل شيطن مريد
22:4كتب عليه أنه من تولاه فأنه يضله ويهديه إلى عذاب السعير
22:5يأيها الناس إن كنتم فى ريب من البعث فإنا خلقنكم من تراب ثم من نطفة ثم من علقة ثم من مضغة مخلقة وغير مخلقة لنبين لكم ونقر فى الأرحام ما نشاء إلى أجل مسمى ثم نخرجكم طفلا ثم لتبلغوا أشدكم ومنكم من يتوفى ومنكم من يرد إلى أرذل العمر لكيلا يعلم من بعد علم شيءا وترى الأرض هامدة فإذا أنزلنا عليها الماء اهتزت وربت وأنبتت من كل زوج بهيج
22:7وأن الساعة ءاتية لا ريب فيها وأن الله يبعث من فى القبور
22:8ومن الناس من يجدل فى الله بغير علم ولا هدى ولا كتب منير
22:11ومن الناس من يعبد الله على حرف فإن أصابه خير اطمأن به وإن أصابته فتنة انقلب على وجهه خسر الدنيا والءاخرة ذلك هو الخسران المبين
22:12يدعوا من دون الله ما لا يضره وما لا ينفعه ذلك هو الضلل البعيد
22:13يدعوا لمن ضره أقرب من نفعه لبئس المولى ولبئس العشير
22:14إن الله يدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر إن الله يفعل ما يريد
22:15من كان يظن أن لن ينصره الله فى الدنيا والءاخرة فليمدد بسبب إلى السماء ثم ليقطع فلينظر هل يذهبن كيده ما يغيظ
22:16وكذلك أنزلنه ءايت بينت وأن الله يهدى من يريد
22:18ألم تر أن الله يسجد له من فى السموت ومن فى الأرض والشمس والقمر والنجوم والجبال والشجر والدواب وكثير من الناس وكثير حق عليه العذاب ومن يهن الله فما له من مكرم إن الله يفعل ما يشاء
22:19هذان خصمان اختصموا فى ربهم فالذين كفروا قطعت لهم ثياب من نار يصب من فوق رءوسهم الحميم
22:21ولهم مقمع من حديد
22:22كلما أرادوا أن يخرجوا منها من غم أعيدوا فيها وذوقوا عذاب الحريق
22:23إن الله يدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر يحلون فيها من أساور من ذهب ولؤلؤا ولباسهم فيها حرير
22:24وهدوا إلى الطيب من القول وهدوا إلى صرط الحميد
22:25إن الذين كفروا ويصدون عن سبيل الله والمسجد الحرام الذى جعلنه للناس سواء العكف فيه والباد ومن يرد فيه بإلحاد بظلم نذقه من عذاب أليم
22:27وأذن فى الناس بالحج يأتوك رجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق
22:28ليشهدوا منفع لهم ويذكروا اسم الله فى أيام معلومت على ما رزقهم من بهيمة الأنعم فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير
22:30ذلك ومن يعظم حرمت الله فهو خير له عند ربه وأحلت لكم الأنعم إلا ما يتلى عليكم فاجتنبوا الرجس من الأوثن واجتنبوا قول الزور
22:31حنفاء لله غير مشركين به ومن يشرك بالله فكأنما خر من السماء فتخطفه الطير أو تهوى به الريح فى مكان سحيق
22:32ذلك ومن يعظم شعئر الله فإنها من تقوى القلوب
22:34ولكل أمة جعلنا منسكا ليذكروا اسم الله على ما رزقهم من بهيمة الأنعم فإلهكم إله وحد فله أسلموا وبشر المخبتين
22:36والبدن جعلنها لكم من شعئر الله لكم فيها خير فاذكروا اسم الله عليها صواف فإذا وجبت جنوبها فكلوا منها وأطعموا القانع والمعتر كذلك سخرنها لكم لعلكم تشكرون
22:40الذين أخرجوا من ديرهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صومع وبيع وصلوت ومسجد يذكر فيها اسم الله كثيرا ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوى عزيز
22:45فكأين من قرية أهلكنها وهى ظالمة فهى خاوية على عروشها وبئر معطلة وقصر مشيد
22:48وكأين من قرية أمليت لها وهى ظالمة ثم أخذتها وإلى المصير
22:52وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبى إلا إذا تمنى ألقى الشيطن فى أمنيته فينسخ الله ما يلقى الشيطن ثم يحكم الله ءايته والله عليم حكيم
22:54وليعلم الذين أوتوا العلم أنه الحق من ربك فيؤمنوا به فتخبت له قلوبهم وإن الله لهاد الذين ءامنوا إلى صرط مستقيم
22:62ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه هو البطل وأن الله هو العلى الكبير
22:63ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فتصبح الأرض مخضرة إن الله لطيف خبير
22:71ويعبدون من دون الله ما لم ينزل به سلطنا وما ليس لهم به علم وما للظلمين من نصير
22:72وإذا تتلى عليهم ءايتنا بينت تعرف فى وجوه الذين كفروا المنكر يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم ءايتنا قل أفأنبئكم بشر من ذلكم النار وعدها الله الذين كفروا وبئس المصير
22:73يأيها الناس ضرب مثل فاستمعوا له إن الذين تدعون من دون الله لن يخلقوا ذبابا ولو اجتمعوا له وإن يسلبهم الذباب شيءا لا يستنقذوه منه ضعف الطالب والمطلوب
22:75الله يصطفى من الملئكة رسلا ومن الناس إن الله سميع بصير
22:78وجهدوا فى الله حق جهاده هو اجتبىكم وما جعل عليكم فى الدين من حرج ملة أبيكم إبرهيم هو سمىكم المسلمين من قبل وفى هذا ليكون الرسول شهيدا عليكم وتكونوا شهداء على الناس فأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة واعتصموا بالله هو مولىكم فنعم المولى ونعم النصير
23:12ولقد خلقنا الإنسن من سللة من طين
23:18وأنزلنا من السماء ماء بقدر فأسكنه فى الأرض وإنا على ذهاب به لقدرون
23:19فأنشأنا لكم به جنت من نخيل وأعنب لكم فيها فوكه كثيرة ومنها تأكلون
23:20وشجرة تخرج من طور سيناء تنبت بالدهن وصبغ للءاكلين
23:23ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فقال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره أفلا تتقون
23:24فقال الملؤا الذين كفروا من قومه ما هذا إلا بشر مثلكم يريد أن يتفضل عليكم ولو شاء الله لأنزل ملئكة ما سمعنا بهذا فى ءابائنا الأولين
23:27فأوحينا إليه أن اصنع الفلك بأعيننا ووحينا فإذا جاء أمرنا وفار التنور فاسلك فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول منهم ولا تخطبنى فى الذين ظلموا إنهم مغرقون
23:28فإذا استويت أنت ومن معك على الفلك فقل الحمد لله الذى نجىنا من القوم الظلمين
23:31ثم أنشأنا من بعدهم قرنا ءاخرين
23:32فأرسلنا فيهم رسولا منهم أن اعبدوا الله ما لكم من إله غيره أفلا تتقون
23:33وقال الملأ من قومه الذين كفروا وكذبوا بلقاء الءاخرة وأترفنهم فى الحيوة الدنيا ما هذا إلا بشر مثلكم يأكل مما تأكلون منه ويشرب مما تشربون
23:42ثم أنشأنا من بعدهم قرونا ءاخرين
23:43ما تسبق من أمة أجلها وما يستءخرون
23:48فكذبوهما فكانوا من المهلكين
23:51يأيها الرسل كلوا من الطيبت واعملوا صلحا إنى بما تعملون عليم
23:55أيحسبون أنما نمدهم به من مال وبنين
23:57إن الذين هم من خشية ربهم مشفقون
23:63بل قلوبهم فى غمرة من هذا ولهم أعمل من دون ذلك هم لها عملون
23:75ولو رحمنهم وكشفنا ما بهم من ضر للجوا فى طغينهم يعمهون
23:83لقد وعدنا نحن وءاباؤنا هذا من قبل إن هذا إلا أسطير الأولين
23:86قل من رب السموت السبع ورب العرش العظيم
23:88قل من بيده ملكوت كل شىء وهو يجير ولا يجار عليه إن كنتم تعلمون
23:91ما اتخذ الله من ولد وما كان معه من إله إذا لذهب كل إله بما خلق ولعلا بعضهم على بعض سبحن الله عما يصفون
23:97وقل رب أعوذ بك من همزت الشيطين
23:109إنه كان فريق من عبادى يقولون ربنا ءامنا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خير الرحمين
24:2الزانية والزانى فاجلدوا كل وحد منهما مائة جلدة ولا تأخذكم بهما رأفة فى دين الله إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الءاخر وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين
24:5إلا الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا فإن الله غفور رحيم
24:7والخمسة أن لعنت الله عليه إن كان من الكذبين
24:9والخمسة أن غضب الله عليها إن كان من الصدقين
24:11إن الذين جاءو بالإفك عصبة منكم لا تحسبوه شرا لكم بل هو خير لكم لكل امرئ منهم ما اكتسب من الإثم والذى تولى كبره منهم له عذاب عظيم
24:21يأيها الذين ءامنوا لا تتبعوا خطوت الشيطن ومن يتبع خطوت الشيطن فإنه يأمر بالفحشاء والمنكر ولولا فضل الله عليكم ورحمته ما زكى منكم من أحد أبدا ولكن الله يزكى من يشاء والله سميع عليم
24:30قل للمؤمنين يغضوا من أبصرهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون
24:31وقل للمؤمنت يغضضن من أبصرهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو ءابائهن أو ءاباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخونهن أو بنى إخونهن أو بنى أخوتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمنهن أو التبعين غير أولى الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورت النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن وتوبوا إلى الله جميعا أيه المؤمنون لعلكم تفلحون
24:32وأنكحوا الأيمى منكم والصلحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله وسع عليم
24:33وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله والذين يبتغون الكتب مما ملكت أيمنكم فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيرا وءاتوهم من مال الله الذى ءاتىكم ولا تكرهوا فتيتكم على البغاء إن أردن تحصنا لتبتغوا عرض الحيوة الدنيا ومن يكرههن فإن الله من بعد إكرههن غفور رحيم
24:34ولقد أنزلنا إليكم ءايت مبينت ومثلا من الذين خلوا من قبلكم وموعظة للمتقين
24:35الله نور السموت والأرض مثل نوره كمشكوة فيها مصباح المصباح فى زجاجة الزجاجة كأنها كوكب درى يوقد من شجرة مبركة زيتونة لا شرقية ولا غربية يكاد زيتها يضىء ولو لم تمسسه نار نور على نور يهدى الله لنوره من يشاء ويضرب الله الأمثل للناس والله بكل شىء عليم
24:38ليجزيهم الله أحسن ما عملوا ويزيدهم من فضله والله يرزق من يشاء بغير حساب
24:40أو كظلمت فى بحر لجى يغشىه موج من فوقه موج من فوقه سحاب ظلمت بعضها فوق بعض إذا أخرج يده لم يكد يرىها ومن لم يجعل الله له نورا فما له من نور
24:41ألم تر أن الله يسبح له من فى السموت والأرض والطير صفت كل قد علم صلاته وتسبيحه والله عليم بما يفعلون
24:43ألم تر أن الله يزجى سحابا ثم يؤلف بينه ثم يجعله ركاما فترى الودق يخرج من خلله وينزل من السماء من جبال فيها من برد فيصيب به من يشاء ويصرفه عن من يشاء يكاد سنا برقه يذهب بالأبصر
24:45والله خلق كل دابة من ماء فمنهم من يمشى على بطنه ومنهم من يمشى على رجلين ومنهم من يمشى على أربع يخلق الله ما يشاء إن الله على كل شىء قدير
24:46لقد أنزلنا ءايت مبينت والله يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
24:47ويقولون ءامنا بالله وبالرسول وأطعنا ثم يتولى فريق منهم من بعد ذلك وما أولئك بالمؤمنين
24:55وعد الله الذين ءامنوا منكم وعملوا الصلحت ليستخلفنهم فى الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذى ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدوننى لا يشركون بى شيءا ومن كفر بعد ذلك فأولئك هم الفسقون
24:58يأيها الذين ءامنوا ليستءذنكم الذين ملكت أيمنكم والذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلث مرت من قبل صلوة الفجر وحين تضعون ثيابكم من الظهيرة ومن بعد صلوة العشاء ثلث عورت لكم ليس عليكم ولا عليهم جناح بعدهن طوفون عليكم بعضكم على بعض كذلك يبين الله لكم الءايت والله عليم حكيم
24:59وإذا بلغ الأطفل منكم الحلم فليستءذنوا كما استءذن الذين من قبلهم كذلك يبين الله لكم ءايته والله عليم حكيم
24:60والقوعد من النساء التى لا يرجون نكاحا فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن غير متبرجت بزينة وأن يستعففن خير لهن والله سميع عليم
