Select All Select Initialed Select Uninitialed Meccan Surahs Medinan Surahs
الم المص المر الر حم حم عسق ص كهيعص ق نون طه طس طسم يس
Send to search Search in selected Surahs Find Root Get Gematrical Value of the selected text hide/show sidebar Go Up
Choose search table Cancel
Quran othman hanif azhar ahmadyya khalifa p_muslims yusufali asad pickthall Qaribullah shakir us Edip esed oeztuerk Abdulbaki Bulac france italia spanish portuguese mexican dutch keyzer finnish bosnia persian ghomshei ansarian jalandhry azerbaijani indonesian malaysian tamil Thai swahili kuliev noghmani Hrbek Nykl latin Chin
Shapes:
إلى ءاثر, إلى ءادم, إلى ءالهتهم, إلى أبيكم, إلى أبينا, إلى أبيهم, إلى أجل, إلى أجله, إلى أرذل, إلى أشد, إلى أم, إلى أمة, إلى أمر, إلى أمك, إلى أمم, إلى أمه, إلى أمولكم, إلى أن, إلى أنفسهم, إلى أنما, إلى أنه, إلى أهله, إلى أهلها, إلى أهلهم, إلى أهليهم, إلى أوليائكم, إلى أوليائهم, إلى إبرهم, إلى إبرهيم, إلى إلا, إلى إله, إلى إلهك, إلى إنى, إلى الأذقان, إلى الأرض, إلى الإبل, إلى الإسلم, إلى الإيمن, إلى البر, إلى البيت, إلى التهلكة, إلى الجبل, إلى الجنة, إلى الحج, إلى الحق, إلى الحكام, إلى الحوارين, إلى الحول, إلى الخير, إلى الداع, إلى الذى, إلى الذين, إلى الرحمن, إلى الرسول, إلى الرشد, إلى السجود, إلى السلم, إلى السماء, إلى الصخرة, إلى الصلوة, إلى الطغوت, إلى الطيب, إلى الطير, إلى الظل, إلى الظلمت, إلى العزيز, إلى العظام, إلى الفتنة, إلى الفلك, إلى القوم, إلى الكعبين, إلى الكفار, إلى الكهف, إلى الله, إلى الماء, إلى المدينة, إلى المرافق, إلى المسجد, إلى المصير, إلى الملإ, إلى الملئكة, إلى الموت, إلى النار, إلى الناس, إلى النجوة, إلى النحل, إلى النور, إلى الهدى, إلى اليل, إلى بارئكم, إلى بعض, إلى بلد, إلى بنى, إلى ثم, إلى ثمره, إلى ثمود, إلى جبل, إلى جذع, إلى جناحك, إلى جهنم, إلى حمارك, إلى حملها, إلى حين, إلى خروج, إلى دار, إلى ذكر, إلى ذى, إلى ربك, إلى ربكم, إلى ربنا, إلى ربه, إلى ربهم, إلى ربوة, إلى ربى, إلى رجسهم, إلى رجل, إلى ركن, إلى سبيل, إلى سواء, إلى شركائهم, إلى شىء, إلى شيطينهم, إلى صرط, إلى ضر, إلى طائفة, إلى طعام, إلى طعامك, إلى طعامه, إلى ظل, إلى عباد, إلى عبده, إلى عذاب, إلى علم, إلى عنقك, إلى غسق, إلى فئة, إلى فرعون, إلى قل, إلى قوتكم, إلى قوم, إلى قومه, إلى قومهم, إلى كتب, إلى كتبها, إلى كلمة, إلى ما, إلى مائة, إلى محرما, إلى مدتهم, إلى مرجعكم, إلى مرد, إلى مريم, إلى مضاجعهم, إلى معاد, إلى مغانم, إلى مغفرة, إلى مما, إلى من, إلى موسى, إلى ميسرة, إلى ميقت, إلى نار, إلى نسائكم, إلى نصب, إلى نعاجه, إلى نوح, إلى هؤلاء, إلى هذا, إلى هرون, إلى ولا, إلى ولم, إلى وما, إلى ومطهرك, إلى يدك, إلى يوم, إلى,
Entries found: 430, Amount of Verses: 403
in Table: Quran
2:14وإذا لقوا الذين ءامنوا قالوا ءامنا وإذا خلوا إلى شيطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزءون
2:29هو الذى خلق لكم ما فى الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء فسوىهن سبع سموت وهو بكل شىء عليم
2:36فأزلهما الشيطن عنها فأخرجهما مما كانا فيه وقلنا اهبطوا بعضكم لبعض عدو ولكم فى الأرض مستقر ومتع إلى حين
2:54وإذ قال موسى لقومه يقوم إنكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم إنه هو التواب الرحيم
2:76وإذا لقوا الذين ءامنوا قالوا ءامنا وإذا خلا بعضهم إلى بعض قالوا أتحدثونهم بما فتح الله عليكم ليحاجوكم به عند ربكم أفلا تعقلون
2:85ثم أنتم هؤلاء تقتلون أنفسكم وتخرجون فريقا منكم من ديرهم تظهرون عليهم بالإثم والعدون وإن يأتوكم أسرى تفدوهم وهو محرم عليكم إخراجهم أفتؤمنون ببعض الكتب وتكفرون ببعض فما جزاء من يفعل ذلك منكم إلا خزى فى الحيوة الدنيا ويوم القيمة يردون إلى أشد العذاب وما الله بغفل عما تعملون
2:125وإذ جعلنا البيت مثابة للناس وأمنا واتخذوا من مقام إبرهم مصلى وعهدنا إلى إبرهم وإسمعيل أن طهرا بيتى للطائفين والعكفين والركع السجود
2:126وإذ قال إبرهم رب اجعل هذا بلدا ءامنا وارزق أهله من الثمرت من ءامن منهم بالله واليوم الءاخر قال ومن كفر فأمتعه قليلا ثم أضطره إلى عذاب النار وبئس المصير
2:136قولوا ءامنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل إلى إبرهم وإسمعيل وإسحق ويعقوب والأسباط وما أوتى موسى وعيسى وما أوتى النبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون
2:142سيقول السفهاء من الناس ما ولىهم عن قبلتهم التى كانوا عليها قل لله المشرق والمغرب يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
2:187أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالءن بشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى اليل ولا تبشروهن وأنتم عكفون فى المسجد تلك حدود الله فلا تقربوها كذلك يبين الله ءايته للناس لعلهم يتقون
2:188ولا تأكلوا أمولكم بينكم بالبطل وتدلوا بها إلى الحكام لتأكلوا فريقا من أمول الناس بالإثم وأنتم تعلمون
2:195وأنفقوا فى سبيل الله ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة وأحسنوا إن الله يحب المحسنين
2:196وأتموا الحج والعمرة لله فإن أحصرتم فما استيسر من الهدى ولا تحلقوا رءوسكم حتى يبلغ الهدى محله فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك فإذا أمنتم فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدى فمن لم يجد فصيام ثلثة أيام فى الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة ذلك لمن لم يكن أهله حاضرى المسجد الحرام واتقوا الله واعلموا أن الله شديد العقاب
2:213كان الناس أمة وحدة فبعث الله النبين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينت بغيا بينهم فهدى الله الذين ءامنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
2:221ولا تنكحوا المشركت حتى يؤمن ولأمة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم أولئك يدعون إلى النار والله يدعوا إلى الجنة والمغفرة بإذنه ويبين ءايته للناس لعلهم يتذكرون
2:240والذين يتوفون منكم ويذرون أزوجا وصية لأزوجهم متعا إلى الحول غير إخراج فإن خرجن فلا جناح عليكم فى ما فعلن فى أنفسهن من معروف والله عزيز حكيم
2:243ألم تر إلى الذين خرجوا من ديرهم وهم ألوف حذر الموت فقال لهم الله موتوا ثم أحيهم إن الله لذو فضل على الناس ولكن أكثر الناس لا يشكرون
2:246ألم تر إلى الملإ من بنى إسرءيل من بعد موسى إذ قالوا لنبى لهم ابعث لنا ملكا نقتل فى سبيل الله قال هل عسيتم إن كتب عليكم القتال ألا تقتلوا قالوا وما لنا ألا نقتل فى سبيل الله وقد أخرجنا من ديرنا وأبنائنا فلما كتب عليهم القتال تولوا إلا قليلا منهم والله عليم بالظلمين
2:257الله ولى الذين ءامنوا يخرجهم من الظلمت إلى النور والذين كفروا أولياؤهم الطغوت يخرجونهم من النور إلى الظلمت أولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:258ألم تر إلى الذى حاج إبرهم فى ربه أن ءاتىه الله الملك إذ قال إبرهم ربى الذى يحى ويميت قال أنا أحى وأميت قال إبرهم فإن الله يأتى بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب فبهت الذى كفر والله لا يهدى القوم الظلمين
2:259أو كالذى مر على قرية وهى خاوية على عروشها قال أنى يحى هذه الله بعد موتها فأماته الله مائة عام ثم بعثه قال كم لبثت قال لبثت يوما أو بعض يوم قال بل لبثت مائة عام فانظر إلى طعامك وشرابك لم يتسنه وانظر إلى حمارك ولنجعلك ءاية للناس وانظر إلى العظام كيف ننشزها ثم نكسوها لحما فلما تبين له قال أعلم أن الله على كل شىء قدير
2:275الذين يأكلون الربوا لا يقومون إلا كما يقوم الذى يتخبطه الشيطن من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربوا وأحل الله البيع وحرم الربوا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله ومن عاد فأولئك أصحب النار هم فيها خلدون
2:280وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة وأن تصدقوا خير لكم إن كنتم تعلمون
2:281واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله ثم توفى كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون
2:282يأيها الذين ءامنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل ولا يأب كاتب أن يكتب كما علمه الله فليكتب وليملل الذى عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيءا فإن كان الذى عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحدىهما فتذكر إحدىهما الأخرى ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ولا تسءموا أن تكتبوه صغيرا أو كبيرا إلى أجله ذلكم أقسط عند الله وأقوم للشهدة وأدنى ألا ترتابوا إلا أن تكون تجرة حاضرة تديرونها بينكم فليس عليكم جناح ألا تكتبوها وأشهدوا إذا تبايعتم ولا يضار كاتب ولا شهيد وإن تفعلوا فإنه فسوق بكم واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شىء عليم
3:12قل للذين كفروا ستغلبون وتحشرون إلى جهنم وبئس المهاد
3:23ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يدعون إلى كتب الله ليحكم بينهم ثم يتولى فريق منهم وهم معرضون
3:49ورسولا إلى بنى إسرءيل أنى قد جئتكم بءاية من ربكم أنى أخلق لكم من الطين كهيءة الطير فأنفخ فيه فيكون طيرا بإذن الله وأبرئ الأكمه والأبرص وأحى الموتى بإذن الله وأنبئكم بما تأكلون وما تدخرون فى بيوتكم إن فى ذلك لءاية لكم إن كنتم مؤمنين
3:52فلما أحس عيسى منهم الكفر قال من أنصارى إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله ءامنا بالله واشهد بأنا مسلمون
3:55إذ قال الله يعيسى إنى متوفيك ورافعك إلى ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا إلى يوم القيمة ثم إلى مرجعكم فأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون
3:64قل يأهل الكتب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيءا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون
3:101وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم ءايت الله وفيكم رسوله ومن يعتصم بالله فقد هدى إلى صرط مستقيم
3:104ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون
3:133وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموت والأرض أعدت للمتقين
3:154ثم أنزل عليكم من بعد الغم أمنة نعاسا يغشى طائفة منكم وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجهلية يقولون هل لنا من الأمر من شىء قل إن الأمر كله لله يخفون فى أنفسهم ما لا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شىء ما قتلنا ههنا قل لو كنتم فى بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلى الله ما فى صدوركم وليمحص ما فى قلوبكم والله عليم بذات الصدور
4:2وءاتوا اليتمى أمولهم ولا تتبدلوا الخبيث بالطيب ولا تأكلوا أمولهم إلى أمولكم إنه كان حوبا كبيرا
4:21وكيف تأخذونه وقد أفضى بعضكم إلى بعض وأخذن منكم ميثقا غليظا
4:44ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يشترون الضللة ويريدون أن تضلوا السبيل
4:49ألم تر إلى الذين يزكون أنفسهم بل الله يزكى من يشاء ولا يظلمون فتيلا
4:51ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتب يؤمنون بالجبت والطغوت ويقولون للذين كفروا هؤلاء أهدى من الذين ءامنوا سبيلا
4:58إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمنت إلى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا
4:59يأيها الذين ءامنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم فإن تنزعتم فى شىء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الءاخر ذلك خير وأحسن تأويلا
4:60ألم تر إلى الذين يزعمون أنهم ءامنوا بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك يريدون أن يتحاكموا إلى الطغوت وقد أمروا أن يكفروا به ويريد الشيطن أن يضلهم ضللا بعيدا
4:61وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول رأيت المنفقين يصدون عنك صدودا
4:77ألم تر إلى الذين قيل لهم كفوا أيديكم وأقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة فلما كتب عليهم القتال إذا فريق منهم يخشون الناس كخشية الله أو أشد خشية وقالوا ربنا لم كتبت علينا القتال لولا أخرتنا إلى أجل قريب قل متع الدنيا قليل والءاخرة خير لمن اتقى ولا تظلمون فتيلا
4:83وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولى الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطن إلا قليلا
4:87الله لا إله إلا هو ليجمعنكم إلى يوم القيمة لا ريب فيه ومن أصدق من الله حديثا
4:90إلا الذين يصلون إلى قوم بينكم وبينهم ميثق أو جاءوكم حصرت صدورهم أن يقتلوكم أو يقتلوا قومهم ولو شاء الله لسلطهم عليكم فلقتلوكم فإن اعتزلوكم فلم يقتلوكم وألقوا إليكم السلم فما جعل الله لكم عليهم سبيلا
4:91ستجدون ءاخرين يريدون أن يأمنوكم ويأمنوا قومهم كل ما ردوا إلى الفتنة أركسوا فيها فإن لم يعتزلوكم ويلقوا إليكم السلم ويكفوا أيديهم فخذوهم واقتلوهم حيث ثقفتموهم وأولئكم جعلنا لكم عليهم سلطنا مبينا
4:92وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلا خطءا ومن قتل مؤمنا خطءا فتحرير رقبة مؤمنة ودية مسلمة إلى أهله إلا أن يصدقوا فإن كان من قوم عدو لكم وهو مؤمن فتحرير رقبة مؤمنة وإن كان من قوم بينكم وبينهم ميثق فدية مسلمة إلى أهله وتحرير رقبة مؤمنة فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله وكان الله عليما حكيما
4:100ومن يهاجر فى سبيل الله يجد فى الأرض مرغما كثيرا وسعة ومن يخرج من بيته مهاجرا إلى الله ورسوله ثم يدركه الموت فقد وقع أجره على الله وكان الله غفورا رحيما