24:61ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج ولا على أنفسكم أن تأكلوا من بيوتكم أو بيوت ءابائكم أو بيوت أمهتكم أو بيوت إخونكم أو بيوت أخوتكم أو بيوت أعممكم أو بيوت عمتكم أو بيوت أخولكم أو بيوت خلتكم أو ما ملكتم مفاتحه أو صديقكم ليس عليكم جناح أن تأكلوا جميعا أو أشتاتا فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم تحية من عند الله مبركة طيبة كذلك يبين الله لكم الءايت لعلكم تعقلون
25:3واتخذوا من دونه ءالهة لا يخلقون شيءا وهم يخلقون ولا يملكون لأنفسهم ضرا ولا نفعا ولا يملكون موتا ولا حيوة ولا نشورا
25:10تبارك الذى إن شاء جعل لك خيرا من ذلك جنت تجرى من تحتها الأنهر ويجعل لك قصورا
25:12إذا رأتهم من مكان بعيد سمعوا لها تغيظا وزفيرا
25:17ويوم يحشرهم وما يعبدون من دون الله فيقول ءأنتم أضللتم عبادى هؤلاء أم هم ضلوا السبيل
25:18قالوا سبحنك ما كان ينبغى لنا أن نتخذ من دونك من أولياء ولكن متعتهم وءاباءهم حتى نسوا الذكر وكانوا قوما بورا
25:20وما أرسلنا قبلك من المرسلين إلا إنهم ليأكلون الطعام ويمشون فى الأسواق وجعلنا بعضكم لبعض فتنة أتصبرون وكان ربك بصيرا
25:23وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلنه هباء منثورا
25:31وكذلك جعلنا لكل نبى عدوا من المجرمين وكفى بربك هاديا ونصيرا
25:42إن كاد ليضلنا عن ءالهتنا لولا أن صبرنا عليها وسوف يعلمون حين يرون العذاب من أضل سبيلا
25:43أرءيت من اتخذ إلهه هوىه أفأنت تكون عليه وكيلا
25:48وهو الذى أرسل الريح بشرا بين يدى رحمته وأنزلنا من السماء ماء طهورا
25:54وهو الذى خلق من الماء بشرا فجعله نسبا وصهرا وكان ربك قديرا
25:55ويعبدون من دون الله ما لا ينفعهم ولا يضرهم وكان الكافر على ربه ظهيرا
25:57قل ما أسءلكم عليه من أجر إلا من شاء أن يتخذ إلى ربه سبيلا
25:70إلا من تاب وءامن وعمل عملا صلحا فأولئك يبدل الله سيءاتهم حسنت وكان الله غفورا رحيما
25:74والذين يقولون ربنا هب لنا من أزوجنا وذريتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما
26:4إن نشأ ننزل عليهم من السماء ءاية فظلت أعنقهم لها خضعين
26:5وما يأتيهم من ذكر من الرحمن محدث إلا كانوا عنه معرضين
26:7أولم يروا إلى الأرض كم أنبتنا فيها من كل زوج كريم
26:18قال ألم نربك فينا وليدا ولبثت فينا من عمرك سنين
26:19وفعلت فعلتك التى فعلت وأنت من الكفرين
26:20قال فعلتها إذا وأنا من الضالين
26:21ففررت منكم لما خفتكم فوهب لى ربى حكما وجعلنى من المرسلين
26:29قال لئن اتخذت إلها غيرى لأجعلنك من المسجونين
26:31قال فأت به إن كنت من الصدقين
26:35يريد أن يخرجكم من أرضكم بسحره فماذا تأمرون
26:49قال ءامنتم له قبل أن ءاذن لكم إنه لكبيركم الذى علمكم السحر فلسوف تعلمون لأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلف ولأصلبنكم أجمعين
26:57فأخرجنهم من جنت وعيون
26:85واجعلنى من ورثة جنة النعيم
26:86واغفر لأبى إنه كان من الضالين
26:89إلا من أتى الله بقلب سليم
26:93من دون الله هل ينصرونكم أو ينتصرون
26:100فما لنا من شفعين
26:102فلو أن لنا كرة فنكون من المؤمنين
26:109وما أسءلكم عليه من أجر إن أجرى إلا على رب العلمين
26:116قالوا لئن لم تنته ينوح لتكونن من المرجومين
26:118فافتح بينى وبينهم فتحا ونجنى ومن معى من المؤمنين
26:127وما أسءلكم عليه من أجر إن أجرى إلا على رب العلمين
26:136قالوا سواء علينا أوعظت أم لم تكن من الوعظين
26:145وما أسءلكم عليه من أجر إن أجرى إلا على رب العلمين
26:149وتنحتون من الجبال بيوتا فرهين
26:153قالوا إنما أنت من المسحرين
26:154ما أنت إلا بشر مثلنا فأت بءاية إن كنت من الصدقين
26:164وما أسءلكم عليه من أجر إن أجرى إلا على رب العلمين
26:165أتأتون الذكران من العلمين
26:166وتذرون ما خلق لكم ربكم من أزوجكم بل أنتم قوم عادون
26:167قالوا لئن لم تنته يلوط لتكونن من المخرجين
26:168قال إنى لعملكم من القالين
26:180وما أسءلكم عليه من أجر إن أجرى إلا على رب العلمين
26:181أوفوا الكيل ولا تكونوا من المخسرين
26:185قالوا إنما أنت من المسحرين
26:187فأسقط علينا كسفا من السماء إن كنت من الصدقين
26:194على قلبك لتكون من المنذرين
26:208وما أهلكنا من قرية إلا لها منذرون
26:213فلا تدع مع الله إلها ءاخر فتكون من المعذبين
26:215واخفض جناحك لمن اتبعك من المؤمنين
26:221هل أنبئكم على من تنزل الشيطين
26:227إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وذكروا الله كثيرا وانتصروا من بعد ما ظلموا وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون
27:6وإنك لتلقى القرءان من لدن حكيم عليم
27:8فلما جاءها نودى أن بورك من فى النار ومن حولها وسبحن الله رب العلمين
27:11إلا من ظلم ثم بدل حسنا بعد سوء فإنى غفور رحيم
27:12وأدخل يدك فى جيبك تخرج بيضاء من غير سوء فى تسع ءايت إلى فرعون وقومه إنهم كانوا قوما فسقين
27:15ولقد ءاتينا داود وسليمن علما وقالا الحمد لله الذى فضلنا على كثير من عباده المؤمنين
27:16وورث سليمن داود وقال يأيها الناس علمنا منطق الطير وأوتينا من كل شىء إن هذا لهو الفضل المبين
27:17وحشر لسليمن جنوده من الجن والإنس والطير فهم يوزعون
27:19فتبسم ضاحكا من قولها وقال رب أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى ولدى وأن أعمل صلحا ترضىه وأدخلنى برحمتك فى عبادك الصلحين
27:20وتفقد الطير فقال ما لى لا أرى الهدهد أم كان من الغائبين
27:22فمكث غير بعيد فقال أحطت بما لم تحط به وجئتك من سبإ بنبإ يقين
27:23إنى وجدت امرأة تملكهم وأوتيت من كل شىء ولها عرش عظيم
27:24وجدتها وقومها يسجدون للشمس من دون الله وزين لهم الشيطن أعملهم فصدهم عن السبيل فهم لا يهتدون
27:27قال سننظر أصدقت أم كنت من الكذبين
27:30إنه من سليمن وإنه بسم الله الرحمن الرحيم
27:39قال عفريت من الجن أنا ءاتيك به قبل أن تقوم من مقامك وإنى عليه لقوى أمين
27:40قال الذى عنده علم من الكتب أنا ءاتيك به قبل أن يرتد إليك طرفك فلما رءاه مستقرا عنده قال هذا من فضل ربى ليبلونى ءأشكر أم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإن ربى غنى كريم
27:41قال نكروا لها عرشها ننظر أتهتدى أم تكون من الذين لا يهتدون
27:42فلما جاءت قيل أهكذا عرشك قالت كأنه هو وأوتينا العلم من قبلها وكنا مسلمين
27:43وصدها ما كانت تعبد من دون الله إنها كانت من قوم كفرين
27:44قيل لها ادخلى الصرح فلما رأته حسبته لجة وكشفت عن ساقيها قال إنه صرح ممرد من قوارير قالت رب إنى ظلمت نفسى وأسلمت مع سليمن لله رب العلمين
27:55أئنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم تجهلون
27:56فما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوا ءال لوط من قريتكم إنهم أناس يتطهرون
27:57فأنجينه وأهله إلا امرأته قدرنها من الغبرين
27:60أمن خلق السموت والأرض وأنزل لكم من السماء ماء فأنبتنا به حدائق ذات بهجة ما كان لكم أن تنبتوا شجرها أءله مع الله بل هم قوم يعدلون
27:64أمن يبدؤا الخلق ثم يعيده ومن يرزقكم من السماء والأرض أءله مع الله قل هاتوا برهنكم إن كنتم صدقين
27:65قل لا يعلم من فى السموت والأرض الغيب إلا الله وما يشعرون أيان يبعثون
27:68لقد وعدنا هذا نحن وءاباؤنا من قبل إن هذا إلا أسطير الأولين
27:75وما من غائبة فى السماء والأرض إلا فى كتب مبين
27:81وما أنت بهدى العمى عن ضللتهم إن تسمع إلا من يؤمن بءايتنا فهم مسلمون
27:82وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن الناس كانوا بءايتنا لا يوقنون
27:83ويوم نحشر من كل أمة فوجا ممن يكذب بءايتنا فهم يوزعون
27:87ويوم ينفخ فى الصور ففزع من فى السموت ومن فى الأرض إلا من شاء الله وكل أتوه دخرين
27:89من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزع يومئذ ءامنون
27:91إنما أمرت أن أعبد رب هذه البلدة الذى حرمها وله كل شىء وأمرت أن أكون من المسلمين
27:92وأن أتلوا القرءان فمن اهتدى فإنما يهتدى لنفسه ومن ضل فقل إنما أنا من المنذرين
28:3نتلوا عليك من نبإ موسى وفرعون بالحق لقوم يؤمنون
28:4إن فرعون علا فى الأرض وجعل أهلها شيعا يستضعف طائفة منهم يذبح أبناءهم ويستحى نساءهم إنه كان من المفسدين
28:7وأوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه فإذا خفت عليه فألقيه فى اليم ولا تخافى ولا تحزنى إنا رادوه إليك وجاعلوه من المرسلين
28:10وأصبح فؤاد أم موسى فرغا إن كادت لتبدى به لولا أن ربطنا على قلبها لتكون من المؤمنين
28:12وحرمنا عليه المراضع من قبل فقالت هل أدلكم على أهل بيت يكفلونه لكم وهم له نصحون
28:15ودخل المدينة على حين غفلة من أهلها فوجد فيها رجلين يقتتلان هذا من شيعته وهذا من عدوه فاستغثه الذى من شيعته على الذى من عدوه فوكزه موسى فقضى عليه قال هذا من عمل الشيطن إنه عدو مضل مبين
28:19فلما أن أراد أن يبطش بالذى هو عدو لهما قال يموسى أتريد أن تقتلنى كما قتلت نفسا بالأمس إن تريد إلا أن تكون جبارا فى الأرض وما تريد أن تكون من المصلحين
28:20وجاء رجل من أقصا المدينة يسعى قال يموسى إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك فاخرج إنى لك من النصحين
28:21فخرج منها خائفا يترقب قال رب نجنى من القوم الظلمين
28:23ولما ورد ماء مدين وجد عليه أمة من الناس يسقون ووجد من دونهم امرأتين تذودان قال ما خطبكما قالتا لا نسقى حتى يصدر الرعاء وأبونا شيخ كبير
28:24فسقى لهما ثم تولى إلى الظل فقال رب إنى لما أنزلت إلى من خير فقير
28:25فجاءته إحدىهما تمشى على استحياء قالت إن أبى يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا فلما جاءه وقص عليه القصص قال لا تخف نجوت من القوم الظلمين
28:26قالت إحدىهما يأبت استءجره إن خير من استءجرت القوى الأمين
28:27قال إنى أريد أن أنكحك إحدى ابنتى هتين على أن تأجرنى ثمنى حجج فإن أتممت عشرا فمن عندك وما أريد أن أشق عليك ستجدنى إن شاء الله من الصلحين
28:29فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله ءانس من جانب الطور نارا قال لأهله امكثوا إنى ءانست نارا لعلى ءاتيكم منها بخبر أو جذوة من النار لعلكم تصطلون
28:30فلما أتىها نودى من شطئ الواد الأيمن فى البقعة المبركة من الشجرة أن يموسى إنى أنا الله رب العلمين
28:31وأن ألق عصاك فلما رءاها تهتز كأنها جان ولى مدبرا ولم يعقب يموسى أقبل ولا تخف إنك من الءامنين
28:32اسلك يدك فى جيبك تخرج بيضاء من غير سوء واضمم إليك جناحك من الرهب فذنك برهنان من ربك إلى فرعون وملإيه إنهم كانوا قوما فسقين
28:37وقال موسى ربى أعلم بمن جاء بالهدى من عنده ومن تكون له عقبة الدار إنه لا يفلح الظلمون
28:38وقال فرعون يأيها الملأ ما علمت لكم من إله غيرى فأوقد لى يهمن على الطين فاجعل لى صرحا لعلى أطلع إلى إله موسى وإنى لأظنه من الكذبين
28:42وأتبعنهم فى هذه الدنيا لعنة ويوم القيمة هم من المقبوحين
28:43ولقد ءاتينا موسى الكتب من بعد ما أهلكنا القرون الأولى بصائر للناس وهدى ورحمة لعلهم يتذكرون
28:44وما كنت بجانب الغربى إذ قضينا إلى موسى الأمر وما كنت من الشهدين
28:46وما كنت بجانب الطور إذ نادينا ولكن رحمة من ربك لتنذر قوما ما أتىهم من نذير من قبلك لعلهم يتذكرون
28:47ولولا أن تصيبهم مصيبة بما قدمت أيديهم فيقولوا ربنا لولا أرسلت إلينا رسولا فنتبع ءايتك ونكون من المؤمنين
28:48فلما جاءهم الحق من عندنا قالوا لولا أوتى مثل ما أوتى موسى أولم يكفروا بما أوتى موسى من قبل قالوا سحران تظهرا وقالوا إنا بكل كفرون
28:49قل فأتوا بكتب من عند الله هو أهدى منهما أتبعه إن كنتم صدقين
28:50فإن لم يستجيبوا لك فاعلم أنما يتبعون أهواءهم ومن أضل ممن اتبع هوىه بغير هدى من الله إن الله لا يهدى القوم الظلمين
28:52الذين ءاتينهم الكتب من قبله هم به يؤمنون
28:53وإذا يتلى عليهم قالوا ءامنا به إنه الحق من ربنا إنا كنا من قبله مسلمين
28:56إنك لا تهدى من أحببت ولكن الله يهدى من يشاء وهو أعلم بالمهتدين
28:57وقالوا إن نتبع الهدى معك نتخطف من أرضنا أولم نمكن لهم حرما ءامنا يجبى إليه ثمرت كل شىء رزقا من لدنا ولكن أكثرهم لا يعلمون
28:58وكم أهلكنا من قرية بطرت معيشتها فتلك مسكنهم لم تسكن من بعدهم إلا قليلا وكنا نحن الورثين
28:60وما أوتيتم من شىء فمتع الحيوة الدنيا وزينتها وما عند الله خير وأبقى أفلا تعقلون
28:61أفمن وعدنه وعدا حسنا فهو لقيه كمن متعنه متع الحيوة الدنيا ثم هو يوم القيمة من المحضرين
28:67فأما من تاب وءامن وعمل صلحا فعسى أن يكون من المفلحين
28:71قل أرءيتم إن جعل الله عليكم اليل سرمدا إلى يوم القيمة من إله غير الله يأتيكم بضياء أفلا تسمعون
28:72قل أرءيتم إن جعل الله عليكم النهار سرمدا إلى يوم القيمة من إله غير الله يأتيكم بليل تسكنون فيه أفلا تبصرون
28:73ومن رحمته جعل لكم اليل والنهار لتسكنوا فيه ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون
28:75ونزعنا من كل أمة شهيدا فقلنا هاتوا برهنكم فعلموا أن الحق لله وضل عنهم ما كانوا يفترون
28:76إن قرون كان من قوم موسى فبغى عليهم وءاتينه من الكنوز ما إن مفاتحه لتنوأ بالعصبة أولى القوة إذ قال له قومه لا تفرح إن الله لا يحب الفرحين
28:77وابتغ فيما ءاتىك الله الدار الءاخرة ولا تنس نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك ولا تبغ الفساد فى الأرض إن الله لا يحب المفسدين
28:78قال إنما أوتيته على علم عندى أولم يعلم أن الله قد أهلك من قبله من القرون من هو أشد منه قوة وأكثر جمعا ولا يسءل عن ذنوبهم المجرمون
28:81فخسفنا به وبداره الأرض فما كان له من فئة ينصرونه من دون الله وما كان من المنتصرين
28:82وأصبح الذين تمنوا مكانه بالأمس يقولون ويكأن الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر لولا أن من الله علينا لخسف بنا ويكأنه لا يفلح الكفرون
28:84من جاء بالحسنة فله خير منها ومن جاء بالسيئة فلا يجزى الذين عملوا السيءات إلا ما كانوا يعملون
28:85إن الذى فرض عليك القرءان لرادك إلى معاد قل ربى أعلم من جاء بالهدى ومن هو فى ضلل مبين
28:86وما كنت ترجوا أن يلقى إليك الكتب إلا رحمة من ربك فلا تكونن ظهيرا للكفرين
28:87ولا يصدنك عن ءايت الله بعد إذ أنزلت إليك وادع إلى ربك ولا تكونن من المشركين
29:3ولقد فتنا الذين من قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكذبين
29:5من كان يرجوا لقاء الله فإن أجل الله لءات وهو السميع العليم
29:10ومن الناس من يقول ءامنا بالله فإذا أوذى فى الله جعل فتنة الناس كعذاب الله ولئن جاء نصر من ربك ليقولن إنا كنا معكم أوليس الله بأعلم بما فى صدور العلمين
29:12وقال الذين كفروا للذين ءامنوا اتبعوا سبيلنا ولنحمل خطيكم وما هم بحملين من خطيهم من شىء إنهم لكذبون
29:17إنما تعبدون من دون الله أوثنا وتخلقون إفكا إن الذين تعبدون من دون الله لا يملكون لكم رزقا فابتغوا عند الله الرزق واعبدوه واشكروا له إليه ترجعون
29:18وإن تكذبوا فقد كذب أمم من قبلكم وما على الرسول إلا البلغ المبين
29:21يعذب من يشاء ويرحم من يشاء وإليه تقلبون
29:22وما أنتم بمعجزين فى الأرض ولا فى السماء وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
29:23والذين كفروا بءايت الله ولقائه أولئك يئسوا من رحمتى وأولئك لهم عذاب أليم
29:24فما كان جواب قومه إلا أن قالوا اقتلوه أو حرقوه فأنجىه الله من النار إن فى ذلك لءايت لقوم يؤمنون
29:25وقال إنما اتخذتم من دون الله أوثنا مودة بينكم فى الحيوة الدنيا ثم يوم القيمة يكفر بعضكم ببعض ويلعن بعضكم بعضا ومأوىكم النار وما لكم من نصرين
29:28ولوطا إذ قال لقومه إنكم لتأتون الفحشة ما سبقكم بها من أحد من العلمين
29:29أئنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون فى ناديكم المنكر فما كان جواب قومه إلا أن قالوا ائتنا بعذاب الله إن كنت من الصدقين
29:32قال إن فيها لوطا قالوا نحن أعلم بمن فيها لننجينه وأهله إلا امرأته كانت من الغبرين
29:33ولما أن جاءت رسلنا لوطا سىء بهم وضاق بهم ذرعا وقالوا لا تخف ولا تحزن إنا منجوك وأهلك إلا امرأتك كانت من الغبرين
29:34إنا منزلون على أهل هذه القرية رجزا من السماء بما كانوا يفسقون
29:38وعادا وثمودا وقد تبين لكم من مسكنهم وزين لهم الشيطن أعملهم فصدهم عن السبيل وكانوا مستبصرين
29:40فكلا أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصبا ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
29:41مثل الذين اتخذوا من دون الله أولياء كمثل العنكبوت اتخذت بيتا وإن أوهن البيوت لبيت العنكبوت لو كانوا يعلمون
29:42إن الله يعلم ما يدعون من دونه من شىء وهو العزيز الحكيم
29:45اتل ما أوحى إليك من الكتب وأقم الصلوة إن الصلوة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون
29:47وكذلك أنزلنا إليك الكتب فالذين ءاتينهم الكتب يؤمنون به ومن هؤلاء من يؤمن به وما يجحد بءايتنا إلا الكفرون
29:48وما كنت تتلوا من قبله من كتب ولا تخطه بيمينك إذا لارتاب المبطلون
29:50وقالوا لولا أنزل عليه ءايت من ربه قل إنما الءايت عند الله وإنما أنا نذير مبين
29:55يوم يغشىهم العذاب من فوقهم ومن تحت أرجلهم ويقول ذوقوا ما كنتم تعملون
29:58والذين ءامنوا وعملوا الصلحت لنبوئنهم من الجنة غرفا تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها نعم أجر العملين
29:60وكأين من دابة لا تحمل رزقها الله يرزقها وإياكم وهو السميع العليم
29:61ولئن سألتهم من خلق السموت والأرض وسخر الشمس والقمر ليقولن الله فأنى يؤفكون
29:62الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر له إن الله بكل شىء عليم
29:63ولئن سألتهم من نزل من السماء ماء فأحيا به الأرض من بعد موتها ليقولن الله قل الحمد لله بل أكثرهم لا يعقلون
29:67أولم يروا أنا جعلنا حرما ءامنا ويتخطف الناس من حولهم أفبالبطل يؤمنون وبنعمة الله يكفرون
30:3فى أدنى الأرض وهم من بعد غلبهم سيغلبون
30:4فى بضع سنين لله الأمر من قبل ومن بعد ويومئذ يفرح المؤمنون
30:5بنصر الله ينصر من يشاء وهو العزيز الرحيم
30:7يعلمون ظهرا من الحيوة الدنيا وهم عن الءاخرة هم غفلون
30:8أولم يتفكروا فى أنفسهم ما خلق الله السموت والأرض وما بينهما إلا بالحق وأجل مسمى وإن كثيرا من الناس بلقائ ربهم لكفرون
30:9أولم يسيروا فى الأرض فينظروا كيف كان عقبة الذين من قبلهم كانوا أشد منهم قوة وأثاروا الأرض وعمروها أكثر مما عمروها وجاءتهم رسلهم بالبينت فما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
30:13ولم يكن لهم من شركائهم شفعؤا وكانوا بشركائهم كفرين
30:19يخرج الحى من الميت ويخرج الميت من الحى ويحى الأرض بعد موتها وكذلك تخرجون
30:20ومن ءايته أن خلقكم من تراب ثم إذا أنتم بشر تنتشرون
30:21ومن ءايته أن خلق لكم من أنفسكم أزوجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن فى ذلك لءايت لقوم يتفكرون
30:23ومن ءايته منامكم باليل والنهار وابتغاؤكم من فضله إن فى ذلك لءايت لقوم يسمعون
30:24ومن ءايته يريكم البرق خوفا وطمعا وينزل من السماء ماء فيحى به الأرض بعد موتها إن فى ذلك لءايت لقوم يعقلون
30:25ومن ءايته أن تقوم السماء والأرض بأمره ثم إذا دعاكم دعوة من الأرض إذا أنتم تخرجون
30:26وله من فى السموت والأرض كل له قنتون
30:28ضرب لكم مثلا من أنفسكم هل لكم من ما ملكت أيمنكم من شركاء فى ما رزقنكم فأنتم فيه سواء تخافونهم كخيفتكم أنفسكم كذلك نفصل الءايت لقوم يعقلون
30:29بل اتبع الذين ظلموا أهواءهم بغير علم فمن يهدى من أضل الله وما لهم من نصرين
30:31منيبين إليه واتقوه وأقيموا الصلوة ولا تكونوا من المشركين
30:32من الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون
30:39وما ءاتيتم من ربا ليربوا فى أمول الناس فلا يربوا عند الله وما ءاتيتم من زكوة تريدون وجه الله فأولئك هم المضعفون
30:40الله الذى خلقكم ثم رزقكم ثم يميتكم ثم يحييكم هل من شركائكم من يفعل من ذلكم من شىء سبحنه وتعلى عما يشركون
30:42قل سيروا فى الأرض فانظروا كيف كان عقبة الذين من قبل كان أكثرهم مشركين
30:43فأقم وجهك للدين القيم من قبل أن يأتى يوم لا مرد له من الله يومئذ يصدعون
30:44من كفر فعليه كفره ومن عمل صلحا فلأنفسهم يمهدون
30:45ليجزى الذين ءامنوا وعملوا الصلحت من فضله إنه لا يحب الكفرين
30:46ومن ءايته أن يرسل الرياح مبشرت وليذيقكم من رحمته ولتجرى الفلك بأمره ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون
30:47ولقد أرسلنا من قبلك رسلا إلى قومهم فجاءوهم بالبينت فانتقمنا من الذين أجرموا وكان حقا علينا نصر المؤمنين
30:48الله الذى يرسل الريح فتثير سحابا فيبسطه فى السماء كيف يشاء ويجعله كسفا فترى الودق يخرج من خلله فإذا أصاب به من يشاء من عباده إذا هم يستبشرون
30:49وإن كانوا من قبل أن ينزل عليهم من قبله لمبلسين
30:51ولئن أرسلنا ريحا فرأوه مصفرا لظلوا من بعده يكفرون
30:53وما أنت بهد العمى عن ضللتهم إن تسمع إلا من يؤمن بءايتنا فهم مسلمون
30:54الله الذى خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا وشيبة يخلق ما يشاء وهو العليم القدير
30:58ولقد ضربنا للناس فى هذا القرءان من كل مثل ولئن جئتهم بءاية ليقولن الذين كفروا إن أنتم إلا مبطلون
31:5أولئك على هدى من ربهم وأولئك هم المفلحون
31:6ومن الناس من يشترى لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين
31:10خلق السموت بغير عمد ترونها وألقى فى الأرض روسى أن تميد بكم وبث فيها من كل دابة وأنزلنا من السماء ماء فأنبتنا فيها من كل زوج كريم
31:11هذا خلق الله فأرونى ماذا خلق الذين من دونه بل الظلمون فى ضلل مبين
31:15وإن جهداك على أن تشرك بى ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما فى الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلى ثم إلى مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون
31:16يبنى إنها إن تك مثقال حبة من خردل فتكن فى صخرة أو فى السموت أو فى الأرض يأت بها الله إن الله لطيف خبير
31:17يبنى أقم الصلوة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور
31:19واقصد فى مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوت لصوت الحمير
31:20ألم تروا أن الله سخر لكم ما فى السموت وما فى الأرض وأسبغ عليكم نعمه ظهرة وباطنة ومن الناس من يجدل فى الله بغير علم ولا هدى ولا كتب منير
31:25ولئن سألتهم من خلق السموت والأرض ليقولن الله قل الحمد لله بل أكثرهم لا يعلمون
31:27ولو أنما فى الأرض من شجرة أقلم والبحر يمده من بعده سبعة أبحر ما نفدت كلمت الله إن الله عزيز حكيم
31:30ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه البطل وأن الله هو العلى الكبير
31:31ألم تر أن الفلك تجرى فى البحر بنعمت الله ليريكم من ءايته إن فى ذلك لءايت لكل صبار شكور
32:2تنزيل الكتب لا ريب فيه من رب العلمين
32:3أم يقولون افترىه بل هو الحق من ربك لتنذر قوما ما أتىهم من نذير من قبلك لعلهم يهتدون
32:4الله الذى خلق السموت والأرض وما بينهما فى ستة أيام ثم استوى على العرش ما لكم من دونه من ولى ولا شفيع أفلا تتذكرون