4:142إن المنفقين يخدعون الله وهو خدعهم وإذا قاموا إلى الصلوة قاموا كسالى يراءون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلا
4:143مذبذبين بين ذلك لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء ومن يضلل الله فلن تجد له سبيلا
4:163إنا أوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح والنبين من بعده وأوحينا إلى إبرهيم وإسمعيل وإسحق ويعقوب والأسباط وعيسى وأيوب ويونس وهرون وسليمن وءاتينا داود زبورا
4:171يأهل الكتب لا تغلوا فى دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقىها إلى مريم وروح منه فءامنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله وحد سبحنه أن يكون له ولد له ما فى السموت وما فى الأرض وكفى بالله وكيلا
5:6يأيها الذين ءامنوا إذا قمتم إلى الصلوة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برءوسكم وأرجلكم إلى الكعبين وإن كنتم جنبا فاطهروا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لمستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم منه ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم لعلكم تشكرون
5:14ومن الذين قالوا إنا نصرى أخذنا ميثقهم فنسوا حظا مما ذكروا به فأغرينا بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيمة وسوف ينبئهم الله بما كانوا يصنعون
5:16يهدى به الله من اتبع رضونه سبل السلم ويخرجهم من الظلمت إلى النور بإذنه ويهديهم إلى صرط مستقيم
5:28لئن بسطت إلى يدك لتقتلنى ما أنا بباسط يدى إليك لأقتلك إنى أخاف الله رب العلمين
5:48وأنزلنا إليك الكتب بالحق مصدقا لما بين يديه من الكتب ومهيمنا عليه فاحكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم عما جاءك من الحق لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا ولو شاء الله لجعلكم أمة وحدة ولكن ليبلوكم فى ما ءاتىكم فاستبقوا الخيرت إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون
5:58وإذا ناديتم إلى الصلوة اتخذوها هزوا ولعبا ذلك بأنهم قوم لا يعقلون
5:64وقالت اليهود يد الله مغلولة غلت أيديهم ولعنوا بما قالوا بل يداه مبسوطتان ينفق كيف يشاء وليزيدن كثيرا منهم ما أنزل إليك من ربك طغينا وكفرا وألقينا بينهم العدوة والبغضاء إلى يوم القيمة كلما أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله ويسعون فى الأرض فسادا والله لا يحب المفسدين
5:74أفلا يتوبون إلى الله ويستغفرونه والله غفور رحيم
5:83وإذا سمعوا ما أنزل إلى الرسول ترى أعينهم تفيض من الدمع مما عرفوا من الحق يقولون ربنا ءامنا فاكتبنا مع الشهدين
5:104وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول قالوا حسبنا ما وجدنا عليه ءاباءنا أولو كان ءاباؤهم لا يعلمون شيءا ولا يهتدون
5:105يأيها الذين ءامنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم تعملون
5:111وإذ أوحيت إلى الحوارين أن ءامنوا بى وبرسولى قالوا ءامنا واشهد بأننا مسلمون
6:12قل لمن ما فى السموت والأرض قل لله كتب على نفسه الرحمة ليجمعنكم إلى يوم القيمة لا ريب فيه الذين خسروا أنفسهم فهم لا يؤمنون
6:19قل أى شىء أكبر شهدة قل الله شهيد بينى وبينكم وأوحى إلى هذا القرءان لأنذركم به ومن بلغ أئنكم لتشهدون أن مع الله ءالهة أخرى قل لا أشهد قل إنما هو إله وحد وإننى برىء مما تشركون
6:38وما من دابة فى الأرض ولا طئر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا فى الكتب من شىء ثم إلى ربهم يحشرون
6:42ولقد أرسلنا إلى أمم من قبلك فأخذنهم بالبأساء والضراء لعلهم يتضرعون
6:50قل لا أقول لكم عندى خزائن الله ولا أعلم الغيب ولا أقول لكم إنى ملك إن أتبع إلا ما يوحى إلى قل هل يستوى الأعمى والبصير أفلا تتفكرون
6:51وأنذر به الذين يخافون أن يحشروا إلى ربهم ليس لهم من دونه ولى ولا شفيع لعلهم يتقون
6:62ثم ردوا إلى الله مولىهم الحق ألا له الحكم وهو أسرع الحسبين
6:71قل أندعوا من دون الله ما لا ينفعنا ولا يضرنا ونرد على أعقابنا بعد إذ هدىنا الله كالذى استهوته الشيطين فى الأرض حيران له أصحب يدعونه إلى الهدى ائتنا قل إن هدى الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العلمين
6:87ومن ءابائهم وذريتهم وإخونهم واجتبينهم وهدينهم إلى صرط مستقيم
6:93ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو قال أوحى إلى ولم يوح إليه شىء ومن قال سأنزل مثل ما أنزل الله ولو ترى إذ الظلمون فى غمرت الموت والملئكة باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تجزون عذاب الهون بما كنتم تقولون على الله غير الحق وكنتم عن ءايته تستكبرون
6:99وهو الذى أنزل من السماء ماء فأخرجنا به نبات كل شىء فأخرجنا منه خضرا نخرج منه حبا متراكبا ومن النخل من طلعها قنوان دانية وجنت من أعناب والزيتون والرمان مشتبها وغير متشبه انظروا إلى ثمره إذا أثمر وينعه إن فى ذلكم لءايت لقوم يؤمنون
6:108ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم كذلك زينا لكل أمة عملهم ثم إلى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون
6:112وكذلك جعلنا لكل نبى عدوا شيطين الإنس والجن يوحى بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون
6:121ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وإنه لفسق وإن الشيطين ليوحون إلى أوليائهم ليجدلوكم وإن أطعتموهم إنكم لمشركون
6:136وجعلوا لله مما ذرأ من الحرث والأنعم نصيبا فقالوا هذا لله بزعمهم وهذا لشركائنا فما كان لشركائهم فلا يصل إلى الله وما كان لله فهو يصل إلى شركائهم ساء ما يحكمون
6:145قل لا أجد فى ما أوحى إلى محرما على طاعم يطعمه إلا أن يكون ميتة أو دما مسفوحا أو لحم خنزير فإنه رجس أو فسقا أهل لغير الله به فمن اضطر غير باغ ولا عاد فإن ربك غفور رحيم
6:159إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم فى شىء إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم بما كانوا يفعلون
6:161قل إننى هدىنى ربى إلى صرط مستقيم دينا قيما ملة إبرهيم حنيفا وما كان من المشركين
6:164قل أغير الله أبغى ربا وهو رب كل شىء ولا تكسب كل نفس إلا عليها ولا تزر وازرة وزر أخرى ثم إلى ربكم مرجعكم فينبئكم بما كنتم فيه تختلفون
7:14قال أنظرنى إلى يوم يبعثون
7:24قال اهبطوا بعضكم لبعض عدو ولكم فى الأرض مستقر ومتع إلى حين
7:59لقد أرسلنا نوحا إلى قومه فقال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره إنى أخاف عليكم عذاب يوم عظيم
7:103ثم بعثنا من بعدهم موسى بءايتنا إلى فرعون وملإيه فظلموا بها فانظر كيف كان عقبة المفسدين
7:117وأوحينا إلى موسى أن ألق عصاك فإذا هى تلقف ما يأفكون
7:125قالوا إنا إلى ربنا منقلبون
7:135فلما كشفنا عنهم الرجز إلى أجل هم بلغوه إذا هم ينكثون
7:143ولما جاء موسى لميقتنا وكلمه ربه قال رب أرنى أنظر إليك قال لن ترىنى ولكن انظر إلى الجبل فإن استقر مكانه فسوف ترىنى فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا وخر موسى صعقا فلما أفاق قال سبحنك تبت إليك وأنا أول المؤمنين
7:150ولما رجع موسى إلى قومه غضبن أسفا قال بئسما خلفتمونى من بعدى أعجلتم أمر ربكم وألقى الألوح وأخذ برأس أخيه يجره إليه قال ابنؤم إن القوم استضعفونى وكادوا يقتلوننى فلا تشمت بى الأعداء ولا تجعلنى مع القوم الظلمين
7:160وقطعنهم اثنتى عشرة أسباطا أمما وأوحينا إلى موسى إذ استسقىه قومه أن اضرب بعصاك الحجر فانبجست منه اثنتا عشرة عينا قد علم كل أناس مشربهم وظللنا عليهم الغمم وأنزلنا عليهم المن والسلوى كلوا من طيبت ما رزقنكم وما ظلمونا ولكن كانوا أنفسهم يظلمون
7:164وإذ قالت أمة منهم لم تعظون قوما الله مهلكهم أو معذبهم عذابا شديدا قالوا معذرة إلى ربكم ولعلهم يتقون
7:167وإذ تأذن ربك ليبعثن عليهم إلى يوم القيمة من يسومهم سوء العذاب إن ربك لسريع العقاب وإنه لغفور رحيم
7:176ولو شئنا لرفعنه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هوىه فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بءايتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون
7:193وإن تدعوهم إلى الهدى لا يتبعوكم سواء عليكم أدعوتموهم أم أنتم صمتون
7:198وإن تدعوهم إلى الهدى لا يسمعوا وترىهم ينظرون إليك وهم لا يبصرون
7:203وإذا لم تأتهم بءاية قالوا لولا اجتبيتها قل إنما أتبع ما يوحى إلى من ربى هذا بصائر من ربكم وهدى ورحمة لقوم يؤمنون
8:6يجدلونك فى الحق بعد ما تبين كأنما يساقون إلى الموت وهم ينظرون
8:12إذ يوحى ربك إلى الملئكة أنى معكم فثبتوا الذين ءامنوا سألقى فى قلوب الذين كفروا الرعب فاضربوا فوق الأعناق واضربوا منهم كل بنان
8:16ومن يولهم يومئذ دبره إلا متحرفا لقتال أو متحيزا إلى فئة فقد باء بغضب من الله ومأوىه جهنم وبئس المصير
8:36إن الذين كفروا ينفقون أمولهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون والذين كفروا إلى جهنم يحشرون
9:1براءة من الله ورسوله إلى الذين عهدتم من المشركين
9:3وأذن من الله ورسوله إلى الناس يوم الحج الأكبر أن الله برىء من المشركين ورسوله فإن تبتم فهو خير لكم وإن توليتم فاعلموا أنكم غير معجزى الله وبشر الذين كفروا بعذاب أليم
9:4إلا الذين عهدتم من المشركين ثم لم ينقصوكم شيءا ولم يظهروا عليكم أحدا فأتموا إليهم عهدهم إلى مدتهم إن الله يحب المتقين
9:38يأيها الذين ءامنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا فى سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحيوة الدنيا من الءاخرة فما متع الحيوة الدنيا فى الءاخرة إلا قليل
9:59ولو أنهم رضوا ما ءاتىهم الله ورسوله وقالوا حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله ورسوله إنا إلى الله رغبون
9:77فأعقبهم نفاقا فى قلوبهم إلى يوم يلقونه بما أخلفوا الله ما وعدوه وبما كانوا يكذبون
9:83فإن رجعك الله إلى طائفة منهم فاستءذنوك للخروج فقل لن تخرجوا معى أبدا ولن تقتلوا معى عدوا إنكم رضيتم بالقعود أول مرة فاقعدوا مع الخلفين
9:94يعتذرون إليكم إذا رجعتم إليهم قل لا تعتذروا لن نؤمن لكم قد نبأنا الله من أخباركم وسيرى الله عملكم ورسوله ثم تردون إلى علم الغيب والشهدة فينبئكم بما كنتم تعملون
9:101وممن حولكم من الأعراب منفقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم سنعذبهم مرتين ثم يردون إلى عذاب عظيم
9:105وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردون إلى علم الغيب والشهدة فينبئكم بما كنتم تعملون
9:125وأما الذين فى قلوبهم مرض فزادتهم رجسا إلى رجسهم وماتوا وهم كفرون
9:127وإذا ما أنزلت سورة نظر بعضهم إلى بعض هل يرىكم من أحد ثم انصرفوا صرف الله قلوبهم بأنهم قوم لا يفقهون
10:2أكان للناس عجبا أن أوحينا إلى رجل منهم أن أنذر الناس وبشر الذين ءامنوا أن لهم قدم صدق عند ربهم قال الكفرون إن هذا لسحر مبين
10:12وإذا مس الإنسن الضر دعانا لجنبه أو قاعدا أو قائما فلما كشفنا عنه ضره مر كأن لم يدعنا إلى ضر مسه كذلك زين للمسرفين ما كانوا يعملون
10:15وإذا تتلى عليهم ءايتنا بينت قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرءان غير هذا أو بدله قل ما يكون لى أن أبدله من تلقائ نفسى إن أتبع إلا ما يوحى إلى إنى أخاف إن عصيت ربى عذاب يوم عظيم
10:25والله يدعوا إلى دار السلم ويهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
10:30هنالك تبلوا كل نفس ما أسلفت وردوا إلى الله مولىهم الحق وضل عنهم ما كانوا يفترون
10:35قل هل من شركائكم من يهدى إلى الحق قل الله يهدى للحق أفمن يهدى إلى الحق أحق أن يتبع أمن لا يهدى إلا أن يهدى فما لكم كيف تحكمون
10:71واتل عليهم نبأ نوح إذ قال لقومه يقوم إن كان كبر عليكم مقامى وتذكيرى بءايت الله فعلى الله توكلت فأجمعوا أمركم وشركاءكم ثم لا يكن أمركم عليكم غمة ثم اقضوا إلى ولا تنظرون
10:74ثم بعثنا من بعده رسلا إلى قومهم فجاءوهم بالبينت فما كانوا ليؤمنوا بما كذبوا به من قبل كذلك نطبع على قلوب المعتدين
10:75ثم بعثنا من بعدهم موسى وهرون إلى فرعون وملإيه بءايتنا فاستكبروا وكانوا قوما مجرمين
10:87وأوحينا إلى موسى وأخيه أن تبوءا لقومكما بمصر بيوتا واجعلوا بيوتكم قبلة وأقيموا الصلوة وبشر المؤمنين
10:98فلولا كانت قرية ءامنت فنفعها إيمنها إلا قوم يونس لما ءامنوا كشفنا عنهم عذاب الخزى فى الحيوة الدنيا ومتعنهم إلى حين
11:3وأن استغفروا ربكم ثم توبوا إليه يمتعكم متعا حسنا إلى أجل مسمى ويؤت كل ذى فضل فضله وإن تولوا فإنى أخاف عليكم عذاب يوم كبير
11:4إلى الله مرجعكم وهو على كل شىء قدير
11:8ولئن أخرنا عنهم العذاب إلى أمة معدودة ليقولن ما يحبسه ألا يوم يأتيهم ليس مصروفا عنهم وحاق بهم ما كانوا به يستهزءون
11:23إن الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وأخبتوا إلى ربهم أولئك أصحب الجنة هم فيها خلدون
11:25ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه إنى لكم نذير مبين
11:36وأوحى إلى نوح أنه لن يؤمن من قومك إلا من قد ءامن فلا تبتئس بما كانوا يفعلون
11:43قال سءاوى إلى جبل يعصمنى من الماء قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين
11:52ويقوم استغفروا ربكم ثم توبوا إليه يرسل السماء عليكم مدرارا ويزدكم قوة إلى قوتكم ولا تتولوا مجرمين
11:70فلما رءا أيديهم لا تصل إليه نكرهم وأوجس منهم خيفة قالوا لا تخف إنا أرسلنا إلى قوم لوط
11:80قال لو أن لى بكم قوة أو ءاوى إلى ركن شديد
11:88قال يقوم أرءيتم إن كنت على بينة من ربى ورزقنى منه رزقا حسنا وما أريد أن أخالفكم إلى ما أنهىكم عنه إن أريد إلا الإصلح ما استطعت وما توفيقى إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب
11:97إلى فرعون وملإيه فاتبعوا أمر فرعون وما أمر فرعون برشيد
11:113ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون
12:8إذ قالوا ليوسف وأخوه أحب إلى أبينا منا ونحن عصبة إن أبانا لفى ضلل مبين
12:33قال رب السجن أحب إلى مما يدعوننى إليه وإلا تصرف عنى كيدهن أصب إليهن وأكن من الجهلين