32:5يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه فى يوم كان مقداره ألف سنة مما تعدون
32:7الذى أحسن كل شىء خلقه وبدأ خلق الإنسن من طين
32:8ثم جعل نسله من سللة من ماء مهين
32:9ثم سوىه ونفخ فيه من روحه وجعل لكم السمع والأبصر والأفءدة قليلا ما تشكرون
32:13ولو شئنا لءاتينا كل نفس هدىها ولكن حق القول منى لأملأن جهنم من الجنة والناس أجمعين
32:17فلا تعلم نفس ما أخفى لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون
32:21ولنذيقنهم من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلهم يرجعون
32:22ومن أظلم ممن ذكر بءايت ربه ثم أعرض عنها إنا من المجرمين منتقمون
32:23ولقد ءاتينا موسى الكتب فلا تكن فى مرية من لقائه وجعلنه هدى لبنى إسرءيل
32:26أولم يهد لهم كم أهلكنا من قبلهم من القرون يمشون فى مسكنهم إن فى ذلك لءايت أفلا يسمعون
33:2واتبع ما يوحى إليك من ربك إن الله كان بما تعملون خبيرا
33:4ما جعل الله لرجل من قلبين فى جوفه وما جعل أزوجكم الءى تظهرون منهن أمهتكم وما جعل أدعياءكم أبناءكم ذلكم قولكم بأفوهكم والله يقول الحق وهو يهدى السبيل
33:6النبى أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزوجه أمهتهم وأولوا الأرحام بعضهم أولى ببعض فى كتب الله من المؤمنين والمهجرين إلا أن تفعلوا إلى أوليائكم معروفا كان ذلك فى الكتب مسطورا
33:7وإذ أخذنا من النبين ميثقهم ومنك ومن نوح وإبرهيم وموسى وعيسى ابن مريم وأخذنا منهم ميثقا غليظا
33:10إذ جاءوكم من فوقكم ومن أسفل منكم وإذ زاغت الأبصر وبلغت القلوب الحناجر وتظنون بالله الظنونا
33:14ولو دخلت عليهم من أقطارها ثم سئلوا الفتنة لءاتوها وما تلبثوا بها إلا يسيرا
33:15ولقد كانوا عهدوا الله من قبل لا يولون الأدبر وكان عهد الله مسءولا
33:16قل لن ينفعكم الفرار إن فررتم من الموت أو القتل وإذا لا تمتعون إلا قليلا
33:17قل من ذا الذى يعصمكم من الله إن أراد بكم سوءا أو أراد بكم رحمة ولا يجدون لهم من دون الله وليا ولا نصيرا
33:19أشحة عليكم فإذا جاء الخوف رأيتهم ينظرون إليك تدور أعينهم كالذى يغشى عليه من الموت فإذا ذهب الخوف سلقوكم بألسنة حداد أشحة على الخير أولئك لم يؤمنوا فأحبط الله أعملهم وكان ذلك على الله يسيرا
33:23من المؤمنين رجال صدقوا ما عهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا
33:26وأنزل الذين ظهروهم من أهل الكتب من صياصيهم وقذف فى قلوبهم الرعب فريقا تقتلون وتأسرون فريقا
33:30ينساء النبى من يأت منكن بفحشة مبينة يضعف لها العذاب ضعفين وكان ذلك على الله يسيرا
33:32ينساء النبى لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلا تخضعن بالقول فيطمع الذى فى قلبه مرض وقلن قولا معروفا
33:34واذكرن ما يتلى فى بيوتكن من ءايت الله والحكمة إن الله كان لطيفا خبيرا
33:36وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضللا مبينا
33:38ما كان على النبى من حرج فيما فرض الله له سنة الله فى الذين خلوا من قبل وكان أمر الله قدرا مقدورا
33:40ما كان محمد أبا أحد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبين وكان الله بكل شىء عليما
33:43هو الذى يصلى عليكم وملئكته ليخرجكم من الظلمت إلى النور وكان بالمؤمنين رحيما
33:47وبشر المؤمنين بأن لهم من الله فضلا كبيرا
33:49يأيها الذين ءامنوا إذا نكحتم المؤمنت ثم طلقتموهن من قبل أن تمسوهن فما لكم عليهن من عدة تعتدونها فمتعوهن وسرحوهن سراحا جميلا
33:50يأيها النبى إنا أحللنا لك أزوجك التى ءاتيت أجورهن وما ملكت يمينك مما أفاء الله عليك وبنات عمك وبنات عمتك وبنات خالك وبنات خلتك التى هاجرن معك وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها للنبى إن أراد النبى أن يستنكحها خالصة لك من دون المؤمنين قد علمنا ما فرضنا عليهم فى أزوجهم وما ملكت أيمنهم لكيلا يكون عليك حرج وكان الله غفورا رحيما
33:51ترجى من تشاء منهن وتءوى إليك من تشاء ومن ابتغيت ممن عزلت فلا جناح عليك ذلك أدنى أن تقر أعينهن ولا يحزن ويرضين بما ءاتيتهن كلهن والله يعلم ما فى قلوبكم وكان الله عليما حليما
33:52لا يحل لك النساء من بعد ولا أن تبدل بهن من أزوج ولو أعجبك حسنهن إلا ما ملكت يمينك وكان الله على كل شىء رقيبا
33:53يأيها الذين ءامنوا لا تدخلوا بيوت النبى إلا أن يؤذن لكم إلى طعام غير نظرين إنىه ولكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا ولا مستءنسين لحديث إن ذلكم كان يؤذى النبى فيستحى منكم والله لا يستحى من الحق وإذا سألتموهن متعا فسءلوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزوجه من بعده أبدا إن ذلكم كان عند الله عظيما
33:59يأيها النبى قل لأزوجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلبيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما
33:62سنة الله فى الذين خلوا من قبل ولن تجد لسنة الله تبديلا
33:68ربنا ءاتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعنا كبيرا
34:2يعلم ما يلج فى الأرض وما يخرج منها وما ينزل من السماء وما يعرج فيها وهو الرحيم الغفور
34:3وقال الذين كفروا لا تأتينا الساعة قل بلى وربى لتأتينكم علم الغيب لا يعزب عنه مثقال ذرة فى السموت ولا فى الأرض ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا فى كتب مبين
34:5والذين سعو فى ءايتنا معجزين أولئك لهم عذاب من رجز أليم
34:6ويرى الذين أوتوا العلم الذى أنزل إليك من ربك هو الحق ويهدى إلى صرط العزيز الحميد
34:9أفلم يروا إلى ما بين أيديهم وما خلفهم من السماء والأرض إن نشأ نخسف بهم الأرض أو نسقط عليهم كسفا من السماء إن فى ذلك لءاية لكل عبد منيب
34:12ولسليمن الريح غدوها شهر ورواحها شهر وأسلنا له عين القطر ومن الجن من يعمل بين يديه بإذن ربه ومن يزغ منهم عن أمرنا نذقه من عذاب السعير
34:13يعملون له ما يشاء من محريب وتمثيل وجفان كالجواب وقدور راسيت اعملوا ءال داود شكرا وقليل من عبادى الشكور
34:15لقد كان لسبإ فى مسكنهم ءاية جنتان عن يمين وشمال كلوا من رزق ربكم واشكروا له بلدة طيبة ورب غفور
34:16فأعرضوا فأرسلنا عليهم سيل العرم وبدلنهم بجنتيهم جنتين ذواتى أكل خمط وأثل وشىء من سدر قليل
34:20ولقد صدق عليهم إبليس ظنه فاتبعوه إلا فريقا من المؤمنين
34:21وما كان له عليهم من سلطن إلا لنعلم من يؤمن بالءاخرة ممن هو منها فى شك وربك على كل شىء حفيظ
34:22قل ادعوا الذين زعمتم من دون الله لا يملكون مثقال ذرة فى السموت ولا فى الأرض وما لهم فيهما من شرك وما له منهم من ظهير
34:24قل من يرزقكم من السموت والأرض قل الله وإنا أو إياكم لعلى هدى أو فى ضلل مبين
34:34وما أرسلنا فى قرية من نذير إلا قال مترفوها إنا بما أرسلتم به كفرون
34:37وما أمولكم ولا أولدكم بالتى تقربكم عندنا زلفى إلا من ءامن وعمل صلحا فأولئك لهم جزاء الضعف بما عملوا وهم فى الغرفت ءامنون
34:39قل إن ربى يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر له وما أنفقتم من شىء فهو يخلفه وهو خير الرزقين
34:41قالوا سبحنك أنت ولينا من دونهم بل كانوا يعبدون الجن أكثرهم بهم مؤمنون
34:44وما ءاتينهم من كتب يدرسونها وما أرسلنا إليهم قبلك من نذير
34:45وكذب الذين من قبلهم وما بلغوا معشار ما ءاتينهم فكذبوا رسلى فكيف كان نكير
34:46قل إنما أعظكم بوحدة أن تقوموا لله مثنى وفردى ثم تتفكروا ما بصاحبكم من جنة إن هو إلا نذير لكم بين يدى عذاب شديد
34:47قل ما سألتكم من أجر فهو لكم إن أجرى إلا على الله وهو على كل شىء شهيد
34:51ولو ترى إذ فزعوا فلا فوت وأخذوا من مكان قريب
34:52وقالوا ءامنا به وأنى لهم التناوش من مكان بعيد
34:53وقد كفروا به من قبل ويقذفون بالغيب من مكان بعيد
34:54وحيل بينهم وبين ما يشتهون كما فعل بأشياعهم من قبل إنهم كانوا فى شك مريب
35:2ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها وما يمسك فلا مرسل له من بعده وهو العزيز الحكيم
35:3يأيها الناس اذكروا نعمت الله عليكم هل من خلق غير الله يرزقكم من السماء والأرض لا إله إلا هو فأنى تؤفكون
35:4وإن يكذبوك فقد كذبت رسل من قبلك وإلى الله ترجع الأمور
35:6إن الشيطن لكم عدو فاتخذوه عدوا إنما يدعوا حزبه ليكونوا من أصحب السعير
35:8أفمن زين له سوء عمله فرءاه حسنا فإن الله يضل من يشاء ويهدى من يشاء فلا تذهب نفسك عليهم حسرت إن الله عليم بما يصنعون
35:10من كان يريد العزة فلله العزة جميعا إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصلح يرفعه والذين يمكرون السيءات لهم عذاب شديد ومكر أولئك هو يبور
35:11والله خلقكم من تراب ثم من نطفة ثم جعلكم أزوجا وما تحمل من أنثى ولا تضع إلا بعلمه وما يعمر من معمر ولا ينقص من عمره إلا فى كتب إن ذلك على الله يسير
35:12وما يستوى البحران هذا عذب فرات سائغ شرابه وهذا ملح أجاج ومن كل تأكلون لحما طريا وتستخرجون حلية تلبسونها وترى الفلك فيه مواخر لتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون
35:13يولج اليل فى النهار ويولج النهار فى اليل وسخر الشمس والقمر كل يجرى لأجل مسمى ذلكم الله ربكم له الملك والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير
35:22وما يستوى الأحياء ولا الأموت إن الله يسمع من يشاء وما أنت بمسمع من فى القبور
35:24إنا أرسلنك بالحق بشيرا ونذيرا وإن من أمة إلا خلا فيها نذير
35:25وإن يكذبوك فقد كذب الذين من قبلهم جاءتهم رسلهم بالبينت وبالزبر وبالكتب المنير
35:27ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فأخرجنا به ثمرت مختلفا ألونها ومن الجبال جدد بيض وحمر مختلف ألونها وغرابيب سود
35:28ومن الناس والدواب والأنعم مختلف ألونه كذلك إنما يخشى الله من عباده العلمؤا إن الله عزيز غفور
35:30ليوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله إنه غفور شكور
35:31والذى أوحينا إليك من الكتب هو الحق مصدقا لما بين يديه إن الله بعباده لخبير بصير
35:32ثم أورثنا الكتب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرت بإذن الله ذلك هو الفضل الكبير
35:33جنت عدن يدخلونها يحلون فيها من أساور من ذهب ولؤلؤا ولباسهم فيها حرير
35:35الذى أحلنا دار المقامة من فضله لا يمسنا فيها نصب ولا يمسنا فيها لغوب
35:36والذين كفروا لهم نار جهنم لا يقضى عليهم فيموتوا ولا يخفف عنهم من عذابها كذلك نجزى كل كفور
35:37وهم يصطرخون فيها ربنا أخرجنا نعمل صلحا غير الذى كنا نعمل أولم نعمركم ما يتذكر فيه من تذكر وجاءكم النذير فذوقوا فما للظلمين من نصير
35:40قل أرءيتم شركاءكم الذين تدعون من دون الله أرونى ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك فى السموت أم ءاتينهم كتبا فهم على بينت منه بل إن يعد الظلمون بعضهم بعضا إلا غرورا
35:41إن الله يمسك السموت والأرض أن تزولا ولئن زالتا إن أمسكهما من أحد من بعده إنه كان حليما غفورا
35:42وأقسموا بالله جهد أيمنهم لئن جاءهم نذير ليكونن أهدى من إحدى الأمم فلما جاءهم نذير ما زادهم إلا نفورا
35:44أولم يسيروا فى الأرض فينظروا كيف كان عقبة الذين من قبلهم وكانوا أشد منهم قوة وما كان الله ليعجزه من شىء فى السموت ولا فى الأرض إنه كان عليما قديرا
35:45ولو يؤاخذ الله الناس بما كسبوا ما ترك على ظهرها من دابة ولكن يؤخرهم إلى أجل مسمى فإذا جاء أجلهم فإن الله كان بعباده بصيرا
36:9وجعلنا من بين أيديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشينهم فهم لا يبصرون