12:46يوسف أيها الصديق أفتنا فى سبع بقرت سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلت خضر وأخر يابست لعلى أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون
12:50وقال الملك ائتونى به فلما جاءه الرسول قال ارجع إلى ربك فسءله ما بال النسوة التى قطعن أيديهن إن ربى بكيدهن عليم
12:62وقال لفتينه اجعلوا بضعتهم فى رحالهم لعلهم يعرفونها إذا انقلبوا إلى أهلهم لعلهم يرجعون
12:63فلما رجعوا إلى أبيهم قالوا يأبانا منع منا الكيل فأرسل معنا أخانا نكتل وإنا له لحفظون
12:81ارجعوا إلى أبيكم فقولوا يأبانا إن ابنك سرق وما شهدنا إلا بما علمنا وما كنا للغيب حفظين
12:86قال إنما أشكوا بثى وحزنى إلى الله وأعلم من الله ما لا تعلمون
12:108قل هذه سبيلى أدعوا إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعنى وسبحن الله وما أنا من المشركين
13:14له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشىء إلا كبسط كفيه إلى الماء ليبلغ فاه وما هو ببلغه وما دعؤا الكفرين إلا فى ضلل
14:1الر كتب أنزلنه إليك لتخرج الناس من الظلمت إلى النور بإذن ربهم إلى صرط العزيز الحميد
14:5ولقد أرسلنا موسى بءايتنا أن أخرج قومك من الظلمت إلى النور وذكرهم بأيىم الله إن فى ذلك لءايت لكل صبار شكور
14:10قالت رسلهم أفى الله شك فاطر السموت والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجل مسمى قالوا إن أنتم إلا بشر مثلنا تريدون أن تصدونا عما كان يعبد ءاباؤنا فأتونا بسلطن مبين
14:28ألم تر إلى الذين بدلوا نعمت الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار
14:30وجعلوا لله أندادا ليضلوا عن سبيله قل تمتعوا فإن مصيركم إلى النار
14:44وأنذر الناس يوم يأتيهم العذاب فيقول الذين ظلموا ربنا أخرنا إلى أجل قريب نجب دعوتك ونتبع الرسل أولم تكونوا أقسمتم من قبل ما لكم من زوال
15:35وإن عليك اللعنة إلى يوم الدين
15:36قال رب فأنظرنى إلى يوم يبعثون
15:38إلى يوم الوقت المعلوم
15:58قالوا إنا أرسلنا إلى قوم مجرمين
15:88لا تمدن عينيك إلى ما متعنا به أزوجا منهم ولا تحزن عليهم واخفض جناحك للمؤمنين
16:7وتحمل أثقالكم إلى بلد لم تكونوا بلغيه إلا بشق الأنفس إن ربكم لرءوف رحيم
16:48أولم يروا إلى ما خلق الله من شىء يتفيؤا ظلله عن اليمين والشمائل سجدا لله وهم دخرون
16:61ولو يؤاخذ الله الناس بظلمهم ما ترك عليها من دابة ولكن يؤخرهم إلى أجل مسمى فإذا جاء أجلهم لا يستءخرون ساعة ولا يستقدمون
16:63تالله لقد أرسلنا إلى أمم من قبلك فزين لهم الشيطن أعملهم فهو وليهم اليوم ولهم عذاب أليم
16:68وأوحى ربك إلى النحل أن اتخذى من الجبال بيوتا ومن الشجر ومما يعرشون
16:70والله خلقكم ثم يتوفىكم ومنكم من يرد إلى أرذل العمر لكى لا يعلم بعد علم شيءا إن الله عليم قدير
16:79ألم يروا إلى الطير مسخرت فى جو السماء ما يمسكهن إلا الله إن فى ذلك لءايت لقوم يؤمنون
16:80والله جعل لكم من بيوتكم سكنا وجعل لكم من جلود الأنعم بيوتا تستخفونها يوم ظعنكم ويوم إقامتكم ومن أصوافها وأوبارها وأشعارها أثثا ومتعا إلى حين
16:87وألقوا إلى الله يومئذ السلم وضل عنهم ما كانوا يفترون
16:121شاكرا لأنعمه اجتبىه وهدىه إلى صرط مستقيم
16:125ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجدلهم بالتى هى أحسن إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بالمهتدين
17:1سبحن الذى أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصا الذى بركنا حوله لنريه من ءايتنا إنه هو السميع البصير
17:4وقضينا إلى بنى إسرءيل فى الكتب لتفسدن فى الأرض مرتين ولتعلن علوا كبيرا
17:29ولا تجعل يدك مغلولة إلى عنقك ولا تبسطها كل البسط فتقعد ملوما محسورا
17:42قل لو كان معه ءالهة كما يقولون إذا لابتغوا إلى ذى العرش سبيلا
17:57أولئك الذين يدعون يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب ويرجون رحمته ويخافون عذابه إن عذاب ربك كان محذورا
17:62قال أرءيتك هذا الذى كرمت على لئن أخرتن إلى يوم القيمة لأحتنكن ذريته إلا قليلا
17:67وإذا مسكم الضر فى البحر ضل من تدعون إلا إياه فلما نجىكم إلى البر أعرضتم وكان الإنسن كفورا
17:78أقم الصلوة لدلوك الشمس إلى غسق اليل وقرءان الفجر إن قرءان الفجر كان مشهودا
18:10إذ أوى الفتية إلى الكهف فقالوا ربنا ءاتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا
18:16وإذ اعتزلتموهم وما يعبدون إلا الله فأوا إلى الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته ويهيئ لكم من أمركم مرفقا
18:19وكذلك بعثنهم ليتساءلوا بينهم قال قائل منهم كم لبثتم قالوا لبثنا يوما أو بعض يوم قالوا ربكم أعلم بما لبثتم فابعثوا أحدكم بورقكم هذه إلى المدينة فلينظر أيها أزكى طعاما فليأتكم برزق منه وليتلطف ولا يشعرن بكم أحدا
18:36وما أظن الساعة قائمة ولئن رددت إلى ربى لأجدن خيرا منها منقلبا
18:57ومن أظلم ممن ذكر بءايت ربه فأعرض عنها ونسى ما قدمت يداه إنا جعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه وفى ءاذانهم وقرا وإن تدعهم إلى الهدى فلن يهتدوا إذا أبدا
18:63قال أرءيت إذ أوينا إلى الصخرة فإنى نسيت الحوت وما أنسىنيه إلا الشيطن أن أذكره واتخذ سبيله فى البحر عجبا
18:87قال أما من ظلم فسوف نعذبه ثم يرد إلى ربه فيعذبه عذابا نكرا
18:110قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلى أنما إلهكم إله وحد فمن كان يرجوا لقاء ربه فليعمل عملا صلحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا
19:23فأجاءها المخاض إلى جذع النخلة قالت يليتنى مت قبل هذا وكنت نسيا منسيا
19:85يوم نحشر المتقين إلى الرحمن وفدا
19:86ونسوق المجرمين إلى جهنم وردا
20:22واضمم يدك إلى جناحك تخرج بيضاء من غير سوء ءاية أخرى
20:24اذهب إلى فرعون إنه طغى
20:38إذ أوحينا إلى أمك ما يوحى
20:40إذ تمشى أختك فتقول هل أدلكم على من يكفله فرجعنك إلى أمك كى تقر عينها ولا تحزن وقتلت نفسا فنجينك من الغم وفتنك فتونا فلبثت سنين فى أهل مدين ثم جئت على قدر يموسى
20:43اذهبا إلى فرعون إنه طغى
20:77ولقد أوحينا إلى موسى أن أسر بعبادى فاضرب لهم طريقا فى البحر يبسا لا تخف دركا ولا تخشى
20:86فرجع موسى إلى قومه غضبن أسفا قال يقوم ألم يعدكم ربكم وعدا حسنا أفطال عليكم العهد أم أردتم أن يحل عليكم غضب من ربكم فأخلفتم موعدى
20:97قال فاذهب فإن لك فى الحيوة أن تقول لا مساس وإن لك موعدا لن تخلفه وانظر إلى إلهك الذى ظلت عليه عاكفا لنحرقنه ثم لننسفنه فى اليم نسفا
20:115ولقد عهدنا إلى ءادم من قبل فنسى ولم نجد له عزما
20:131ولا تمدن عينيك إلى ما متعنا به أزوجا منهم زهرة الحيوة الدنيا لنفتنهم فيه ورزق ربك خير وأبقى
21:13لا تركضوا وارجعوا إلى ما أترفتم فيه ومسكنكم لعلكم تسءلون
21:64فرجعوا إلى أنفسهم فقالوا إنكم أنتم الظلمون
21:71ونجينه ولوطا إلى الأرض التى بركنا فيها للعلمين
21:81ولسليمن الريح عاصفة تجرى بأمره إلى الأرض التى بركنا فيها وكنا بكل شىء علمين