36:11إنما تنذر من اتبع الذكر وخشى الرحمن بالغيب فبشره بمغفرة وأجر كريم
36:15قالوا ما أنتم إلا بشر مثلنا وما أنزل الرحمن من شىء إن أنتم إلا تكذبون
36:20وجاء من أقصا المدينة رجل يسعى قال يقوم اتبعوا المرسلين
36:21اتبعوا من لا يسءلكم أجرا وهم مهتدون
36:23ءأتخذ من دونه ءالهة إن يردن الرحمن بضر لا تغن عنى شفعتهم شيءا ولا ينقذون
36:27بما غفر لى ربى وجعلنى من المكرمين
36:28وما أنزلنا على قومه من بعده من جند من السماء وما كنا منزلين
36:30يحسرة على العباد ما يأتيهم من رسول إلا كانوا به يستهزءون
36:31ألم يروا كم أهلكنا قبلهم من القرون أنهم إليهم لا يرجعون
36:34وجعلنا فيها جنت من نخيل وأعنب وفجرنا فيها من العيون
36:35ليأكلوا من ثمره وما عملته أيديهم أفلا يشكرون
36:42وخلقنا لهم من مثله ما يركبون
36:46وما تأتيهم من ءاية من ءايت ربهم إلا كانوا عنها معرضين
36:47وإذا قيل لهم أنفقوا مما رزقكم الله قال الذين كفروا للذين ءامنوا أنطعم من لو يشاء الله أطعمه إن أنتم إلا فى ضلل مبين
36:51ونفخ فى الصور فإذا هم من الأجداث إلى ربهم ينسلون
36:52قالوا يويلنا من بعثنا من مرقدنا هذا ما وعد الرحمن وصدق المرسلون
36:58سلم قولا من رب رحيم
36:70لينذر من كان حيا ويحق القول على الكفرين
36:74واتخذوا من دون الله ءالهة لعلهم ينصرون
36:77أولم ير الإنسن أنا خلقنه من نطفة فإذا هو خصيم مبين
36:78وضرب لنا مثلا ونسى خلقه قال من يحى العظم وهى رميم
36:80الذى جعل لكم من الشجر الأخضر نارا فإذا أنتم منه توقدون
37:7وحفظا من كل شيطن مارد
37:8لا يسمعون إلى الملإ الأعلى ويقذفون من كل جانب
37:10إلا من خطف الخطفة فأتبعه شهاب ثاقب
37:11فاستفتهم أهم أشد خلقا أم من خلقنا إنا خلقنهم من طين لازب
37:23من دون الله فاهدوهم إلى صرط الجحيم
37:30وما كان لنا عليكم من سلطن بل كنتم قوما طغين
37:45يطاف عليهم بكأس من معين
37:57ولولا نعمة ربى لكنت من المحضرين
37:67ثم إن لهم عليها لشوبا من حميم
37:76ونجينه وأهله من الكرب العظيم
37:81إنه من عبادنا المؤمنين
37:83وإن من شيعته لإبرهيم
37:100رب هب لى من الصلحين
37:102فلما بلغ معه السعى قال يبنى إنى أرى فى المنام أنى أذبحك فانظر ماذا ترى قال يأبت افعل ما تؤمر ستجدنى إن شاء الله من الصبرين
37:111إنه من عبادنا المؤمنين
37:112وبشرنه بإسحق نبيا من الصلحين
37:115ونجينهما وقومهما من الكرب العظيم
37:122إنهما من عبادنا المؤمنين
37:132إنه من عبادنا المؤمنين
37:141فساهم فكان من المدحضين
37:143فلولا أنه كان من المسبحين
37:146وأنبتنا عليه شجرة من يقطين
37:151ألا إنهم من إفكهم ليقولون
37:163إلا من هو صال الجحيم
37:168لو أن عندنا ذكرا من الأولين
38:3كم أهلكنا من قبلهم من قرن فنادوا ولات حين مناص
38:8أءنزل عليه الذكر من بيننا بل هم فى شك من ذكرى بل لما يذوقوا عذاب
38:11جند ما هنالك مهزوم من الأحزاب
38:15وما ينظر هؤلاء إلا صيحة وحدة ما لها من فواق
38:24قال لقد ظلمك بسؤال نعجتك إلى نعاجه وإن كثيرا من الخلطاء ليبغى بعضهم على بعض إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وقليل ما هم وظن داود أنما فتنه فاستغفر ربه وخر راكعا وأناب
38:27وما خلقنا السماء والأرض وما بينهما بطلا ذلك ظن الذين كفروا فويل للذين كفروا من النار
38:35قال رب اغفر لى وهب لى ملكا لا ينبغى لأحد من بعدى إنك أنت الوهاب
38:48واذكر إسمعيل واليسع وذا الكفل وكل من الأخيار
38:54إن هذا لرزقنا ما له من نفاد
38:58وءاخر من شكله أزوج
38:61قالوا ربنا من قدم لنا هذا فزده عذابا ضعفا فى النار
38:62وقالوا ما لنا لا نرى رجالا كنا نعدهم من الأشرار
38:65قل إنما أنا منذر وما من إله إلا الله الوحد القهار
38:69ما كان لى من علم بالملإ الأعلى إذ يختصمون
38:71إذ قال ربك للملئكة إنى خلق بشرا من طين
38:72فإذا سويته ونفخت فيه من روحى فقعوا له سجدين
38:74إلا إبليس استكبر وكان من الكفرين
38:75قال يإبليس ما منعك أن تسجد لما خلقت بيدى أستكبرت أم كنت من العالين
38:76قال أنا خير منه خلقتنى من نار وخلقته من طين
38:80قال فإنك من المنظرين
38:86قل ما أسءلكم عليه من أجر وما أنا من المتكلفين
39:1تنزيل الكتب من الله العزيز الحكيم
39:3ألا لله الدين الخالص والذين اتخذوا من دونه أولياء ما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى إن الله يحكم بينهم فى ما هم فيه يختلفون إن الله لا يهدى من هو كذب كفار
39:6خلقكم من نفس وحدة ثم جعل منها زوجها وأنزل لكم من الأنعم ثمنية أزوج يخلقكم فى بطون أمهتكم خلقا من بعد خلق فى ظلمت ثلث ذلكم الله ربكم له الملك لا إله إلا هو فأنى تصرفون
39:8وإذا مس الإنسن ضر دعا ربه منيبا إليه ثم إذا خوله نعمة منه نسى ما كان يدعوا إليه من قبل وجعل لله أندادا ليضل عن سبيله قل تمتع بكفرك قليلا إنك من أصحب النار
39:15فاعبدوا ما شئتم من دونه قل إن الخسرين الذين خسروا أنفسهم وأهليهم يوم القيمة ألا ذلك هو الخسران المبين
39:16لهم من فوقهم ظلل من النار ومن تحتهم ظلل ذلك يخوف الله به عباده يعباد فاتقون
39:19أفمن حق عليه كلمة العذاب أفأنت تنقذ من فى النار
39:20لكن الذين اتقوا ربهم لهم غرف من فوقها غرف مبنية تجرى من تحتها الأنهر وعد الله لا يخلف الله الميعاد
39:21ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فسلكه ينبيع فى الأرض ثم يخرج به زرعا مختلفا ألونه ثم يهيج فترىه مصفرا ثم يجعله حطما إن فى ذلك لذكرى لأولى الألبب
39:22أفمن شرح الله صدره للإسلم فهو على نور من ربه فويل للقسية قلوبهم من ذكر الله أولئك فى ضلل مبين
39:23الله نزل أحسن الحديث كتبا متشبها مثانى تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ذلك هدى الله يهدى به من يشاء ومن يضلل الله فما له من هاد
39:25كذب الذين من قبلهم فأتىهم العذاب من حيث لا يشعرون
39:27ولقد ضربنا للناس فى هذا القرءان من كل مثل لعلهم يتذكرون
39:36أليس الله بكاف عبده ويخوفونك بالذين من دونه ومن يضلل الله فما له من هاد
39:37ومن يهد الله فما له من مضل أليس الله بعزيز ذى انتقام
39:38ولئن سألتهم من خلق السموت والأرض ليقولن الله قل أفرءيتم ما تدعون من دون الله إن أرادنى الله بضر هل هن كشفت ضره أو أرادنى برحمة هل هن ممسكت رحمته قل حسبى الله عليه يتوكل المتوكلون
39:40من يأتيه عذاب يخزيه ويحل عليه عذاب مقيم
39:43أم اتخذوا من دون الله شفعاء قل أولو كانوا لا يملكون شيءا ولا يعقلون
39:45وإذا ذكر الله وحده اشمأزت قلوب الذين لا يؤمنون بالءاخرة وإذا ذكر الذين من دونه إذا هم يستبشرون
39:47ولو أن للذين ظلموا ما فى الأرض جميعا ومثله معه لافتدوا به من سوء العذاب يوم القيمة وبدا لهم من الله ما لم يكونوا يحتسبون
39:50قد قالها الذين من قبلهم فما أغنى عنهم ما كانوا يكسبون
39:51فأصابهم سيءات ما كسبوا والذين ظلموا من هؤلاء سيصيبهم سيءات ما كسبوا وما هم بمعجزين
39:53قل يعبادى الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم
39:54وأنيبوا إلى ربكم وأسلموا له من قبل أن يأتيكم العذاب ثم لا تنصرون
39:55واتبعوا أحسن ما أنزل إليكم من ربكم من قبل أن يأتيكم العذاب بغتة وأنتم لا تشعرون
39:57أو تقول لو أن الله هدىنى لكنت من المتقين
39:58أو تقول حين ترى العذاب لو أن لى كرة فأكون من المحسنين
39:59بلى قد جاءتك ءايتى فكذبت بها واستكبرت وكنت من الكفرين
39:65ولقد أوحى إليك وإلى الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخسرين
39:66بل الله فاعبد وكن من الشكرين
39:68ونفخ فى الصور فصعق من فى السموت ومن فى الأرض إلا من شاء الله ثم نفخ فيه أخرى فإذا هم قيام ينظرون
39:74وقالوا الحمد لله الذى صدقنا وعده وأورثنا الأرض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم أجر العملين
39:75وترى الملئكة حافين من حول العرش يسبحون بحمد ربهم وقضى بينهم بالحق وقيل الحمد لله رب العلمين
40:2تنزيل الكتب من الله العزيز العليم
40:5كذبت قبلهم قوم نوح والأحزاب من بعدهم وهمت كل أمة برسولهم ليأخذوه وجدلوا بالبطل ليدحضوا به الحق فأخذتهم فكيف كان عقاب
40:8ربنا وأدخلهم جنت عدن التى وعدتهم ومن صلح من ءابائهم وأزوجهم وذريتهم إنك أنت العزيز الحكيم
40:10إن الذين كفروا ينادون لمقت الله أكبر من مقتكم أنفسكم إذ تدعون إلى الإيمن فتكفرون
40:11قالوا ربنا أمتنا اثنتين وأحييتنا اثنتين فاعترفنا بذنوبنا فهل إلى خروج من سبيل
40:13هو الذى يريكم ءايته وينزل لكم من السماء رزقا وما يتذكر إلا من ينيب
40:15رفيع الدرجت ذو العرش يلقى الروح من أمره على من يشاء من عباده لينذر يوم التلاق
40:18وأنذرهم يوم الءازفة إذ القلوب لدى الحناجر كظمين ما للظلمين من حميم ولا شفيع يطاع
40:20والله يقضى بالحق والذين يدعون من دونه لا يقضون بشىء إن الله هو السميع البصير
40:21أولم يسيروا فى الأرض فينظروا كيف كان عقبة الذين كانوا من قبلهم كانوا هم أشد منهم قوة وءاثارا فى الأرض فأخذهم الله بذنوبهم وما كان لهم من الله من واق
40:25فلما جاءهم بالحق من عندنا قالوا اقتلوا أبناء الذين ءامنوا معه واستحيوا نساءهم وما كيد الكفرين إلا فى ضلل
40:27وقال موسى إنى عذت بربى وربكم من كل متكبر لا يؤمن بيوم الحساب
40:28وقال رجل مؤمن من ءال فرعون يكتم إيمنه أتقتلون رجلا أن يقول ربى الله وقد جاءكم بالبينت من ربكم وإن يك كذبا فعليه كذبه وإن يك صادقا يصبكم بعض الذى يعدكم إن الله لا يهدى من هو مسرف كذاب
40:29يقوم لكم الملك اليوم ظهرين فى الأرض فمن ينصرنا من بأس الله إن جاءنا قال فرعون ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد
40:31مثل دأب قوم نوح وعاد وثمود والذين من بعدهم وما الله يريد ظلما للعباد
40:33يوم تولون مدبرين ما لكم من الله من عاصم ومن يضلل الله فما له من هاد
40:34ولقد جاءكم يوسف من قبل بالبينت فما زلتم فى شك مما جاءكم به حتى إذا هلك قلتم لن يبعث الله من بعده رسولا كذلك يضل الله من هو مسرف مرتاب
40:40من عمل سيئة فلا يجزى إلا مثلها ومن عمل صلحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة يرزقون فيها بغير حساب
40:47وإذ يتحاجون فى النار فيقول الضعفؤا للذين استكبروا إنا كنا لكم تبعا فهل أنتم مغنون عنا نصيبا من النار
40:49وقال الذين فى النار لخزنة جهنم ادعوا ربكم يخفف عنا يوما من العذاب
40:57لخلق السموت والأرض أكبر من خلق الناس ولكن أكثر الناس لا يعلمون
40:64الله الذى جعل لكم الأرض قرارا والسماء بناء وصوركم فأحسن صوركم ورزقكم من الطيبت ذلكم الله ربكم فتبارك الله رب العلمين
40:66قل إنى نهيت أن أعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءنى البينت من ربى وأمرت أن أسلم لرب العلمين
40:67هو الذى خلقكم من تراب ثم من نطفة ثم من علقة ثم يخرجكم طفلا ثم لتبلغوا أشدكم ثم لتكونوا شيوخا ومنكم من يتوفى من قبل ولتبلغوا أجلا مسمى ولعلكم تعقلون
40:74من دون الله قالوا ضلوا عنا بل لم نكن ندعوا من قبل شيءا كذلك يضل الله الكفرين
40:78ولقد أرسلنا رسلا من قبلك منهم من قصصنا عليك ومنهم من لم نقصص عليك وما كان لرسول أن يأتى بءاية إلا بإذن الله فإذا جاء أمر الله قضى بالحق وخسر هنالك المبطلون
40:82أفلم يسيروا فى الأرض فينظروا كيف كان عقبة الذين من قبلهم كانوا أكثر منهم وأشد قوة وءاثارا فى الأرض فما أغنى عنهم ما كانوا يكسبون
40:83فلما جاءتهم رسلهم بالبينت فرحوا بما عندهم من العلم وحاق بهم ما كانوا به يستهزءون
41:2تنزيل من الرحمن الرحيم
41:10وجعل فيها روسى من فوقها وبرك فيها وقدر فيها أقوتها فى أربعة أيام سواء للسائلين
41:14إذ جاءتهم الرسل من بين أيديهم ومن خلفهم ألا تعبدوا إلا الله قالوا لو شاء ربنا لأنزل ملئكة فإنا بما أرسلتم به كفرون
41:15فأما عاد فاستكبروا فى الأرض بغير الحق وقالوا من أشد منا قوة أولم يروا أن الله الذى خلقهم هو أشد منهم قوة وكانوا بءايتنا يجحدون
41:23وذلكم ظنكم الذى ظننتم بربكم أردىكم فأصبحتم من الخسرين
41:24فإن يصبروا فالنار مثوى لهم وإن يستعتبوا فما هم من المعتبين
41:25وقيضنا لهم قرناء فزينوا لهم ما بين أيديهم وما خلفهم وحق عليهم القول فى أمم قد خلت من قبلهم من الجن والإنس إنهم كانوا خسرين
41:29وقال الذين كفروا ربنا أرنا الذين أضلانا من الجن والإنس نجعلهما تحت أقدامنا ليكونا من الأسفلين
41:32نزلا من غفور رحيم
41:33ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صلحا وقال إننى من المسلمين
41:36وإما ينزغنك من الشيطن نزغ فاستعذ بالله إنه هو السميع العليم
41:40إن الذين يلحدون فى ءايتنا لا يخفون علينا أفمن يلقى فى النار خير أم من يأتى ءامنا يوم القيمة اعملوا ما شئتم إنه بما تعملون بصير
41:42لا يأتيه البطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد
41:43ما يقال لك إلا ما قد قيل للرسل من قبلك إن ربك لذو مغفرة وذو عقاب أليم
41:44ولو جعلنه قرءانا أعجميا لقالوا لولا فصلت ءايته ءاعجمى وعربى قل هو للذين ءامنوا هدى وشفاء والذين لا يؤمنون فى ءاذانهم وقر وهو عليهم عمى أولئك ينادون من مكان بعيد
41:45ولقد ءاتينا موسى الكتب فاختلف فيه ولولا كلمة سبقت من ربك لقضى بينهم وإنهم لفى شك منه مريب
41:46من عمل صلحا فلنفسه ومن أساء فعليها وما ربك بظلم للعبيد
41:47إليه يرد علم الساعة وما تخرج من ثمرت من أكمامها وما تحمل من أنثى ولا تضع إلا بعلمه ويوم يناديهم أين شركاءى قالوا ءاذنك ما منا من شهيد
41:48وضل عنهم ما كانوا يدعون من قبل وظنوا ما لهم من محيص
41:49لا يسءم الإنسن من دعاء الخير وإن مسه الشر فيءوس قنوط
41:50ولئن أذقنه رحمة منا من بعد ضراء مسته ليقولن هذا لى وما أظن الساعة قائمة ولئن رجعت إلى ربى إن لى عنده للحسنى فلننبئن الذين كفروا بما عملوا ولنذيقنهم من عذاب غليظ
41:52قل أرءيتم إن كان من عند الله ثم كفرتم به من أضل ممن هو فى شقاق بعيد
41:54ألا إنهم فى مرية من لقاء ربهم ألا إنه بكل شىء محيط
42:3كذلك يوحى إليك وإلى الذين من قبلك الله العزيز الحكيم
42:5تكاد السموت يتفطرن من فوقهن والملئكة يسبحون بحمد ربهم ويستغفرون لمن فى الأرض ألا إن الله هو الغفور الرحيم
42:6والذين اتخذوا من دونه أولياء الله حفيظ عليهم وما أنت عليهم بوكيل
42:8ولو شاء الله لجعلهم أمة وحدة ولكن يدخل من يشاء فى رحمته والظلمون ما لهم من ولى ولا نصير
42:9أم اتخذوا من دونه أولياء فالله هو الولى وهو يحى الموتى وهو على كل شىء قدير
42:10وما اختلفتم فيه من شىء فحكمه إلى الله ذلكم الله ربى عليه توكلت وإليه أنيب
42:11فاطر السموت والأرض جعل لكم من أنفسكم أزوجا ومن الأنعم أزوجا يذرؤكم فيه ليس كمثله شىء وهو السميع البصير
42:13شرع لكم من الدين ما وصى به نوحا والذى أوحينا إليك وما وصينا به إبرهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه كبر على المشركين ما تدعوهم إليه الله يجتبى إليه من يشاء ويهدى إليه من ينيب
42:14وما تفرقوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ولولا كلمة سبقت من ربك إلى أجل مسمى لقضى بينهم وإن الذين أورثوا الكتب من بعدهم لفى شك منه مريب
42:15فلذلك فادع واستقم كما أمرت ولا تتبع أهواءهم وقل ءامنت بما أنزل الله من كتب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعملنا ولكم أعملكم لا حجة بيننا وبينكم الله يجمع بيننا وإليه المصير
42:16والذين يحاجون فى الله من بعد ما استجيب له حجتهم داحضة عند ربهم وعليهم غضب ولهم عذاب شديد
42:19الله لطيف بعباده يرزق من يشاء وهو القوى العزيز
42:20من كان يريد حرث الءاخرة نزد له فى حرثه ومن كان يريد حرث الدنيا نؤته منها وما له فى الءاخرة من نصيب
42:21أم لهم شركؤا شرعوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله ولولا كلمة الفصل لقضى بينهم وإن الظلمين لهم عذاب أليم
42:26ويستجيب الذين ءامنوا وعملوا الصلحت ويزيدهم من فضله والكفرون لهم عذاب شديد
42:28وهو الذى ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته وهو الولى الحميد
42:29ومن ءايته خلق السموت والأرض وما بث فيهما من دابة وهو على جمعهم إذا يشاء قدير
42:30وما أصبكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفوا عن كثير
42:31وما أنتم بمعجزين فى الأرض وما لكم من دون الله من ولى ولا نصير
42:35ويعلم الذين يجدلون فى ءايتنا ما لهم من محيص
42:36فما أوتيتم من شىء فمتع الحيوة الدنيا وما عند الله خير وأبقى للذين ءامنوا وعلى ربهم يتوكلون
42:41ولمن انتصر بعد ظلمه فأولئك ما عليهم من سبيل
42:44ومن يضلل الله فما له من ولى من بعده وترى الظلمين لما رأوا العذاب يقولون هل إلى مرد من سبيل
42:45وترىهم يعرضون عليها خشعين من الذل ينظرون من طرف خفى وقال الذين ءامنوا إن الخسرين الذين خسروا أنفسهم وأهليهم يوم القيمة ألا إن الظلمين فى عذاب مقيم
42:46وما كان لهم من أولياء ينصرونهم من دون الله ومن يضلل الله فما له من سبيل
42:47استجيبوا لربكم من قبل أن يأتى يوم لا مرد له من الله ما لكم من ملجإ يومئذ وما لكم من نكير
42:50أو يزوجهم ذكرانا وإنثا ويجعل من يشاء عقيما إنه عليم قدير
42:51وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من ورائ حجاب أو يرسل رسولا فيوحى بإذنه ما يشاء إنه على حكيم
42:52وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدرى ما الكتب ولا الإيمن ولكن جعلنه نورا نهدى به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدى إلى صرط مستقيم
43:6وكم أرسلنا من نبى فى الأولين
43:7وما يأتيهم من نبى إلا كانوا به يستهزءون
43:9ولئن سألتهم من خلق السموت والأرض ليقولن خلقهن العزيز العليم
43:11والذى نزل من السماء ماء بقدر فأنشرنا به بلدة ميتا كذلك تخرجون
43:12والذى خلق الأزوج كلها وجعل لكم من الفلك والأنعم ما تركبون
43:15وجعلوا له من عباده جزءا إن الإنسن لكفور مبين
43:20وقالوا لو شاء الرحمن ما عبدنهم ما لهم بذلك من علم إن هم إلا يخرصون
43:21أم ءاتينهم كتبا من قبله فهم به مستمسكون
43:23وكذلك ما أرسلنا من قبلك فى قرية من نذير إلا قال مترفوها إنا وجدنا ءاباءنا على أمة وإنا على ءاثرهم مقتدون
43:31وقالوا لولا نزل هذا القرءان على رجل من القريتين عظيم
43:33ولولا أن يكون الناس أمة وحدة لجعلنا لمن يكفر بالرحمن لبيوتهم سقفا من فضة ومعارج عليها يظهرون
43:45وسءل من أرسلنا من قبلك من رسلنا أجعلنا من دون الرحمن ءالهة يعبدون
43:48وما نريهم من ءاية إلا هى أكبر من أختها وأخذنهم بالعذاب لعلهم يرجعون
43:51ونادى فرعون فى قومه قال يقوم أليس لى ملك مصر وهذه الأنهر تجرى من تحتى أفلا تبصرون
43:52أم أنا خير من هذا الذى هو مهين ولا يكاد يبين
43:53فلولا ألقى عليه أسورة من ذهب أو جاء معه الملئكة مقترنين
43:65فاختلف الأحزاب من بينهم فويل للذين ظلموا من عذاب يوم أليم
43:71يطاف عليهم بصحاف من ذهب وأكواب وفيها ما تشتهيه الأنفس وتلذ الأعين وأنتم فيها خلدون
43:86ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفعة إلا من شهد بالحق وهم يعلمون
43:87ولئن سألتهم من خلقهم ليقولن الله فأنى يؤفكون
44:5أمرا من عندنا إنا كنا مرسلين
44:6رحمة من ربك إنه هو السميع العليم
44:25كم تركوا من جنت وعيون
44:30ولقد نجينا بنى إسرءيل من العذاب المهين
44:31من فرعون إنه كان عاليا من المسرفين
44:33وءاتينهم من الءايت ما فيه بلؤا مبين
44:37أهم خير أم قوم تبع والذين من قبلهم أهلكنهم إنهم كانوا مجرمين
44:42إلا من رحم الله إنه هو العزيز الرحيم
44:48ثم صبوا فوق رأسه من عذاب الحميم
44:53يلبسون من سندس وإستبرق متقبلين
44:57فضلا من ربك ذلك هو الفوز العظيم
45:2تنزيل الكتب من الله العزيز الحكيم
45:4وفى خلقكم وما يبث من دابة ءايت لقوم يوقنون
45:5واختلف اليل والنهار وما أنزل الله من السماء من رزق فأحيا به الأرض بعد موتها وتصريف الريح ءايت لقوم يعقلون
45:9وإذا علم من ءايتنا شيءا اتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين
45:10من ورائهم جهنم ولا يغنى عنهم ما كسبوا شيءا ولا ما اتخذوا من دون الله أولياء ولهم عذاب عظيم
45:11هذا هدى والذين كفروا بءايت ربهم لهم عذاب من رجز أليم
45:12الله الذى سخر لكم البحر لتجرى الفلك فيه بأمره ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون
45:15من عمل صلحا فلنفسه ومن أساء فعليها ثم إلى ربكم ترجعون
45:16ولقد ءاتينا بنى إسرءيل الكتب والحكم والنبوة ورزقنهم من الطيبت وفضلنهم على العلمين
45:17وءاتينهم بينت من الأمر فما اختلفوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم إن ربك يقضى بينهم يوم القيمة فيما كانوا فيه يختلفون
45:18ثم جعلنك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون
45:19إنهم لن يغنوا عنك من الله شيءا وإن الظلمين بعضهم أولياء بعض والله ولى المتقين
45:23أفرءيت من اتخذ إلهه هوىه وأضله الله على علم وختم على سمعه وقلبه وجعل على بصره غشوة فمن يهديه من بعد الله أفلا تذكرون
45:24وقالوا ما هى إلا حياتنا الدنيا نموت ونحيا وما يهلكنا إلا الدهر وما لهم بذلك من علم إن هم إلا يظنون
45:34وقيل اليوم ننسىكم كما نسيتم لقاء يومكم هذا ومأوىكم النار وما لكم من نصرين
46:2تنزيل الكتب من الله العزيز الحكيم
46:4قل أرءيتم ما تدعون من دون الله أرونى ماذا خلقوا من الأرض أم لهم شرك فى السموت ائتونى بكتب من قبل هذا أو أثرة من علم إن كنتم صدقين
46:5ومن أضل ممن يدعوا من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيمة وهم عن دعائهم غفلون
46:8أم يقولون افترىه قل إن افتريته فلا تملكون لى من الله شيءا هو أعلم بما تفيضون فيه كفى به شهيدا بينى وبينكم وهو الغفور الرحيم
46:9قل ما كنت بدعا من الرسل وما أدرى ما يفعل بى ولا بكم إن أتبع إلا ما يوحى إلى وما أنا إلا نذير مبين
46:10قل أرءيتم إن كان من عند الله وكفرتم به وشهد شاهد من بنى إسرءيل على مثله فءامن واستكبرتم إن الله لا يهدى القوم الظلمين
46:15ووصينا الإنسن بولديه إحسنا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصله ثلثون شهرا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى ولدى وأن أعمل صلحا ترضىه وأصلح لى فى ذريتى إنى تبت إليك وإنى من المسلمين
46:17والذى قال لولديه أف لكما أتعداننى أن أخرج وقد خلت القرون من قبلى وهما يستغيثان الله ويلك ءامن إن وعد الله حق فيقول ما هذا إلا أسطير الأولين
46:18أولئك الذين حق عليهم القول فى أمم قد خلت من قبلهم من الجن والإنس إنهم كانوا خسرين
46:21واذكر أخا عاد إذ أنذر قومه بالأحقاف وقد خلت النذر من بين يديه ومن خلفه ألا تعبدوا إلا الله إنى أخاف عليكم عذاب يوم عظيم
46:22قالوا أجئتنا لتأفكنا عن ءالهتنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصدقين
46:26ولقد مكنهم فيما إن مكنكم فيه وجعلنا لهم سمعا وأبصرا وأفءدة فما أغنى عنهم سمعهم ولا أبصرهم ولا أفءدتهم من شىء إذ كانوا يجحدون بءايت الله وحاق بهم ما كانوا به يستهزءون
46:27ولقد أهلكنا ما حولكم من القرى وصرفنا الءايت لعلهم يرجعون