21:108قل إنما يوحى إلى أنما إلهكم إله وحد فهل أنتم مسلمون
21:111وإن أدرى لعله فتنة لكم ومتع إلى حين
22:4كتب عليه أنه من تولاه فأنه يضله ويهديه إلى عذاب السعير
22:5يأيها الناس إن كنتم فى ريب من البعث فإنا خلقنكم من تراب ثم من نطفة ثم من علقة ثم من مضغة مخلقة وغير مخلقة لنبين لكم ونقر فى الأرحام ما نشاء إلى أجل مسمى ثم نخرجكم طفلا ثم لتبلغوا أشدكم ومنكم من يتوفى ومنكم من يرد إلى أرذل العمر لكيلا يعلم من بعد علم شيءا وترى الأرض هامدة فإذا أنزلنا عليها الماء اهتزت وربت وأنبتت من كل زوج بهيج
22:15من كان يظن أن لن ينصره الله فى الدنيا والءاخرة فليمدد بسبب إلى السماء ثم ليقطع فلينظر هل يذهبن كيده ما يغيظ
22:24وهدوا إلى الطيب من القول وهدوا إلى صرط الحميد
22:33لكم فيها منفع إلى أجل مسمى ثم محلها إلى البيت العتيق
22:54وليعلم الذين أوتوا العلم أنه الحق من ربك فيؤمنوا به فتخبت له قلوبهم وإن الله لهاد الذين ءامنوا إلى صرط مستقيم
22:67لكل أمة جعلنا منسكا هم ناسكوه فلا ينزعنك فى الأمر وادع إلى ربك إنك لعلى هدى مستقيم
23:23ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فقال يقوم اعبدوا الله ما لكم من إله غيره أفلا تتقون
23:46إلى فرعون وملإيه فاستكبروا وكانوا قوما عالين
23:50وجعلنا ابن مريم وأمه ءاية وءاوينهما إلى ربوة ذات قرار ومعين
23:60والذين يؤتون ما ءاتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم رجعون
23:73وإنك لتدعوهم إلى صرط مستقيم
23:100لعلى أعمل صلحا فيما تركت كلا إنها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ إلى يوم يبعثون
24:31وقل للمؤمنت يغضضن من أبصرهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو ءابائهن أو ءاباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخونهن أو بنى إخونهن أو بنى أخوتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمنهن أو التبعين غير أولى الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورت النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن وتوبوا إلى الله جميعا أيه المؤمنون لعلكم تفلحون
24:46لقد أنزلنا ءايت مبينت والله يهدى من يشاء إلى صرط مستقيم
24:48وإذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم إذا فريق منهم معرضون
24:51إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا وأولئك هم المفلحون
25:23وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلنه هباء منثورا
25:34الذين يحشرون على وجوههم إلى جهنم أولئك شر مكانا وأضل سبيلا
25:36فقلنا اذهبا إلى القوم الذين كذبوا بءايتنا فدمرنهم تدميرا
25:45ألم تر إلى ربك كيف مد الظل ولو شاء لجعله ساكنا ثم جعلنا الشمس عليه دليلا
25:57قل ما أسءلكم عليه من أجر إلا من شاء أن يتخذ إلى ربه سبيلا
25:71ومن تاب وعمل صلحا فإنه يتوب إلى الله متابا
26:7أولم يروا إلى الأرض كم أنبتنا فيها من كل زوج كريم
26:13ويضيق صدرى ولا ينطلق لسانى فأرسل إلى هرون
26:50قالوا لا ضير إنا إلى ربنا منقلبون
26:52وأوحينا إلى موسى أن أسر بعبادى إنكم متبعون
26:63فأوحينا إلى موسى أن اضرب بعصاك البحر فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم
27:12وأدخل يدك فى جيبك تخرج بيضاء من غير سوء فى تسع ءايت إلى فرعون وقومه إنهم كانوا قوما فسقين
27:29قالت يأيها الملؤا إنى ألقى إلى كتب كريم
27:45ولقد أرسلنا إلى ثمود أخاهم صلحا أن اعبدوا الله فإذا هم فريقان يختصمون
28:7وأوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه فإذا خفت عليه فألقيه فى اليم ولا تخافى ولا تحزنى إنا رادوه إليك وجاعلوه من المرسلين
28:13فرددنه إلى أمه كى تقر عينها ولا تحزن ولتعلم أن وعد الله حق ولكن أكثرهم لا يعلمون
28:24فسقى لهما ثم تولى إلى الظل فقال رب إنى لما أنزلت إلى من خير فقير
28:32اسلك يدك فى جيبك تخرج بيضاء من غير سوء واضمم إليك جناحك من الرهب فذنك برهنان من ربك إلى فرعون وملإيه إنهم كانوا قوما فسقين
28:38وقال فرعون يأيها الملأ ما علمت لكم من إله غيرى فأوقد لى يهمن على الطين فاجعل لى صرحا لعلى أطلع إلى إله موسى وإنى لأظنه من الكذبين
28:41وجعلنهم أئمة يدعون إلى النار ويوم القيمة لا ينصرون
28:44وما كنت بجانب الغربى إذ قضينا إلى موسى الأمر وما كنت من الشهدين
28:71قل أرءيتم إن جعل الله عليكم اليل سرمدا إلى يوم القيمة من إله غير الله يأتيكم بضياء أفلا تسمعون
28:72قل أرءيتم إن جعل الله عليكم النهار سرمدا إلى يوم القيمة من إله غير الله يأتيكم بليل تسكنون فيه أفلا تبصرون
28:85إن الذى فرض عليك القرءان لرادك إلى معاد قل ربى أعلم من جاء بالهدى ومن هو فى ضلل مبين
28:87ولا يصدنك عن ءايت الله بعد إذ أنزلت إليك وادع إلى ربك ولا تكونن من المشركين
29:8ووصينا الإنسن بولديه حسنا وإن جهداك لتشرك بى ما ليس لك به علم فلا تطعهما إلى مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون
29:14ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عاما فأخذهم الطوفان وهم ظلمون
29:26فءامن له لوط وقال إنى مهاجر إلى ربى إنه هو العزيز الحكيم
29:65فإذا ركبوا فى الفلك دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجىهم إلى البر إذا هم يشركون
30:47ولقد أرسلنا من قبلك رسلا إلى قومهم فجاءوهم بالبينت فانتقمنا من الذين أجرموا وكان حقا علينا نصر المؤمنين
30:50فانظر إلى ءاثر رحمت الله كيف يحى الأرض بعد موتها إن ذلك لمحى الموتى وهو على كل شىء قدير
30:56وقال الذين أوتوا العلم والإيمن لقد لبثتم فى كتب الله إلى يوم البعث فهذا يوم البعث ولكنكم كنتم لا تعلمون
31:14ووصينا الإنسن بولديه حملته أمه وهنا على وهن وفصله فى عامين أن اشكر لى ولولديك إلى المصير
31:15وإن جهداك على أن تشرك بى ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما فى الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلى ثم إلى مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون
31:21وإذا قيل لهم اتبعوا ما أنزل الله قالوا بل نتبع ما وجدنا عليه ءاباءنا أولو كان الشيطن يدعوهم إلى عذاب السعير
31:22ومن يسلم وجهه إلى الله وهو محسن فقد استمسك بالعروة الوثقى وإلى الله عقبة الأمور
31:24نمتعهم قليلا ثم نضطرهم إلى عذاب غليظ
31:29ألم تر أن الله يولج اليل فى النهار ويولج النهار فى اليل وسخر الشمس والقمر كل يجرى إلى أجل مسمى وأن الله بما تعملون خبير
31:32وإذا غشيهم موج كالظلل دعوا الله مخلصين له الدين فلما نجىهم إلى البر فمنهم مقتصد وما يجحد بءايتنا إلا كل ختار كفور
32:5يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه فى يوم كان مقداره ألف سنة مما تعدون
32:11قل يتوفىكم ملك الموت الذى وكل بكم ثم إلى ربكم ترجعون
32:27أولم يروا أنا نسوق الماء إلى الأرض الجرز فنخرج به زرعا تأكل منه أنعمهم وأنفسهم أفلا يبصرون