46:28فلولا نصرهم الذين اتخذوا من دون الله قربانا ءالهة بل ضلوا عنهم وذلك إفكهم وما كانوا يفترون
46:29وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون القرءان فلما حضروه قالوا أنصتوا فلما قضى ولوا إلى قومهم منذرين
46:30قالوا يقومنا إنا سمعنا كتبا أنزل من بعد موسى مصدقا لما بين يديه يهدى إلى الحق وإلى طريق مستقيم
46:31يقومنا أجيبوا داعى الله وءامنوا به يغفر لكم من ذنوبكم ويجركم من عذاب أليم
46:32ومن لا يجب داعى الله فليس بمعجز فى الأرض وليس له من دونه أولياء أولئك فى ضلل مبين
46:35فاصبر كما صبر أولوا العزم من الرسل ولا تستعجل لهم كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار بلغ فهل يهلك إلا القوم الفسقون
47:2والذين ءامنوا وعملوا الصلحت وءامنوا بما نزل على محمد وهو الحق من ربهم كفر عنهم سيءاتهم وأصلح بالهم
47:3ذلك بأن الذين كفروا اتبعوا البطل وأن الذين ءامنوا اتبعوا الحق من ربهم كذلك يضرب الله للناس أمثلهم
47:10أفلم يسيروا فى الأرض فينظروا كيف كان عقبة الذين من قبلهم دمر الله عليهم وللكفرين أمثلها
47:12إن الله يدخل الذين ءامنوا وعملوا الصلحت جنت تجرى من تحتها الأنهر والذين كفروا يتمتعون ويأكلون كما تأكل الأنعم والنار مثوى لهم
47:13وكأين من قرية هى أشد قوة من قريتك التى أخرجتك أهلكنهم فلا ناصر لهم
47:14أفمن كان على بينة من ربه كمن زين له سوء عمله واتبعوا أهواءهم
47:15مثل الجنة التى وعد المتقون فيها أنهر من ماء غير ءاسن وأنهر من لبن لم يتغير طعمه وأنهر من خمر لذة للشربين وأنهر من عسل مصفى ولهم فيها من كل الثمرت ومغفرة من ربهم كمن هو خلد فى النار وسقوا ماء حميما فقطع أمعاءهم
47:16ومنهم من يستمع إليك حتى إذا خرجوا من عندك قالوا للذين أوتوا العلم ماذا قال ءانفا أولئك الذين طبع الله على قلوبهم واتبعوا أهواءهم
47:20ويقول الذين ءامنوا لولا نزلت سورة فإذا أنزلت سورة محكمة وذكر فيها القتال رأيت الذين فى قلوبهم مرض ينظرون إليك نظر المغشى عليه من الموت فأولى لهم
47:25إن الذين ارتدوا على أدبرهم من بعد ما تبين لهم الهدى الشيطن سول لهم وأملى لهم
47:32إن الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله وشاقوا الرسول من بعد ما تبين لهم الهدى لن يضروا الله شيءا وسيحبط أعملهم
47:38هأنتم هؤلاء تدعون لتنفقوا فى سبيل الله فمنكم من يبخل ومن يبخل فإنما يبخل عن نفسه والله الغنى وأنتم الفقراء وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثلكم
48:2ليغفر لك الله ما تقدم من ذنبك وما تأخر ويتم نعمته عليك ويهديك صرطا مستقيما
48:5ليدخل المؤمنين والمؤمنت جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها ويكفر عنهم سيءاتهم وكان ذلك عند الله فوزا عظيما
48:11سيقول لك المخلفون من الأعراب شغلتنا أمولنا وأهلونا فاستغفر لنا يقولون بألسنتهم ما ليس فى قلوبهم قل فمن يملك لكم من الله شيءا إن أراد بكم ضرا أو أراد بكم نفعا بل كان الله بما تعملون خبيرا
48:14ولله ملك السموت والأرض يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء وكان الله غفورا رحيما
48:15سيقول المخلفون إذا انطلقتم إلى مغانم لتأخذوها ذرونا نتبعكم يريدون أن يبدلوا كلم الله قل لن تتبعونا كذلكم قال الله من قبل فسيقولون بل تحسدوننا بل كانوا لا يفقهون إلا قليلا
48:16قل للمخلفين من الأعراب ستدعون إلى قوم أولى بأس شديد تقتلونهم أو يسلمون فإن تطيعوا يؤتكم الله أجرا حسنا وإن تتولوا كما توليتم من قبل يعذبكم عذابا أليما
48:17ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج ومن يطع الله ورسوله يدخله جنت تجرى من تحتها الأنهر ومن يتول يعذبه عذابا أليما
48:23سنة الله التى قد خلت من قبل ولن تجد لسنة الله تبديلا
48:24وهو الذى كف أيديهم عنكم وأيديكم عنهم ببطن مكة من بعد أن أظفركم عليهم وكان الله بما تعملون بصيرا
48:25هم الذين كفروا وصدوكم عن المسجد الحرام والهدى معكوفا أن يبلغ محله ولولا رجال مؤمنون ونساء مؤمنت لم تعلموهم أن تطءوهم فتصيبكم منهم معرة بغير علم ليدخل الله فى رحمته من يشاء لو تزيلوا لعذبنا الذين كفروا منهم عذابا أليما
48:27لقد صدق الله رسوله الرءيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله ءامنين محلقين رءوسكم ومقصرين لا تخافون فعلم ما لم تعلموا فجعل من دون ذلك فتحا قريبا
48:29محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم ترىهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضونا سيماهم فى وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم فى التورىة ومثلهم فى الإنجيل كزرع أخرج شطءه فءازره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار وعد الله الذين ءامنوا وعملوا الصلحت منهم مغفرة وأجرا عظيما
49:4إن الذين ينادونك من وراء الحجرت أكثرهم لا يعقلون
49:7واعلموا أن فيكم رسول الله لو يطيعكم فى كثير من الأمر لعنتم ولكن الله حبب إليكم الإيمن وزينه فى قلوبكم وكره إليكم الكفر والفسوق والعصيان أولئك هم الرشدون
49:8فضلا من الله ونعمة والله عليم حكيم
49:9وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحدىهما على الأخرى فقتلوا التى تبغى حتى تفىء إلى أمر الله فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا إن الله يحب المقسطين
49:11يأيها الذين ءامنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمن ومن لم يتب فأولئك هم الظلمون
49:12يأيها الذين ءامنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم
49:13يأيها الناس إنا خلقنكم من ذكر وأنثى وجعلنكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقىكم إن الله عليم خبير
49:14قالت الأعراب ءامنا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا أسلمنا ولما يدخل الإيمن فى قلوبكم وإن تطيعوا الله ورسوله لا يلتكم من أعملكم شيءا إن الله غفور رحيم
50:6أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنينها وزينها وما لها من فروج
50:7والأرض مددنها وألقينا فيها روسى وأنبتنا فيها من كل زوج بهيج
50:9ونزلنا من السماء ماء مبركا فأنبتنا به جنت وحب الحصيد
50:15أفعيينا بالخلق الأول بل هم فى لبس من خلق جديد
50:16ولقد خلقنا الإنسن ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن أقرب إليه من حبل الوريد
50:18ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد
50:22لقد كنت فى غفلة من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد
50:30يوم نقول لجهنم هل امتلأت وتقول هل من مزيد
50:33من خشى الرحمن بالغيب وجاء بقلب منيب
50:36وكم أهلكنا قبلهم من قرن هم أشد منهم بطشا فنقبوا فى البلد هل من محيص
50:38ولقد خلقنا السموت والأرض وما بينهما فى ستة أيام وما مسنا من لغوب
50:41واستمع يوم يناد المناد من مكان قريب
50:45نحن أعلم بما يقولون وما أنت عليهم بجبار فذكر بالقرءان من يخاف وعيد
51:9يؤفك عنه من أفك
51:17كانوا قليلا من اليل ما يهجعون
51:33لنرسل عليهم حجارة من طين
51:35فأخرجنا من كان فيها من المؤمنين
51:36فما وجدنا فيها غير بيت من المسلمين
51:42ما تذر من شىء أتت عليه إلا جعلته كالرميم
51:45فما استطعوا من قيام وما كانوا منتصرين
51:46وقوم نوح من قبل إنهم كانوا قوما فسقين
51:52كذلك ما أتى الذين من قبلهم من رسول إلا قالوا ساحر أو مجنون
51:57ما أريد منهم من رزق وما أريد أن يطعمون
51:60فويل للذين كفروا من يومهم الذى يوعدون
52:8ما له من دافع
52:21والذين ءامنوا واتبعتهم ذريتهم بإيمن ألحقنا بهم ذريتهم وما ألتنهم من عملهم من شىء كل امرئ بما كسب رهين
52:28إنا كنا من قبل ندعوه إنه هو البر الرحيم
52:31قل تربصوا فإنى معكم من المتربصين
52:35أم خلقوا من غير شىء أم هم الخلقون
52:40أم تسءلهم أجرا فهم من مغرم مثقلون
52:44وإن يروا كسفا من السماء ساقطا يقولوا سحاب مركوم
53:18لقد رأى من ءايت ربه الكبرى
53:23إن هى إلا أسماء سميتموها أنتم وءاباؤكم ما أنزل الله بها من سلطن إن يتبعون إلا الظن وما تهوى الأنفس ولقد جاءهم من ربهم الهدى
53:26وكم من ملك فى السموت لا تغنى شفعتهم شيءا إلا من بعد أن يأذن الله لمن يشاء ويرضى
53:28وما لهم به من علم إن يتبعون إلا الظن وإن الظن لا يغنى من الحق شيءا
53:29فأعرض عن من تولى عن ذكرنا ولم يرد إلا الحيوة الدنيا
53:30ذلك مبلغهم من العلم إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بمن اهتدى
53:32الذين يجتنبون كبئر الإثم والفوحش إلا اللمم إن ربك وسع المغفرة هو أعلم بكم إذ أنشأكم من الأرض وإذ أنتم أجنة فى بطون أمهتكم فلا تزكوا أنفسكم هو أعلم بمن اتقى
53:46من نطفة إذا تمنى
53:52وقوم نوح من قبل إنهم كانوا هم أظلم وأطغى
53:56هذا نذير من النذر الأولى
53:58ليس لها من دون الله كاشفة
54:4ولقد جاءهم من الأنباء ما فيه مزدجر
54:7خشعا أبصرهم يخرجون من الأجداث كأنهم جراد منتشر
54:15ولقد تركنها ءاية فهل من مدكر
54:17ولقد يسرنا القرءان للذكر فهل من مدكر
54:22ولقد يسرنا القرءان للذكر فهل من مدكر
54:25أءلقى الذكر عليه من بيننا بل هو كذاب أشر
54:26سيعلمون غدا من الكذاب الأشر
54:32ولقد يسرنا القرءان للذكر فهل من مدكر
54:35نعمة من عندنا كذلك نجزى من شكر
54:40ولقد يسرنا القرءان للذكر فهل من مدكر
54:43أكفاركم خير من أولئكم أم لكم براءة فى الزبر
54:51ولقد أهلكنا أشياعكم فهل من مدكر
55:14خلق الإنسن من صلصل كالفخار
55:15وخلق الجان من مارج من نار
55:26كل من عليها فان
55:29يسءله من فى السموت والأرض كل يوم هو فى شأن
55:33يمعشر الجن والإنس إن استطعتم أن تنفذوا من أقطار السموت والأرض فانفذوا لا تنفذون إلا بسلطن
55:35يرسل عليكما شواظ من نار ونحاس فلا تنتصران
55:52فيهما من كل فكهة زوجان
55:54متكءين على فرش بطائنها من إستبرق وجنى الجنتين دان
56:13ثلة من الأولين
56:14وقليل من الءاخرين
56:18بأكواب وأباريق وكأس من معين
56:39ثلة من الأولين
56:40وثلة من الءاخرين
56:43وظل من يحموم
56:52لءاكلون من شجر من زقوم
56:54فشربون عليه من الحميم
56:69ءأنتم أنزلتموه من المزن أم نحن المنزلون
56:80تنزيل من رب العلمين
56:88فأما إن كان من المقربين
56:90وأما إن كان من أصحب اليمين
56:91فسلم لك من أصحب اليمين
56:92وأما إن كان من المكذبين الضالين
56:93فنزل من حميم
57:4هو الذى خلق السموت والأرض فى ستة أيام ثم استوى على العرش يعلم ما يلج فى الأرض وما يخرج منها وما ينزل من السماء وما يعرج فيها وهو معكم أين ما كنتم والله بما تعملون بصير
57:9هو الذى ينزل على عبده ءايت بينت ليخرجكم من الظلمت إلى النور وإن الله بكم لرءوف رحيم
57:10وما لكم ألا تنفقوا فى سبيل الله ولله ميرث السموت والأرض لا يستوى منكم من أنفق من قبل الفتح وقتل أولئك أعظم درجة من الذين أنفقوا من بعد وقتلوا وكلا وعد الله الحسنى والله بما تعملون خبير
57:11من ذا الذى يقرض الله قرضا حسنا فيضعفه له وله أجر كريم
57:12يوم ترى المؤمنين والمؤمنت يسعى نورهم بين أيديهم وبأيمنهم بشرىكم اليوم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها ذلك هو الفوز العظيم
57:13يوم يقول المنفقون والمنفقت للذين ءامنوا انظرونا نقتبس من نوركم قيل ارجعوا وراءكم فالتمسوا نورا فضرب بينهم بسور له باب باطنه فيه الرحمة وظهره من قبله العذاب
57:15فاليوم لا يؤخذ منكم فدية ولا من الذين كفروا مأوىكم النار هى مولىكم وبئس المصير
57:16ألم يأن للذين ءامنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فسقون
57:20اعلموا أنما الحيوة الدنيا لعب ولهو وزينة وتفاخر بينكم وتكاثر فى الأمول والأولد كمثل غيث أعجب الكفار نباته ثم يهيج فترىه مصفرا ثم يكون حطما وفى الءاخرة عذاب شديد ومغفرة من الله ورضون وما الحيوة الدنيا إلا متع الغرور
57:21سابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والأرض أعدت للذين ءامنوا بالله ورسله ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم
57:22ما أصاب من مصيبة فى الأرض ولا فى أنفسكم إلا فى كتب من قبل أن نبرأها إن ذلك على الله يسير
57:25لقد أرسلنا رسلنا بالبينت وأنزلنا معهم الكتب والميزان ليقوم الناس بالقسط وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنفع للناس وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب إن الله قوى عزيز
57:28يأيها الذين ءامنوا اتقوا الله وءامنوا برسوله يؤتكم كفلين من رحمته ويجعل لكم نورا تمشون به ويغفر لكم والله غفور رحيم
57:29لئلا يعلم أهل الكتب ألا يقدرون على شىء من فضل الله وأن الفضل بيد الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم
58:2الذين يظهرون منكم من نسائهم ما هن أمهتهم إن أمهتهم إلا الءى ولدنهم وإنهم ليقولون منكرا من القول وزورا وإن الله لعفو غفور
58:3والذين يظهرون من نسائهم ثم يعودون لما قالوا فتحرير رقبة من قبل أن يتماسا ذلكم توعظون به والله بما تعملون خبير
58:4فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسا فمن لم يستطع فإطعام ستين مسكينا ذلك لتؤمنوا بالله ورسوله وتلك حدود الله وللكفرين عذاب أليم
58:5إن الذين يحادون الله ورسوله كبتوا كما كبت الذين من قبلهم وقد أنزلنا ءايت بينت وللكفرين عذاب مهين
58:7ألم تر أن الله يعلم ما فى السموت وما فى الأرض ما يكون من نجوى ثلثة إلا هو رابعهم ولا خمسة إلا هو سادسهم ولا أدنى من ذلك ولا أكثر إلا هو معهم أين ما كانوا ثم ينبئهم بما عملوا يوم القيمة إن الله بكل شىء عليم
58:10إنما النجوى من الشيطن ليحزن الذين ءامنوا وليس بضارهم شيءا إلا بإذن الله وعلى الله فليتوكل المؤمنون
58:17لن تغنى عنهم أمولهم ولا أولدهم من الله شيءا أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
58:22لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الءاخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا ءاباءهم أو أبناءهم أو إخونهم أو عشيرتهم أولئك كتب فى قلوبهم الإيمن وأيدهم بروح منه ويدخلهم جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها رضى الله عنهم ورضوا عنه أولئك حزب الله ألا إن حزب الله هم المفلحون
59:2هو الذى أخرج الذين كفروا من أهل الكتب من ديرهم لأول الحشر ما ظننتم أن يخرجوا وظنوا أنهم مانعتهم حصونهم من الله فأتىهم الله من حيث لم يحتسبوا وقذف فى قلوبهم الرعب يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدى المؤمنين فاعتبروا يأولى الأبصر
59:5ما قطعتم من لينة أو تركتموها قائمة على أصولها فبإذن الله وليخزى الفسقين
59:6وما أفاء الله على رسوله منهم فما أوجفتم عليه من خيل ولا ركاب ولكن الله يسلط رسله على من يشاء والله على كل شىء قدير
59:7ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذى القربى واليتمى والمسكين وابن السبيل كى لا يكون دولة بين الأغنياء منكم وما ءاتىكم الرسول فخذوه وما نهىكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب
59:8للفقراء المهجرين الذين أخرجوا من ديرهم وأمولهم يبتغون فضلا من الله ورضونا وينصرون الله ورسوله أولئك هم الصدقون
59:9والذين تبوءو الدار والإيمن من قبلهم يحبون من هاجر إليهم ولا يجدون فى صدورهم حاجة مما أوتوا ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون
59:10والذين جاءو من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخوننا الذين سبقونا بالإيمن ولا تجعل فى قلوبنا غلا للذين ءامنوا ربنا إنك رءوف رحيم
59:11ألم تر إلى الذين نافقوا يقولون لإخونهم الذين كفروا من أهل الكتب لئن أخرجتم لنخرجن معكم ولا نطيع فيكم أحدا أبدا وإن قوتلتم لننصرنكم والله يشهد إنهم لكذبون
59:13لأنتم أشد رهبة فى صدورهم من الله ذلك بأنهم قوم لا يفقهون
59:14لا يقتلونكم جميعا إلا فى قرى محصنة أو من وراء جدر بأسهم بينهم شديد تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ذلك بأنهم قوم لا يعقلون
59:15كمثل الذين من قبلهم قريبا ذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم
59:21لو أنزلنا هذا القرءان على جبل لرأيته خشعا متصدعا من خشية الله وتلك الأمثل نضربها للناس لعلهم يتفكرون
60:1يأيها الذين ءامنوا لا تتخذوا عدوى وعدوكم أولياء تلقون إليهم بالمودة وقد كفروا بما جاءكم من الحق يخرجون الرسول وإياكم أن تؤمنوا بالله ربكم إن كنتم خرجتم جهدا فى سبيلى وابتغاء مرضاتى تسرون إليهم بالمودة وأنا أعلم بما أخفيتم وما أعلنتم ومن يفعله منكم فقد ضل سواء السبيل
60:4قد كانت لكم أسوة حسنة فى إبرهيم والذين معه إذ قالوا لقومهم إنا برءؤا منكم ومما تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العدوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده إلا قول إبرهيم لأبيه لأستغفرن لك وما أملك لك من الله من شىء ربنا عليك توكلنا وإليك أنبنا وإليك المصير
60:8لا ينهيكم الله عن الذين لم يقتلوكم فى الدين ولم يخرجوكم من ديركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين
60:9إنما ينهيكم الله عن الذين قتلوكم فى الدين وأخرجوكم من ديركم وظهروا على إخراجكم أن تولوهم ومن يتولهم فأولئك هم الظلمون
60:11وإن فاتكم شىء من أزوجكم إلى الكفار فعاقبتم فءاتوا الذين ذهبت أزوجهم مثل ما أنفقوا واتقوا الله الذى أنتم به مؤمنون
60:13يأيها الذين ءامنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الءاخرة كما يئس الكفار من أصحب القبور
61:6وإذ قال عيسى ابن مريم يبنى إسرءيل إنى رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدى من التورىة ومبشرا برسول يأتى من بعدى اسمه أحمد فلما جاءهم بالبينت قالوا هذا سحر مبين
61:10يأيها الذين ءامنوا هل أدلكم على تجرة تنجيكم من عذاب أليم
61:12يغفر لكم ذنوبكم ويدخلكم جنت تجرى من تحتها الأنهر ومسكن طيبة فى جنت عدن ذلك الفوز العظيم
61:13وأخرى تحبونها نصر من الله وفتح قريب وبشر المؤمنين
61:14يأيها الذين ءامنوا كونوا أنصار الله كما قال عيسى ابن مريم للحوارين من أنصارى إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله فءامنت طائفة من بنى إسرءيل وكفرت طائفة فأيدنا الذين ءامنوا على عدوهم فأصبحوا ظهرين
62:2هو الذى بعث فى الأمين رسولا منهم يتلوا عليهم ءايته ويزكيهم ويعلمهم الكتب والحكمة وإن كانوا من قبل لفى ضلل مبين
62:4ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم
62:6قل يأيها الذين هادوا إن زعمتم أنكم أولياء لله من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صدقين
62:9يأيها الذين ءامنوا إذا نودى للصلوة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون
62:10فإذا قضيت الصلوة فانتشروا فى الأرض وابتغوا من فضل الله واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون
62:11وإذا رأوا تجرة أو لهوا انفضوا إليها وتركوك قائما قل ما عند الله خير من اللهو ومن التجرة والله خير الرزقين
63:7هم الذين يقولون لا تنفقوا على من عند رسول الله حتى ينفضوا ولله خزائن السموت والأرض ولكن المنفقين لا يفقهون
63:10وأنفقوا من ما رزقنكم من قبل أن يأتى أحدكم الموت فيقول رب لولا أخرتنى إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصلحين
64:5ألم يأتكم نبؤا الذين كفروا من قبل فذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم
64:9يوم يجمعكم ليوم الجمع ذلك يوم التغابن ومن يؤمن بالله ويعمل صلحا يكفر عنه سيءاته ويدخله جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا ذلك الفوز العظيم
64:11ما أصاب من مصيبة إلا بإذن الله ومن يؤمن بالله يهد قلبه والله بكل شىء عليم
64:14يأيها الذين ءامنوا إن من أزوجكم وأولدكم عدوا لكم فاحذروهم وإن تعفوا وتصفحوا وتغفروا فإن الله غفور رحيم
65:1يأيها النبى إذا طلقتم النساء فطلقوهن لعدتهن وأحصوا العدة واتقوا الله ربكم لا تخرجوهن من بيوتهن ولا يخرجن إلا أن يأتين بفحشة مبينة وتلك حدود الله ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه لا تدرى لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا
65:2فإذا بلغن أجلهن فأمسكوهن بمعروف أو فارقوهن بمعروف وأشهدوا ذوى عدل منكم وأقيموا الشهدة لله ذلكم يوعظ به من كان يؤمن بالله واليوم الءاخر ومن يتق الله يجعل له مخرجا
65:3ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بلغ أمره قد جعل الله لكل شىء قدرا
65:4والءى يئسن من المحيض من نسائكم إن ارتبتم فعدتهن ثلثة أشهر والءى لم يحضن وأولت الأحمال أجلهن أن يضعن حملهن ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرا
65:6أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم ولا تضاروهن لتضيقوا عليهن وإن كن أولت حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن فإن أرضعن لكم فءاتوهن أجورهن وأتمروا بينكم بمعروف وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى
65:7لينفق ذو سعة من سعته ومن قدر عليه رزقه فلينفق مما ءاتىه الله لا يكلف الله نفسا إلا ما ءاتىها سيجعل الله بعد عسر يسرا
65:8وكأين من قرية عتت عن أمر ربها ورسله فحاسبنها حسابا شديدا وعذبنها عذابا نكرا
65:11رسولا يتلوا عليكم ءايت الله مبينت ليخرج الذين ءامنوا وعملوا الصلحت من الظلمت إلى النور ومن يؤمن بالله ويعمل صلحا يدخله جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا قد أحسن الله له رزقا
66:3وإذ أسر النبى إلى بعض أزوجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأنى العليم الخبير
66:8يأيها الذين ءامنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا عسى ربكم أن يكفر عنكم سيءاتكم ويدخلكم جنت تجرى من تحتها الأنهر يوم لا يخزى الله النبى والذين ءامنوا معه نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمنهم يقولون ربنا أتمم لنا نورنا واغفر لنا إنك على كل شىء قدير
66:10ضرب الله مثلا للذين كفروا امرأت نوح وامرأت لوط كانتا تحت عبدين من عبادنا صلحين فخانتاهما فلم يغنيا عنهما من الله شيءا وقيل ادخلا النار مع الدخلين
66:11وضرب الله مثلا للذين ءامنوا امرأت فرعون إذ قالت رب ابن لى عندك بيتا فى الجنة ونجنى من فرعون وعمله ونجنى من القوم الظلمين
66:12ومريم ابنت عمرن التى أحصنت فرجها فنفخنا فيه من روحنا وصدقت بكلمت ربها وكتبه وكانت من القنتين
67:3الذى خلق سبع سموت طباقا ما ترى فى خلق الرحمن من تفوت فارجع البصر هل ترى من فطور
67:8تكاد تميز من الغيظ كلما ألقى فيها فوج سألهم خزنتها ألم يأتكم نذير
67:9قالوا بلى قد جاءنا نذير فكذبنا وقلنا ما نزل الله من شىء إن أنتم إلا فى ضلل كبير
67:14ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير
67:15هو الذى جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا فى مناكبها وكلوا من رزقه وإليه النشور
67:16ءأمنتم من فى السماء أن يخسف بكم الأرض فإذا هى تمور
67:17أم أمنتم من فى السماء أن يرسل عليكم حاصبا فستعلمون كيف نذير