33:6النبى أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزوجه أمهتهم وأولوا الأرحام بعضهم أولى ببعض فى كتب الله من المؤمنين والمهجرين إلا أن تفعلوا إلى أوليائكم معروفا كان ذلك فى الكتب مسطورا
33:43هو الذى يصلى عليكم وملئكته ليخرجكم من الظلمت إلى النور وكان بالمؤمنين رحيما
33:46وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا
33:53يأيها الذين ءامنوا لا تدخلوا بيوت النبى إلا أن يؤذن لكم إلى طعام غير نظرين إنىه ولكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا ولا مستءنسين لحديث إن ذلكم كان يؤذى النبى فيستحى منكم والله لا يستحى من الحق وإذا سألتموهن متعا فسءلوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزوجه من بعده أبدا إن ذلكم كان عند الله عظيما
34:6ويرى الذين أوتوا العلم الذى أنزل إليك من ربك هو الحق ويهدى إلى صرط العزيز الحميد
34:9أفلم يروا إلى ما بين أيديهم وما خلفهم من السماء والأرض إن نشأ نخسف بهم الأرض أو نسقط عليهم كسفا من السماء إن فى ذلك لءاية لكل عبد منيب
34:31وقال الذين كفروا لن نؤمن بهذا القرءان ولا بالذى بين يديه ولو ترى إذ الظلمون موقوفون عند ربهم يرجع بعضهم إلى بعض القول يقول الذين استضعفوا للذين استكبروا لولا أنتم لكنا مؤمنين
34:50قل إن ضللت فإنما أضل على نفسى وإن اهتديت فبما يوحى إلى ربى إنه سميع قريب
35:9والله الذى أرسل الريح فتثير سحابا فسقنه إلى بلد ميت فأحيينا به الأرض بعد موتها كذلك النشور
35:15يأيها الناس أنتم الفقراء إلى الله والله هو الغنى الحميد
35:18ولا تزر وازرة وزر أخرى وإن تدع مثقلة إلى حملها لا يحمل منه شىء ولو كان ذا قربى إنما تنذر الذين يخشون ربهم بالغيب وأقاموا الصلوة ومن تزكى فإنما يتزكى لنفسه وإلى الله المصير
35:45ولو يؤاخذ الله الناس بما كسبوا ما ترك على ظهرها من دابة ولكن يؤخرهم إلى أجل مسمى فإذا جاء أجلهم فإن الله كان بعباده بصيرا
36:8إنا جعلنا فى أعنقهم أغللا فهى إلى الأذقان فهم مقمحون
36:44إلا رحمة منا ومتعا إلى حين
36:50فلا يستطيعون توصية ولا إلى أهلهم يرجعون
36:51ونفخ فى الصور فإذا هم من الأجداث إلى ربهم ينسلون
37:8لا يسمعون إلى الملإ الأعلى ويقذفون من كل جانب
37:23من دون الله فاهدوهم إلى صرط الجحيم
37:91فراغ إلى ءالهتهم فقال ألا تأكلون
37:99وقال إنى ذاهب إلى ربى سيهدين
37:140إذ أبق إلى الفلك المشحون
37:144للبث فى بطنه إلى يوم يبعثون
37:147وأرسلنه إلى مائة ألف أو يزيدون
37:148فءامنوا فمتعنهم إلى حين
38:22إذ دخلوا على داود ففزع منهم قالوا لا تخف خصمان بغى بعضنا على بعض فاحكم بيننا بالحق ولا تشطط واهدنا إلى سواء الصرط
38:24قال لقد ظلمك بسؤال نعجتك إلى نعاجه وإن كثيرا من الخلطاء ليبغى بعضهم على بعض إلا الذين ءامنوا وعملوا الصلحت وقليل ما هم وظن داود أنما فتنه فاستغفر ربه وخر راكعا وأناب
38:70إن يوحى إلى إلا أنما أنا نذير مبين
38:78وإن عليك لعنتى إلى يوم الدين
38:79قال رب فأنظرنى إلى يوم يبعثون
38:81إلى يوم الوقت المعلوم
39:3ألا لله الدين الخالص والذين اتخذوا من دونه أولياء ما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى إن الله يحكم بينهم فى ما هم فيه يختلفون إن الله لا يهدى من هو كذب كفار
39:7إن تكفروا فإن الله غنى عنكم ولا يرضى لعباده الكفر وإن تشكروا يرضه لكم ولا تزر وازرة وزر أخرى ثم إلى ربكم مرجعكم فينبئكم بما كنتم تعملون إنه عليم بذات الصدور
39:17والذين اجتنبوا الطغوت أن يعبدوها وأنابوا إلى الله لهم البشرى فبشر عباد
39:23الله نزل أحسن الحديث كتبا متشبها مثانى تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله ذلك هدى الله يهدى به من يشاء ومن يضلل الله فما له من هاد
39:42الله يتوفى الأنفس حين موتها والتى لم تمت فى منامها فيمسك التى قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن فى ذلك لءايت لقوم يتفكرون
39:54وأنيبوا إلى ربكم وأسلموا له من قبل أن يأتيكم العذاب ثم لا تنصرون
39:71وسيق الذين كفروا إلى جهنم زمرا حتى إذا جاءوها فتحت أبوبها وقال لهم خزنتها ألم يأتكم رسل منكم يتلون عليكم ءايت ربكم وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا بلى ولكن حقت كلمة العذاب على الكفرين
39:73وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زمرا حتى إذا جاءوها وفتحت أبوبها وقال لهم خزنتها سلم عليكم طبتم فادخلوها خلدين
40:10إن الذين كفروا ينادون لمقت الله أكبر من مقتكم أنفسكم إذ تدعون إلى الإيمن فتكفرون
40:11قالوا ربنا أمتنا اثنتين وأحييتنا اثنتين فاعترفنا بذنوبنا فهل إلى خروج من سبيل
40:24إلى فرعون وهمن وقرون فقالوا سحر كذاب
40:37أسبب السموت فأطلع إلى إله موسى وإنى لأظنه كذبا وكذلك زين لفرعون سوء عمله وصد عن السبيل وما كيد فرعون إلا فى تباب
40:41ويقوم ما لى أدعوكم إلى النجوة وتدعوننى إلى النار
40:42تدعوننى لأكفر بالله وأشرك به ما ليس لى به علم وأنا أدعوكم إلى العزيز الغفر
40:43لا جرم أنما تدعوننى إليه ليس له دعوة فى الدنيا ولا فى الءاخرة وأن مردنا إلى الله وأن المسرفين هم أصحب النار
40:44فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمرى إلى الله إن الله بصير بالعباد
40:69ألم تر إلى الذين يجدلون فى ءايت الله أنى يصرفون
41:6قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلى أنما إلهكم إله وحد فاستقيموا إليه واستغفروه وويل للمشركين
41:11ثم استوى إلى السماء وهى دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين
41:19ويوم يحشر أعداء الله إلى النار فهم يوزعون
41:33ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صلحا وقال إننى من المسلمين
41:50ولئن أذقنه رحمة منا من بعد ضراء مسته ليقولن هذا لى وما أظن الساعة قائمة ولئن رجعت إلى ربى إن لى عنده للحسنى فلننبئن الذين كفروا بما عملوا ولنذيقنهم من عذاب غليظ
42:10وما اختلفتم فيه من شىء فحكمه إلى الله ذلكم الله ربى عليه توكلت وإليه أنيب
42:14وما تفرقوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ولولا كلمة سبقت من ربك إلى أجل مسمى لقضى بينهم وإن الذين أورثوا الكتب من بعدهم لفى شك منه مريب
42:44ومن يضلل الله فما له من ولى من بعده وترى الظلمين لما رأوا العذاب يقولون هل إلى مرد من سبيل
42:52وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدرى ما الكتب ولا الإيمن ولكن جعلنه نورا نهدى به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدى إلى صرط مستقيم
42:53صرط الله الذى له ما فى السموت وما فى الأرض ألا إلى الله تصير الأمور
43:14وإنا إلى ربنا لمنقلبون
43:46ولقد أرسلنا موسى بءايتنا إلى فرعون وملإيه فقال إنى رسول رب العلمين
44:18أن أدوا إلى عباد الله إنى لكم رسول أمين
44:47خذوه فاعتلوه إلى سواء الجحيم
45:15من عمل صلحا فلنفسه ومن أساء فعليها ثم إلى ربكم ترجعون
45:26قل الله يحييكم ثم يميتكم ثم يجمعكم إلى يوم القيمة لا ريب فيه ولكن أكثر الناس لا يعلمون
45:28وترى كل أمة جاثية كل أمة تدعى إلى كتبها اليوم تجزون ما كنتم تعملون
46:5ومن أضل ممن يدعوا من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيمة وهم عن دعائهم غفلون
46:9قل ما كنت بدعا من الرسل وما أدرى ما يفعل بى ولا بكم إن أتبع إلا ما يوحى إلى وما أنا إلا نذير مبين
46:29وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون القرءان فلما حضروه قالوا أنصتوا فلما قضى ولوا إلى قومهم منذرين
46:30قالوا يقومنا إنا سمعنا كتبا أنزل من بعد موسى مصدقا لما بين يديه يهدى إلى الحق وإلى طريق مستقيم
47:35فلا تهنوا وتدعوا إلى السلم وأنتم الأعلون والله معكم ولن يتركم أعملكم
48:12بل ظننتم أن لن ينقلب الرسول والمؤمنون إلى أهليهم أبدا وزين ذلك فى قلوبكم وظننتم ظن السوء وكنتم قوما بورا
48:15سيقول المخلفون إذا انطلقتم إلى مغانم لتأخذوها ذرونا نتبعكم يريدون أن يبدلوا كلم الله قل لن تتبعونا كذلكم قال الله من قبل فسيقولون بل تحسدوننا بل كانوا لا يفقهون إلا قليلا
48:16قل للمخلفين من الأعراب ستدعون إلى قوم أولى بأس شديد تقتلونهم أو يسلمون فإن تطيعوا يؤتكم الله أجرا حسنا وإن تتولوا كما توليتم من قبل يعذبكم عذابا أليما
49:9وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحدىهما على الأخرى فقتلوا التى تبغى حتى تفىء إلى أمر الله فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا إن الله يحب المقسطين
50:6أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنينها وزينها وما لها من فروج
51:26فراغ إلى أهله فجاء بعجل سمين
51:32قالوا إنا أرسلنا إلى قوم مجرمين
51:38وفى موسى إذ أرسلنه إلى فرعون بسلطن مبين
51:50ففروا إلى الله إنى لكم منه نذير مبين
52:13يوم يدعون إلى نار جهنم دعا
53:10فأوحى إلى عبده ما أوحى
53:42وأن إلى ربك المنتهى
54:6فتول عنهم يوم يدع الداع إلى شىء نكر
54:8مهطعين إلى الداع يقول الكفرون هذا يوم عسر
56:50لمجموعون إلى ميقت يوم معلوم
57:9هو الذى ينزل على عبده ءايت بينت ليخرجكم من الظلمت إلى النور وإن الله بكم لرءوف رحيم
57:21سابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والأرض أعدت للذين ءامنوا بالله ورسله ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم
58:1قد سمع الله قول التى تجدلك فى زوجها وتشتكى إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير
58:8ألم تر إلى الذين نهوا عن النجوى ثم يعودون لما نهوا عنه ويتنجون بالإثم والعدون ومعصيت الرسول وإذا جاءوك حيوك بما لم يحيك به الله ويقولون فى أنفسهم لولا يعذبنا الله بما نقول حسبهم جهنم يصلونها فبئس المصير
58:14ألم تر إلى الذين تولوا قوما غضب الله عليهم ما هم منكم ولا منهم ويحلفون على الكذب وهم يعلمون
59:11ألم تر إلى الذين نافقوا يقولون لإخونهم الذين كفروا من أهل الكتب لئن أخرجتم لنخرجن معكم ولا نطيع فيكم أحدا أبدا وإن قوتلتم لننصرنكم والله يشهد إنهم لكذبون
60:10يأيها الذين ءامنوا إذا جاءكم المؤمنت مهجرت فامتحنوهن الله أعلم بإيمنهن فإن علمتموهن مؤمنت فلا ترجعوهن إلى الكفار لا هن حل لهم ولا هم يحلون لهن وءاتوهم ما أنفقوا ولا جناح عليكم أن تنكحوهن إذا ءاتيتموهن أجورهن ولا تمسكوا بعصم الكوافر وسءلوا ما أنفقتم وليسءلوا ما أنفقوا ذلكم حكم الله يحكم بينكم والله عليم حكيم
60:11وإن فاتكم شىء من أزوجكم إلى الكفار فعاقبتم فءاتوا الذين ذهبت أزوجهم مثل ما أنفقوا واتقوا الله الذى أنتم به مؤمنون
61:7ومن أظلم ممن افترى على الله الكذب وهو يدعى إلى الإسلم والله لا يهدى القوم الظلمين
61:14يأيها الذين ءامنوا كونوا أنصار الله كما قال عيسى ابن مريم للحوارين من أنصارى إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله فءامنت طائفة من بنى إسرءيل وكفرت طائفة فأيدنا الذين ءامنوا على عدوهم فأصبحوا ظهرين
62:8قل إن الموت الذى تفرون منه فإنه ملقيكم ثم تردون إلى علم الغيب والشهدة فينبئكم بما كنتم تعملون
62:9يأيها الذين ءامنوا إذا نودى للصلوة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون
63:8يقولون لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ولكن المنفقين لا يعلمون
63:10وأنفقوا من ما رزقنكم من قبل أن يأتى أحدكم الموت فيقول رب لولا أخرتنى إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصلحين
65:11رسولا يتلوا عليكم ءايت الله مبينت ليخرج الذين ءامنوا وعملوا الصلحت من الظلمت إلى النور ومن يؤمن بالله ويعمل صلحا يدخله جنت تجرى من تحتها الأنهر خلدين فيها أبدا قد أحسن الله له رزقا
66:3وإذ أسر النبى إلى بعض أزوجه حديثا فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأنى العليم الخبير
66:4إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما وإن تظهرا عليه فإن الله هو مولىه وجبريل وصلح المؤمنين والملئكة بعد ذلك ظهير
66:8يأيها الذين ءامنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا عسى ربكم أن يكفر عنكم سيءاتكم ويدخلكم جنت تجرى من تحتها الأنهر يوم لا يخزى الله النبى والذين ءامنوا معه نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمنهم يقولون ربنا أتمم لنا نورنا واغفر لنا إنك على كل شىء قدير
67:19أولم يروا إلى الطير فوقهم صفت ويقبضن ما يمسكهن إلا الرحمن إنه بكل شىء بصير
68:32عسى ربنا أن يبدلنا خيرا منها إنا إلى ربنا رغبون
68:39أم لكم أيمن علينا بلغة إلى يوم القيمة إن لكم لما تحكمون
68:42يوم يكشف عن ساق ويدعون إلى السجود فلا يستطيعون
68:43خشعة أبصرهم ترهقهم ذلة وقد كانوا يدعون إلى السجود وهم سلمون
70:43يوم يخرجون من الأجداث سراعا كأنهم إلى نصب يوفضون
71:1إنا أرسلنا نوحا إلى قومه أن أنذر قومك من قبل أن يأتيهم عذاب أليم
71:4يغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجل مسمى إن أجل الله إذا جاء لا يؤخر لو كنتم تعلمون
72:1قل أوحى إلى أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرءانا عجبا
72:2يهدى إلى الرشد فءامنا به ولن نشرك بربنا أحدا
73:15إنا أرسلنا إليكم رسولا شهدا عليكم كما أرسلنا إلى فرعون رسولا
73:19إن هذه تذكرة فمن شاء اتخذ إلى ربه سبيلا
75:12إلى ربك يومئذ المستقر
75:23إلى ربها ناظرة
75:30إلى ربك يومئذ المساق
75:33ثم ذهب إلى أهله يتمطى
76:29إن هذه تذكرة فمن شاء اتخذ إلى ربه سبيلا
77:22إلى قدر معلوم
77:29انطلقوا إلى ما كنتم به تكذبون
77:30انطلقوا إلى ظل ذى ثلث شعب
78:39ذلك اليوم الحق فمن شاء اتخذ إلى ربه مءابا
79:17اذهب إلى فرعون إنه طغى
79:18فقل هل لك إلى أن تزكى
79:19وأهديك إلى ربك فتخشى
79:44إلى ربك منتهىها
80:24فلينظر الإنسن إلى طعامه
83:31وإذا انقلبوا إلى أهلهم انقلبوا فكهين
84:6يأيها الإنسن إنك كادح إلى ربك كدحا فملقيه
84:9وينقلب إلى أهله مسرورا
88:17أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت
89:28ارجعى إلى ربك راضية مرضية
96:8إن إلى ربك الرجعى